27 مايو, 2019

"إكسيد" تطلق مجموعةً واسعة من حلول البرمجيات الناشئة المصمّمة خصيصاً لتلبية احتياجات الشركات في المنطقة

27 05 2019

دبي: "إكسيد"، الشركة الرائدة في مجال حلول تكنولوجيا المعلومات والتدريب، باشرت التحوّل إلى شركة برمجيات، مع إطلاقها مجموعتها الفريدة من تطبيقات البرمجيات الناشئة، والتي صُمّمت خصيصاً لتلبية ما تحتاجه الشركات في المنطقة.

حلول البرمجيات العالية الجودة هذه خفيفة وسريعة وسهلة الاستخدام، ومصمّمة بشكلٍ خاص لتوفير الحلول العملية للتحديات الواقعية التي يواجهها عملاء "إكسيد".

وفي تعليقه على هذا التحوّل، قال السيد أحمد الشياطي، المؤسس والمدير العام لـ "إكسيد": "مع امتلاكنا ما يزيد عن 20 سنة من الخبرة، كشركةٍ توفّر حلول تكنولوجيا المعلومات، لا شك في أننا الوحيدون القادرون على فهم ما يواجهه عملاؤنا من مشاكل، في ظل الفجوة التي تعاني منها سوق البرمجيات حالياً. في الغالب، يعتمد مزوّدو الحلول الدوليون أساليب معقدة ومكلفة وتستدعي حشد موارد تقنية ضخمة لتفعيلها وصيانتها، لكنّ مجموعة حلول البرامج التي أنشأناها صُمّمت بطريقةٍ تجعلها تحتاج إلى الحدّ الأدنى من الدعم، وإلى تدخل أقلّ من قِبل فرق تقنية المعلومات لدينا، متى دعت الحاجة".

مجموعة الحلول الجديدة من "إكسيد"، تشتمل على: برنامج "تحوّل"- المعدّ لتوليف عمل الفريق وتحقيق أعلى مستوى في تبنّي البرنامج واستخدامه؛ برنامج "تكنادوت" Technadopt- وهو عبارة عن مكتبة تخزين رقمية؛ برنامج "سيمبل ستراتا" SimpleStrata - للعمليات الإستراتيجية وإدارة نظام أداء الموظفين؛ برنامج "إي أس بي" ESP- للأتمتة الديناميكية وإدارة مسار العمليات؛ برنامج "إنغايج" Engage- للإدارة المتوازية لتنفيذ المشاريع؛ وبرنامج "آي أس بي" ISP- لإدارة الفوترة والشفافية في التدقيق المالي.

مع تحوّلها إلى مزوّد للبرمجيات، تواصل "إكسيد" تأهيل الخريجين البحرينيين وتدريبهم بإشراف "أكاديمية إكسيدر"، لتعزيز قدراتهم في التعامل مع الاختصاصات الرقمية الحديثة والمستقبلية، وتوفير فرص العمل المناسبة لهم.

وأضاف السيد الشياطي: "بدأنا تحوّلنا من مطبّقٍ للحلول إلى مزوّدٍ لها في البحرين، نتيجة طبيعة السوق البحرينية التي تُظهر أن عملاءنا ليسوا مهتمين بطبيعة وأنواع الحلول التي نوفرها فحسب، بل هم مهتمون أيضاً بالحلول السهلة الاستخدام، والتي تلبي تماماً ما يحتاجونه في أعمالهم".

كيف ستتم عملية الانتقال؟ ستبدأ "إكسيد" البيع للعملاء البحرينيين من خلال "المؤيد" و"زيم"، أشهر اسمين في عالم مزوّدي تكنولوجيا المعلومات في البلاد، والشريكين الرئيسيين لـ "إكسيد". وتحت منصة "إكسيدرز"، ستتعاون "إكسيد" كذلك مع شركائها وعملائها، في ما يتعلّق بالمنتجات المتوفرة في متاجرهم عبر الإنترنت.

ولدى سؤال السيد الشياطي عن مدى ثقته بأن مبيعات مجموعة البرامج الجديدة ستلاقي النجاح ذاته الذي عرفته مبيعات خدمات "إكسيد" في السابق، أجاب مؤكداً: "نحن واثقون تماماً بجودة الحلول البرامجية التي نملكها، لدرجة أننا لا نتقاضى ثمن منتجاتنا من عملائنا إلا بعد تجربتهم لها واستفادتهم منها، فبهذه الطريقة نثبت مقدار ثقتنا الشديدة بما نفعله. القاعدة الذهبية للعلاقات الناجحة بين الشركاء والعملاء، تقوم على أساس النتيجة التالية: من حق الجميع الاستفادة".

© Press Release 2019

المزيد من الأخبار من البيانات الصحفية