بعد بيع وحدات المرحلة الأولى بالكامل

بيع جميع فلل المرحلة الأولى للمشروع الذي تبلغ تكلفته مليار درهم في غضون أسبوع من إطلاقها

المرحلة الثانية تتضمن فللاً منفصلة ذات إطلالة بحرية ساحرة بأسعار تبدأ من 6.2 مليون درهم

من المقرر بدء عمليات الإنشاء في سبتمبر 2022 على أن يتم استكمال المشروع خلال عامين من إطلاقه

الحمرا تواصل التزامها بنهج البناء المستدام من خلال هذا المشروع

رأس الخيمة، الإمارات العربية المتحدة : أعلنت "الحمرا"، شركة التطوير والاستثمار العقاري الرائدة في إمارة رأس الخيمة، عن إطلاق المرحلة الثانية من مشروعها السكني الراقي "جزيرة فالكون" بأسعار تبدأ من 6.2 مليون درهم إماراتي.

يأتي ذلك عقب الإطلاق الناجح للمرحلة الأولى من المشروع وبيع جميع وحداتها، والتي تضمنت فللاً مكونةً من غرفتين إلى أربع غرف نوم بأسعار تبدأ من 1.2 مليون درهم.

يقع مشروع "جزيرة فالكون" وسط جزيرة خاصة في "قرية الحمرا" الحائزة على الجوائز، والتي تقع بدورها ضمن ممر النمو في رأس الخيمة الممتد من جزيرة الحمرا إلى جزيرة المرجان. وتتضمن المرحلة الثانية من المشروع 127 وحدة سكنية تشمل منازل "تاون هاوس" شبه متصلة مطلة على القناة، وفللاً مستقلة ذات إطلالة بحرية، ويمكن للمستثمرين الاستفادة من خيارات الدفع المرنة بما يشمل خطط ما بعد التسليم.

وعدا عن تصاميمه العمرانية المهيبة ومساحاته الواسعة المفعمة بالهدوء والسكينة ومرافقه المتطورة، يعتمد مشروع "جزيرة فالكون" نهجاً صديقاً للبيئة في تصميم وإنشاء وحداته السكنية مع اتباع أعلى المعايير المعتمدة في مجال كفاءة الطاقة، وترشيد استهلاك المياه، والحد من التلوث. وسيتم تنفيذ ذلك عبر إطلاق العديد من المبادرات المبتكرة والصديقة للبيئة مثل استثمار موارد الطاقة الشمسية، والاستفادة من المنتجات الخضراء المعتمدة والمواد منخفضة الانبعاثات. وسيتم تزويد كل وحدة سكنية بمحطات شحن مخصصة للسيارات والعربات الكهربائية.

وفي هذا السياق، قال بينوي كوريان، المدير التنفيذي لـمجموعة "الحمرا": "يعكس الإقبال القوي للمستثمرين الدوليين على وحدات المرحلة الأولى من مشروع ’جزيرة فالكون‘ مدى جودة عروضه، وعوائده طويلة الأجل، وشعبية رأس الخيمة كوجهة جذابة للإقامة وقضاء العطلات؛ ونحن واثقون من تحقيق استجابة مماثلة لوحدات المرحلة الثانية. ويعتبر هذا المشروع الطموح جزءاً من خارطة طريقنا الإستراتيجية للأعوام من 2023-2027، والتي تهدف إلى حفز النمو المستدام من خلال إطلاق مشاريع تتماشى مع رؤية الإمارة بأن تصبح واحدة من الوجهات الاستثمارية والتجارية والسكنية والسياحية الرائدة".

التركيز على المساحات المفتوحة

يخصص المشروع 70% من الجزيرة للمساحات المفتوحة لتقديم أنماط حياة متفوقة في الإمارة، وسيكون قريباً أيضاً من ملعب جولف عالمي المستوى ومسار للتنزه بطول ثلاثة أميال إضافة إلى مجموعة من مشاريع "الحمرا" الفاخرة في قطاع الضيافة على غرار "والدورف أستوريا رأس الخيمة" و"ريتز كارلتون رأس الخيمة، شاطئ الحمرا" و"منتجع سوفيتيل شاطئ الحمرا" المرتقب، وفندقي "ماكس" و "شتيجنبرجر" التابعين لشركة "دويتشه للضيافة".

ومن المزايا الرائعة الأخرى للمشروع قربه من "مرسى ونادي الحمرا لليخوت" الذي يضم عبّارة من المرسى وإليه، حيث يمكن لسكانه الرسو بقاربهم والاستمتاع بركوب العبارة إلى منزلهم. ويشتمل المجمع أيضاً على مرافق متميزة مثل مسبح مخصص للسيدات، ونادٍ رياضي مزود بأحدث المعدات، ومركز اجتماعي، ومسارات للمشي وملعب تنس.

وتعتبر رأس الخيمة إحدى الإمارات السبع التي تشكل دولة الإمارات العربية المتحدة، وتعد اليوم أسرع وجهات السياحة والاستثمار نمواً في الدولة، وبفضل موقعها الحيوي المطل على مياه الخليج العربي الفيروزية، تعتبر الإمارة وجهة مثلى للاستمتاع بمختلف الرياضات المائية، بدءاً من الزلاجات المائية "جيت سكي" إلى ركوب الأمواج وتجارب مغامرات الإبحار. وعلاوة على طبيعتها الخلابة، تحتضن الإمارة أطول مسار انزلاقي في العالم ومجموعة من المواقع التاريخية الأصيلة. وبفضل تاريخها الذي يعود لنحو 7 آلاف عام، تتواجد في إمارة رأس الخيمة مجموعة من المواقع الثقافية المميزة، والمساجد والقلاع القديمة، إلى جانب قرية تاريخية. كما تقدم أيضاً بيئة منافسة وجذابة لمزاولة الأعمال وتضم أكثر من 16 ألف شركة مسجلة.

#بياناتشركات

- انتهى -