"نواة كابيتال" تطلق منصة استثمارية مبتكرة تركز على الأسواق الناشئة

  

11 02 2020

نواة كابيتال" التي تعمل من مقريها في دبي والرياض تهدف إلى إعادة تعريف طبيعة العلاقة بين مؤسسي الشركات الناشئة والمستثمرين متبعة نهجًا جديدًا يتمحور حول مؤسسي الشركات الناشئة.


دبي- انطلقت اليوم المنصة الاستثمارية الجديدة "نواة كابيتال" وذلك خلال فعاليات مؤتمر "ستيب 2020" وبحضور الشريك الإداري خالد تلهوني. ويستهدف الصندوق الأسواق الناشئة في منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا بشكل رئيسي، بما يشمل المملكة العربية السعودية والإمارات وشرق أفريقيا وباكستان وتركيا.  

وصرّح تلهوني قائلًا: "يطمح فريق "نواة كابيتال" إلى إعادة تشكيل انطباعاتنا حول رأس المال المغامر في الأسواق الناشئة. إذ توجد الآن فرصة يجب انتهازها للمساهمة في بناء الجيل القادم من الشركات المبتكرة التي ستتمكن من تغيير معالم القطاعات التي تعمل بها، ونحن في "نواة كابيتال" على أهبة الاستعداد لقيادة هذا التحوّل جنبًا إلى جنب مع شركائنا". 

عقدت "نواة كابيتال" شراكة مع مجموعة الفيصلية السعودية متعددة الأنشطة التي ستكون شريكًا استراتيجيًا ومستثمرًا أساسيًا. وستمهد هذه الشراكة المالية والاستراتيجية بين مجموعة الفيصلية وفريق "نواة كابيتال" الطريق أمام ظهور شبكة غير مسبوقة تضم دول مجلس التعاون الخليجي والمنطقة ككل، مما سيقدم للشركات التي تستثمر بها "نواة كابيتال" إمكانات منقطعة النظير تمكنها من الدخول إلى الأسواق الرئيسية والاستفادة من الخبرات المتميزة. 

 إدراكًا للفجوة الناشئة عن غياب الدعم الاستراتيجي المناسب، يعتمد نموذج أعمال "نواة كابيتال" على نهج الاستثمار المغامر القائم على خلق القيمة والمتمحور حول مؤسسي الشركات الناشئة. وبفضل شبكتها المتألفة من رواد الأعمال والقادة التنفيذيين المتمرسين والملتزمين بتقديم القيمة للشركات في محفظة "نواة كابيتال"، سيكون لدى الشركات الناشئة المنضمة إلى المنصة كمٌ هائل من الخبرات لتستقي منها وتشق طريقها الخاص.  

ومن جانب آخر، يمتلك خالد تلهوني معرفة عميقة بمنظومة الشركات الناشئة في منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا، فقد كرّس حياته المهنية للاستثمار في الشركات المبتكرة. وقبل إطلاق "نواة كابيتال"، شغل خالد حتى وقت قريب منصب الشريك الإداري في ومضة كابيتال.  

© Press Release 2020

المزيد من البيانات الصحفية