زاند، أول بنك رقمي متكامل في العالم يجمع بين خدمات الأفراد والشركات

ينطلق من أرض الإمارات

  

محمد العبار، رئيسا للبنك الرقمي المتكامل

البنك الرقمي الجديد يتماشى مع مساعي دولة الإمارات للتحول إلى الاقتصاد الرقمي

أول بنك رقمي متكامل في العالم لخدمة الشركات والمؤسسات بجانب الأفراد

أول بنك رقمي مستقل تمامًا

زاند، أول بنك رقمي في العالم يهدف لتقديم خدمات مصرفية رقمية متكاملة للشركات والمؤسسات إلى جانب الأفراد. ومن المقرر إطلاق زاند قريبًا في دولة الإمارات حال الحصول على الموافقات التنظيمية والتي تعتبر في مراحلها  النهائية. إضافة إلى الخدمات البنكية المبتكرة، يهدف زاند بأن يكون مسرعاً اقتصادياً رقمياً، ومنصة لتأسيس جيل أوسع من الخدمات الرقمية في المنطقة.

وبهذه المناسبة، قال سعادة محمد العبّار، رئيس مجلس إدارة البنك: "تعتبردولة الإمارات من أهم المقرات التجارية والمالية والتكنولوجية في المنطقة وأكثرها تطوراً مما يساعد على توفير البيئة المثالية لاطلاق بنكاً رقمياً رائداً في الدولة وخارجها. ويعتبر زاند أول بنك رقمي مستقل تمامًا ليحظى بترخيص بنكي كامل في دولة الإمارات، كما سيوفر البنك الرقمي الجديد حلولًا مالية مبتكرة وفعالة تساعد على تسهيل الأعمال والحياة بشكل عام من خلال  تلبية احتياجات العملاء، أفراداً كانوا أم شركات ".

ويهدف زاند من خلال منصته الرقمية المتطورة والمعتمدة على أحدث التقنيات إلى توفير الأدوات الرقمية والمالية اللازمة التي تسمح لعملاء البنك الجديد إعادة التحكم الكامل بقراراتهم المالية. هذا ويتميز زاند بتركيزه على الاحتياجات المختلفة لمجتمعات الأعمال والأفراد التي يعمل من خلالها، مما يمكنه من تقديم منتجات وخدمات فريدة من نوعها وغير متوفرة تقليديًا.

و أضاف الرئيس التنفيذي لزاند، أوليفيير كريسبان: "يحظى زاند بدعم قوي من مجموعة من المستثمرين إلى جانب فريق عمل عالمي يتكون من أفضل الخبراء في مجال العمل المصرفي والتكنولوجيا. واليوم، قد تم تشغيل وتجربة جميع أنظمتنا ونحن الآن في صدد استكمال الخطوات النهائية قبل الترحيب بأول عملاء زاند."  

ويمكن للراغبين في متابعة آخر تطورات زاند التسجيل على موقع زاند الإلكتروني www.zand.ae

Send us your press releases to pressrelease.zawya@refinitiv.com

© Press Release 2021

إخلاء المسؤوليّة حول محتوى البيانات الصحفية
إن محتوى هذه البيانات الصحفية يتم تقديمه من قِبل مزود خارجي. ونحن لا نتحمل أي مسؤولية أو نمتلك الإذن للتحكم بمثل محتوى. ويتم تقديم هذا المحتوى على أساس ’على حاله‘ و’حسب توافره‘، ولا يتم تحريره بأي شكلٍ من الأشكال. ولن نكون نحن، ولا الشركات التابعة لنا، مسؤولين عن ضمان دقة أو تأييد أو اكتمال الآراء أو وجهات النظر أو المعلومات أو المواد الواردة في هذا المحتوى.
ويتم توفير البيانات الصحفية لأغراض إعلامية حصراً؛ ولا يقترح المحتوى أي استشارات بخصوص جوانب قانونية أو استثمارية أو ضريبية أو أي آراء بشأن ملاءمة أو قيمة أو ربحية أي استراتيجية معيّنة تتعلق بالمحافِظ أو الاستثمارات. ولن نكون نحن، أو الشركات التابعة لنا، مسؤولين عن حدوث أي أخطاء أو عدم دقة في المحتوى، أو أي إجراءات تقومون باتخاذها استناداً إلى ذلك المحتوى. وأنت توافق وتقرّ صراحة بتحمّل كامل المسؤولية عن استخدام المعلومات الواردة في هذه البيانات الصحفية.
وبموجب الحد الذي يسمح به القانون المعمول به، لن تتحمّل ’ ريفينيتيف ‘، وشركتها الأم والشركات الفرعية والشركات التابعة والمساهمون المعنيون والمدراء والمسؤولون والموظفون والوكلاء والمعلنون ومزوّدو المحتوى والمرخّصون (المشُار إليهم مُجتمعين بـ ’أطراف ريفينيتيف ‘) أي مسؤولية (سواءً مجتمعين أو منفردين) تجاهك عن أية أضــرار مباشــرة أو غيــر مباشــرة أو تبعيــّة أو خاصــة أو عرضيّة أو تأديبية أو تحذيريّة؛ وذلك بما يشمل على سـبيل المثـال لا الحصـر: خسـائر الأرباح أو خسارة الوفورات أو الإيرادات، سـواء كان ذلك بسبب الإهمال أو الضـرر أو العقـد أو نظريـات المسـؤولية الأخرى، حتـى لـو تـم إخطـار أطـراف ’ ريفينيتيف ‘ بإمكانيـة حـدوث أيٍ مـن هـذه الأضرار والخسـائر أو كانـوا قـد توقعـوا فعلياً حدوثهـا.

المزيد من البيانات الصحفية