NFT: هل هي أحدث وسيلة للثراء السريع؟

ارتبط ذكر NFT أو الرموز غير القابلة للاستبدال بتحقيق مكاسب تصل لملايين الدولارات

  
احد أجهزة الكمبيوتر المستعملة في تقنية البلوك تشين في أحد معارض الكمبيوتر في تايوان. رويترز

احد أجهزة الكمبيوتر المستعملة في تقنية البلوك تشين في أحد معارض الكمبيوتر في تايوان. رويترز

REUTERS/Tyrone Siu

هي واحدة من تلك الأدوات المالية الجديدة، مثل البيتكوين، التي نسمع عنها ونتعجب كيف يجني منها البعض أموال طائلة، وربما يتحسر بعضنا على عدم "الاستثمار" فيها من البداية. 

أسمها العربي الرموز غير القابلة للاستبدال أو "Non-fungible tokens". وهي تستخدم تقنية شبيهة بالبيتكوين، يتم تداولها بشكل افتراضي، وأصبحت في الفترة الأخيرة موضة جديدة في عالم المال. ولكنها ليس بيتكوين أو عملة رقمية أخرى. فماذا نعرف عنها؟ 

الرموز غير القابلة للاستبدال ، أو NFT، نوع من الوثائق الرقمية التي تؤكد ملكية الشخص لأصل ما، غالبا يكون رقمي، مثل عمل فني أو أغنية أو فيديو أو تغريدة أو حتى "ايموجي". وتكون هذه الرموز في صورة كود يشير إلى تسجيل الأصل لصالح شخص معين باستخدام تقنية البلوك تشين، ويلزم مصادقة البلوك تشين عليها مما يجعل الوثيقة مؤمنة بالكامل.

ثورة في الأمن الرقمي

تقنية البلوك تشين هي عبارة عن نظام للمعاملات ظهر ليخدم عملة بيتكوين الرقمية. وهي في أبسط صورها، نوع من أنواع قواعد البيانات، لكن المعلومات بداخلها لا يتم تسجيلها في مكان واحد، ولكن في في شبكة ضخمة من الحواسيب اللامركزية المدارة من قبل أفراد حول العالم، ويكون من المستحيل تغيير تلك المعلومات بعد ادخالها، لأنها تأخذ موقع محدد ودائم في سلسلة المعلومات،مما أحدث ثورة في الأمن الرقمي. 

وتخضع السجلات لتشفير قوي يحول دون التلاعب بها ويوفر السرية للمستخدمين.

وهكذا يحتفظ الNFT بتفاصيل عن الأصل مثل هوية صاحبه وتاريخ بيعه وهوية المشتري بشكل آمن ودائم. 

ولنأخذ مثال صورة رقمية من تصميم أحد الفنانين قام بنشرها على حسابه في انستاجرام ثم باعها لأحد الأثرياء. هذا المشتري لن يحصل على أي  اصل مادي، ولكنه سيحصل على NFT رقمي لا يمكن تغيير المعلومات بداخله. 

وبالتالي لن يستطيع أحد أن يدعي ملكية الصورة إلا مشتريها الشرعي بموجب امتلاكه للرمز غير قابل للاستبدال لهذه الصورة، بالرغم من استطاعة أي شخص مشاهدة الصورة على حساب هذا الفنان بدون مقابل. 

ويمكن إعادة بيع الرموز غير القابلة للإستبدال وتداولها ونقل ملكيتها إلى شخص آخر.

وتعود تقنية الرموز غير القابلة للاستبدال لمنتصف العقد الثاني من الألفية الحالية، لكن شهرتها بدأت في عام 2017، مع إطلاق موقع CryptoKitties الذي سمح لزواره بشراء وتربية نسخ محدودة من قطط رقمية باستخدام العملات المشفرة.

لوحة رقمية ب 69.3 مليون دولار

تضاعف حجم سوق ال NFT في العام الماضي بنسبة 299% لتتخطى قيمته الـ 250 مليون دولار.

وحاليا، يستخدمها الفنانون والموسيقيون ومؤثرو مواقع التواصل الاجتماعي للانتفاع ماديا من منتجاتهم الرقمية التي كانت في ما مضى زهيدة أو بالمجان.

تغريدة جاك دورسل التي وصلتها عروض شراء ب 2.5$ دولار

فعلى سبيل المثال سجل فنان أمريكي يدعى مايك وينكلمان مؤخرا رقم قياسي عالمي في مجال الفنون الرقمية عندما بيعت أحد أعماله في صورة رمز غير قابل للاستبدال مقابل 69.3 مليون دولار أمريكي. واللافت للانتباه أن دار كريستيز للمزادات، والتي اشتهرت ببيع القطع الفنية الأصلية الملموسة، هي من قامت ببيع تلك اللوحة الرقمية بالكامل. 

وقبلها عرض رئيس شركة تويتر وأحد مؤسسيها جاك دورسي أول تغريدة بالمنصة والتي نشرها في 2006 للبيع عن طريق الNFT، ووصلت عروض الشراء إلى 2.5 مليون دولار.

(إعداد: مريم عبد الغني، وقد عملت مريم سابقا في عدة مؤسسات إعلامية من بينها موقع أصوات مصرية التابع لمؤسسة تومسون رويترز وتلفزيون الغد العربي)

(تحرير أحمد فتيحة، للتواصل: ahmed.feteha@refinitiv.com)

سجل الآن ليصلك تقريرنا اليومي الذي يتضمن مجموعة من أهم الأخبار لتبدأ بها يومك كل صباح

© ZAWYA 2021

بيان إخلاء مسؤولية منصة زاوية
يتم توفير مقالات منصة زاوية لأغراض إعلاميةٍ حصراً؛ ولا يقدم المحتوى أي نصائح قانونية أو استثمارية أو ضريبية أو أي آراء تتعلق بملاءمة أو قيمة ربحية أو استراتيجية ‏سواء كانت استثمارية أو متعلقة بمحفظة الأعمال . للشروط والأحكام