تفاصيل عقد الشراكة بين طلعت مصطفى المصرية وبنكي الأهلي ومصر

نائب رئيس بنك مصر يوضح لزاوية عربي تفاصيل الاتفاق

  
موظف يقوم بعد نقود مصرية في أحد مكاتب الصرافة في وسط القاهرة ، مصر ، 20 مارس 2019. رويترز.

موظف يقوم بعد نقود مصرية في أحد مكاتب الصرافة في وسط القاهرة ، مصر ، 20 مارس 2019. رويترز.

REUTERS/Mohamed Abd El Ghany

قالت مجموعة طلعت مصطفى القابضة المصرية، في بيان للبورصة اليوم الاثنين، إن الشركة العربية للمشروعات والتطوير العمراني، التابعة لها، وقعت عقد شراكة مع البنك الأهلي المصري وبنك مصر، "لمواجهة تحديات أزمة كورونا".

وقال عاكف المغربي نائب رئيس بنك مصر، في اتصال هاتفي من القاهرة مع زاوية عربي، إن "عقد الشراكة يتضمن بيع مجموعة طلعت مصطفى قطعة أرض لصالح بنكي الأهلي ومصر، على أن تقوم الشركة بتطويرها وفق خطة يتم الاتفاق عليها بين الجانبين". وأضاف ان قيمة الأرض 4 مليار جنيه (252 مليون دولار).

وأوضح: "بذلك نكون قد وفرنا تمويل للشركة، وهو عبارة عن ثمن قطعة الأرض، بدل من أن تقوم الشركة بالاقتراض، كما أنه في نهاية العقد يمكن للشركة أن تستعيد قطعة الأرض وما عليها من مشروعات مقابل حد أدنى مضمون من العائد للبنكين".

مزيد من التفاصيل

وكانت مجموعة طلعت مصطفى قالت في بيان صباح اليوم الاثنين إن عقد الشراكة يهدف إلى تطوير مشروعات على مساحة 341 ألف متر مربع في الرحاب ومدينتي بقيمة 4 مليار جنيه، بغرض إقامة مشروعات سكنية وتجارية وإدارية لصالح إحدى الشركات الاستثمارية المملوكة للبنكين.

وأشار عاكف، في بيان طلعت مصطفى للبورصة، إن عقد الشراكة يسهم في "تخفيف الأعباء التمويلية والالتزامات الملقاة على عاتق الشركة العربية للمشروعات".

وقال يحيى أبوالفتوح نائب رئيس البنك الأهلي في نفس البيان إن عقد الشراكة مع مجموعة طلعت مصطفى، يسهم في دعم الموقف المالي للشركة.

خلفية سريعة عن الشركة والبنكين

مجموعة طلعت مصطفى القابضة: تأسست في فبراير 2007، وهي من أكبر شركات التطوير العقاري في مصر، ومدرجة في البورصة المصرية، وتتبع عائلة طلعت مصطفى التي تعمل في القطاع العقاري منذ نحو 50 عام، بحسب موقع الشركة الرسمي.

ومن أبرز مشروعات الشركة في القاهرة مدينة الرحاب ومشروع مدينتي بشرق القاهرة المقام على مساحة ثمانية آلاف فدان، كما تمتلك الشركة مجموعة من الفنادق في القاهرة وشرم الشيخ، بحسب موقع الشركة الرسمي.

وتعد الشركة العربية للمشروعات والتطوير العمراني المملوكة لمجموعة طلعت مصطفى هي المطور العقاري لمشروعي الرحاب ومدينتي، بحسب بيان اليوم.

البنك الأهلي المصري: هو أقدم وأكبر البنوك التجارية في مصر، تأسس عام 1898، وهو أحد البنوك العامة المملوكة للدولة، بحسب موقعه الإلكتروني.

بنك مصر: تأسس عام 1920، ومملوك بالكامل للحكومة المصرية، ويعتبر من أقدم وأكبر البنوك التجارية في مصر، بحسب موقعه الإلكتروني.

(إعداد عبدالقادر رمضان ويعمل عبدالقادر في موقع مصراوي المصري كما انه عمل سابقا في عدة مؤسسات منها، موقع أصوات مصرية التابع لمؤسسة تومسون رويترز وجريدة البورصة المصرية، وقناة سي بي سي الفضائية المصرية) 

 (تحرير ياسمين صالح، للتواصل: yasmine.saleh@refinitiv.com)

تغطي زاوية عربي أخبار وتحليلات اقتصادية عن الشرق الأوسط والخليج العربي وتستخدم لغة عربية بسيطة.

© ZAWYA 2020

إخلاء المسؤوليّة حول المحتوى الأصلي
تم كتابة محتوى هذه المقالات وتحريره من قِبل ’ ريفينيتيف ميدل ايست منطقة حرة – ذ.م.م. ‘ (المُشار إليها بـ ’نحن‘ أو ’لنا‘ (ضمير المتكلم) أو ’ ريفينيتيف ‘)، وذلك انسجاماً مع
مبادئ الثقة التي تعتمدها ريفينيتيف ويتم توفير المقالات لأغراض إعلاميةٍ حصراً؛ ولا يقترح المحتوى أي استشارات بخصوص جوانب قانونية أو استثمارية أو ضريبية أو أي آراء بشأن ملاءمة أو قيمة أو ربحية أي استراتيجية معيّنة تتعلق بالاستراتيجية الأمنية أو المحافِظ أو الاستثمار.
وبموجب الحد الذي يسمح به القانون المعمول به، لن تتحمّل ’ ريفينيتيف ‘، وشركتها الأم والشركات الفرعية والشركات التابعة والمساهمون المعنيون والمدراء والمسؤولون والموظفون والوكلاء والمٌعلنون ومزوّدو المحتوى والمرخّصون (المشُار إليهم مُجتمعين بـ ’أطراف ريفينيتيف ‘) أي مسؤولية (سواءً مجتمعين أو منفردين) تجاهك عن أية أضــرار مباشــرة أو غيــر مباشــرة أو تبعيــّة أو خاصــة أو عرضيّة أو تأديبية أو تحذيريّة؛ وذلك بما يشمل على سـبيل المثـال لا الحصـر: خسـائر الأرباح أو خسارة الوفورات أو الإيرادات، سـواء كان ذلك بسبب الإهمال أو الضـرر أو العقـد أو نظريـات المسـؤولية الأخرى، حتـى لـو تـم إخطـار أطـراف ’ ريفينيتيف ‘ بإمكانيـة حـدوث أيٍ مـن هـذه الأضرار والخسـائر أو كانـوا قـد توقعـوا فعلياً حدوثهـا