إعلانات
|24 يناير, 2019

طلبات الاكتتاب في صكوك إضافية لـ «دبي الإسلامي» تتضاعف 4.9 مرات

خُصِص 62% من الصكوك لمستثمرين من منطقة الشرق الأوسط.

طلبات الاكتتاب في صكوك إضافية لـ «دبي الإسلامي» تتضاعف 4.9 مرات
REUTERS/Jumana El Heloueh

24 01 2019

حقق بنك دبي الإسلامي واحداً من أكبر طلبات الاكتتاب ذات الجودة العالية من بنك متواجد بدول مجلس التعاون الخليجي خلال أكثر من عام، بلغت قيمته 3.7 مليارات دولار من قبل 168 مستثمراً، وهو ما يمثّل زيادة في الاكتتاب بمقدار 4.9 مرات.

وأصدر البنك المصنف بتقدير A3 من قبل وكالة موديز (مستقر) وA من قبل وكالة فيتش (مستقر)، بنجاح صكوك إضافية دائمة من الشق الأول بقيمة 750 مليون دولار (مع عدم وجود خيار استردادها إلا بعد مرور 6 سنوات) بمعدل ربح 6.25% سنوياً، والذي يعادل 366.4 نقطة أساس علاوة على عائد سندات الخزانة الأمريكية ذات الـ 6 سنوات. ويعد هذا الإصدار الثاني للصكوك الإضــــافية الدائمة من الشق الأول تبعاً للمبادئ التوجيهية الجديدة لبازل 3 والصادرة عن مصرف الإمارات العربية المتحدة المركزي في عام 2018. وهو الإصدار الأول لـ «رأس مال هجين» من قبل دول مجلس التعاون الخليجي في العام 2019.

وجاء نجاح هذه الصفقة على خلفية وضع استراتيجية تسويق واسعة النطاق، هدفت إلى إطلاع المستثمرين الدوليين والإقليميين على استراتيجية بنك دبي الإسلامي، واستمرار الأداء المالي القوي للبنك.

وتميّزت قاعدة المستثمرين بتنوّعها، حيث خُصِص 62% من الصكوك لمستثمرين من منطقة الشرق الأوسط، و19% من المملكة المتحدة/‏ أوروبا، و18% من آسيا، و1% من الولايات المتحدة الأمريكية في الخارج.

وقال الدكتور عدنان شلوان، الرئيس التنفيذي لمجموعة بنك دبي الإسلامي: «نحن سعداء جداً بنجاح هذا الإصدار، وبالأخص الثقة التي أظهرها المستثمرون الدوليون في أداء البنك، وتوجهه الاستراتيجي. لقد استقطب الإصدار قاعدة متنوعة من المستثمرين المحليين والإقليميين والدوليين، ممّا ساعدنا على تحقيق أقل تسعير ممكن (6.25%) لأي من الصكوك الإضافية من الشق الأول والمتوافقة مع بازل 3، تبعاً للمبادئ التوجيهية الجديدة لدولة الإمارات بخصوص ذلك. ونظراً لأن 40% من الاهتمام قد تجلى من خارج المنطقة، فمن الواضح أن استراتيجيتنا المتعلقة بإشراك المستثمرين تسير على الطريق الصحيح».

ويلعب بنك دبي الإسلامي، وبنك الإمارات دبي الوطني، وبنك أبوظبي الأول، وبنك إتش إس بي سي، وبنك جي بي مورغان، وشركة بيتك كابيتال، ومصرف الشارقة الإسلامي، وبنك ستاندرد تشارترد، دور مديري الإصدار الرئيسيين المشتركين، ومديري سجل الاكتتاب المشتركين لهذه الصكوك.

© البيان 2019