|19 يناير, 2020

أهم الأخبار: القائد الليبي "حفتر" يعطل أكثر من نصف صادرات بلاده من النفط

مجموعة من أهم العناوين الصحفية صباح الأحد

المؤسسة الوطنية للنفط الليبية، 22 فبراير 2016. رويترز.

المؤسسة الوطنية للنفط الليبية، 22 فبراير 2016. رويترز.

REUTERS/Ismail Zitouny

زاوية عربي

ليبيا

منع القائد الليبي، خليفة حفتر، صادرات النفط في الموانئ التي تخضع لسيطرته في الأجزاء الوسطى والشرقية من البلاد السبت، قبل مؤتمر دولى في العاصمة الألمانية برلين الأحد، ويهدف المؤتمر للتوسط لإنهاء حرب أهلية في البلاد التي تملك أكبر احتياطي نفطي مثبت في أفريقيا، وقالت المؤسسة الوطنية للنفط الليبية ان إغلاق الموانئ سيخفض الإنتاج إلى 500 ألف برميل في اليوم من 1.3 مليون برميل، وتذهب عوائد النفط إلى البنك المركزي التابع لحكومة السراج، خصم حفتر، واستخدمتها طرابلس لشراء أسلحة لمواجهة قوات حفتر، وقال متحدث باسم الجيش الوطني الليبي، التابع لحفتر، انه تم إغلاق الموانئ استجابة لمطالب الشعب الليبي.  (بلومبرج - فرانس 24)

خلفية سريعة على مؤتمر برلين: يعقد في ألمانيا ويبدأ اليوم، ومن المتوقع حضور القادة الليبيين حفتر والسراج، ووزير الخارجية الأمريكي، مايك بومبيو، وقادة من عدة دول أخرى منها روسيا وتركيا ومصر، بحسب تقارير صحفية.

اليمن

حظرت جماعة الحوثي التي تسيطر على العاصمة اليمنية صنعاء استخدام وحيازة الريال اليمني الجديد، الذي أصدره خصومها في الحكومة المعترف بها دوليا، ومقرها مدينة عدن الساحلية الجنوبية، ويقول الحوثيون المتحالفون مع إيران انه يجب على اليمنيين استخدام العملة القديمة فقط، وان الحظر خطوة لمواجهة معدلات زيادة الأسعار بسبب إفراط الحكومة في إصدار عملات على حد قولهم، على جانب آخر وصفت حكومة "عدن" الحظر بانه تخريب اقتصادي. ما ينذر بوجود اقتصادين في البلاد. (رويترز)

لبنان

شهد وسط العاصمة بيروت، السبت، مواجهات عنيفة بين المتظاهرين وقوى الأمن أسفرت عن وقوع 220 جريح من الطرفين، بحسب إحصاءات الصليب الأحمر اللبناني، وأطلقت قوات الأمن خراطيم المياه والغاز المسيل للدموع على المتظاهرين الذين ردوا عليهم بالحجارة وجذوع الأشجار، وطلب رئيس الجمهورية، ميشال عون، مساء السبت، من قادة الأمن استعادة الهدوء ومنع أعمال الشغب وتأمين سلامة الأملاك العامة والخاصة. ( فرانس 24)

السعودية - السودان

قال عبدالله بن عبدالعزيز الربيعة، المستشار بالديوان الملكي السعودي، والمشرف العام على مركز الملك سلمان للإغاثة والأعمال الإنسانية، ان بلاده قدمت ما يزيد على 1.2 مليار دولار للسودان حتى عام 2019. (مباشر)

(إعداد: عبدالرحمن رشوان، الصحفي بموقع زاوية عربي. وقد عمل عبدالرحمن في السابق في عدة مؤسسات صحفية، منها إيكونومي بلس ومباشر)

(تحرير ياسمين صالح، للتواصل: yasmine.saleh@refinitiv.com)

© ZAWYA 2020

إخلاء المسؤوليّة حول المحتوى الأصلي
تم كتابة محتوى هذه المقالات وتحريره من قِبل ’ ريفينيتيف ميدل ايست منطقة حرة – ذ.م.م. ‘ (المُشار إليها بـ ’نحن‘ أو ’لنا‘ (ضمير المتكلم) أو ’ ريفينيتيف ‘)، وذلك انسجاماً مع
مبادئ الثقة التي تعتمدها ريفينيتيف ويتم توفير المقالات لأغراض إعلاميةٍ حصراً؛ ولا يقترح المحتوى أي استشارات بخصوص جوانب قانونية أو استثمارية أو ضريبية أو أي آراء بشأن ملاءمة أو قيمة أو ربحية أي استراتيجية معيّنة تتعلق بالاستراتيجية الأمنية أو المحافِظ أو الاستثمار.
وبموجب الحد الذي يسمح به القانون المعمول به، لن تتحمّل ’ ريفينيتيف ‘، وشركتها الأم والشركات الفرعية والشركات التابعة والمساهمون المعنيون والمدراء والمسؤولون والموظفون والوكلاء والمٌعلنون ومزوّدو المحتوى والمرخّصون (المشُار إليهم مُجتمعين بـ ’أطراف ريفينيتيف ‘) أي مسؤولية (سواءً مجتمعين أو منفردين) تجاهك عن أية أضــرار مباشــرة أو غيــر مباشــرة أو تبعيــّة أو خاصــة أو عرضيّة أو تأديبية أو تحذيريّة؛ وذلك بما يشمل على سـبيل المثـال لا الحصـر: خسـائر الأرباح أو خسارة الوفورات أو الإيرادات، سـواء كان ذلك بسبب الإهمال أو الضـرر أو العقـد أو نظريـات المسـؤولية الأخرى، حتـى لـو تـم إخطـار أطـراف ’ ريفينيتيف ‘ بإمكانيـة حـدوث أيٍ مـن هـذه الأضرار والخسـائر أو كانـوا قـد توقعـوا فعلياً حدوثهـا