في 5 دقائق: أين تستثمر هذا العام؟

محلل يجيب

  
صورة من Getty Images

صورة من Getty Images

Getty Images

أين سأستثمر في العام الجديد؟ سؤال يطرحه المستثمرون على أنفسهم مطلع كل عام. وقد لا تكون الإجابة على هذا السؤال سهلة في الوقت الذي لا يزال الاقتصاد العالمي يحاول التعافي من جائحة كورونا.

في ما يلي، أسئلة طرحها موقع زاوية عربي على توماس هيبرت وهو محلل مالي لدى شركة "بسيجما" لإدارة الاستثمارات التي تتخذ من لندن مقراً لها عن اتجاهات الاستثمارات في 2022 والعوامل المؤثرة عليها.

- ما هي اتجاهات الاستثمار الرئيسية المتوقعة في 2022؟

في رأيي سيؤدي ارتفاع التضخم وما سينتج عنه من تشديد في السياسة نقدية إلى التحول نحو القطاعات الأكثر ارتفاعاً من حيث القيمة في السوق.

- ما هي العوامل التي ستؤثر على القرارات الاستثمارية في 2022؟

بلا شك سيستحوذ التضخم، والسياسات النقدية، وعوائد السندات على محور الاهتمام الأكبر لدى المستثمرين هذا العام فيما تعاني الأسواق من مستويات مرتفعة للديون.

- هل سيكون لمتحور أوميكرون وغيره من متحورات كوفيد تأثير كبير على الاستثمار في 2022؟

من الصعب التنبؤ بتأثير كوفيد في عام 2022، لكن أتوقع أن يكون تأثيره محدود أكثر من السنوات الماضية. وستكون المتحورات الجديدة على الأرجح أقل فتكا -كما هو الحال بالنسبة لأوميكرون- وسيتمتع سكان العالم بقدر أعلى من الحماية.

 - هل سيختلف عام 2022 عن 2021 من حيث الاستثمارات؟

 نعم، على الأرجح سيطرأ تغيير كبير على الاستثمارات التي ستتجه نحو تلك المقومة بأقل من قيمتها الحقيقية. والسبب في ذلك سيعود الى ارتفاع معدل التضخم وتراجع الدعم النقدي.

- ما القطاعات التي يتوقع أن تكون أكثر ربحية للمستثمرين؟

 القطاعات مثل الطاقة، واللوازم والمعدات، والمعادن والتعدين.

- هل سنشهد الكثير من الاستثمارات في الرأس المال المخاطر في 2022؟

نعم، سيسعى المستثمرون بشكل خاص الى الاستفادة من التقييمات الجذابة في  بعض الأسواق.

(إعداد: مريم عبد الغني، وقد عملت مريم سابقا في عدة مؤسسات إعلامية من بينها موقع أصوات مصرية التابع لمؤسسة تومسون رويترز وتلفزيون الغد العربي)

 (تحرير ريم شمس الدين، للتواصل: rim.shamseddine@refinitiv.com)

للاشتراك في تقريرنا اليومي الذي يتضمن تطورات الأخبار الاقتصادية والسياسية، سجل هنا