ميتسوبيشي موتورز الشرق الأوسط وأفريقيا تعيّن رئيساً جديداً

  
ميتسوبيشي موتورز الشرق الأوسط وأفريقيا تعيّن رئيساً جديداً

دبي، دولة الإمارات العربية المتحدة: أعلنت شركة ميتسوبيشي موتورز الشرق الأوسط وأفريقيا عن تعيين يانو يوتاكا رئيساً لها. وسيتولى يوتاكا، الذي سيتخذ من دبي مقراً له، قيادة دفة الشركة في دول مجلس التعاون الخليجي وبلاد الشام وأفريقيا وتطوير أعمالها وتعزيز نموها.

ويعتبر يانو يوتاكا أحد المسؤولين المخضرمين البارزين في قطاع السيارات ويمتلك خبرة واسعة في هذا المجال، حيث  أمضى أكثر من 28 عاماً من مسيرته المهنية الحافلة مع شركة ميتسوبيشي موتورز. وتمتد خبراته الغنية في قطاع السيارات لتشمل العديد من الأسواق الأوروبية والشرق أوسطية.

وبمناسبة تعيينه رئيساً لشركة ميتسوبيشي موتورز الشرق الأوسط وأفريقيا، قال يانو يوتاكا: "يعد الشرق الأوسط منطقة حيوية وعلى قدر كبير من الأهمية بالنسبة لشركة ميتسوبيشي موتورز، وأتطلع إلى العمل في مثل هذه الأسواق الديناميكية التي تشكل منصة واعدة لنمو أعمال ميتسوبيشي وازدهارها. لا شك أن سجل ميتسوبيشي موتورز الحافل بإنتاج سيارات عالية الجودة سيشكل داعماً رئيسياً لنا، ويسهم بشكل فعال في المحافظة على إنجازات الشركة وتعزيزها خلال هذه الأوقات التي يشهد فيها العالم تحديات غير مسبوقة".

يشار إلى أن يوتاكا شغل سابقاً منصب مدير عام دائرة الشرق الأوسط في ميتسوبيشي موتورز، طوكيو، اليابان، وذلك قبل توليه منصبه الحالي كرئيس للشركة في الشرق الأوسط وأفريقيا.

-انتهى-

نبذة عن ميتسوبيشي موتورز

ميتسوبيشي موتورز كوربوريشن هي شركة عالمية للسيارات يقع مقرها في مدينة طوكيو في اليابان، وتتمتع بميزة تنافسية في فئة السيارات الرياضية متعددة الأغراض، وسيارات البيك أب، والسيارات الكهربائية، والسيارات الهجينة الكهربائية القابلة للشحن.

منذ أن قامت مجموعة ميتسوبيشي بإنتاج أول سيارة لها منذ ما يزيد على قرن من الزمان، اعتمدنا نهجاً طموحاً مبتكراً طالما أحدث تغييراً كبيراً وصنع فارقاً، حيث قمنا بتطوير أنواع جديدة من السيارات وتقنيات رائدة فائقة التطور.

إن استراتيجية علامتنا التجارية، ذات الجذور الراسخة في القيم المؤسسية لميتسوبيشي موتورز، تستقطب السائقين الطموحين الذين على أتم الاستعداد لتحدي الحكمة التقليدية والمضي قدماً في تبني التغيير.

وبما يتوافق مع هذه العقلية المنفتحة، طرحت ميتسوبيشي موتورز استراتيجية علامتها التجارية الجديدة في عام 2017، معبرة عنها في شعارها "معاً لقيادة طموحك"، وهو مزيج من الدافع الشخصي والتوجه المقدام الجريء، وانعكاس للحوار المستمر الجاري بين العلامة وعملائها.

اليوم تلتزم ميتسوبيشي موتورز بالاستثمار المتواصل في التقنيات الجديدة المبتكرة، والتصميم الجذاب وتطوير المنتجات، مما يوفر سيارات جديدة مثيرة لاهتمام العملاء، وموثوقة في جميع أنحاء العالم.

لمزيد من المعلومات، يرجى التواصل مع:

غايدزاك ترتريان | مدير تسويق | +971 (56) 991 0615 | Gaydzag.terterian@mitsubishi-motors.com

Send us your press releases to pressrelease.zawya@refinitiv.com

© Press Release 2020

إخلاء المسؤوليّة حول محتوى البيانات الصحفية
إن محتوى هذه البيانات الصحفية يتم تقديمه من قِبل مزود خارجي. ونحن لا نتحمل أي مسؤولية أو نمتلك الإذن للتحكم بمثل محتوى. ويتم تقديم هذا المحتوى على أساس ’على حاله‘ و’حسب توافره‘، ولا يتم تحريره بأي شكلٍ من الأشكال. ولن نكون نحن، ولا الشركات التابعة لنا، مسؤولين عن ضمان دقة أو تأييد أو اكتمال الآراء أو وجهات النظر أو المعلومات أو المواد الواردة في هذا المحتوى.
ويتم توفير البيانات الصحفية لأغراض إعلامية حصراً؛ ولا يقترح المحتوى أي استشارات بخصوص جوانب قانونية أو استثمارية أو ضريبية أو أي آراء بشأن ملاءمة أو قيمة أو ربحية أي استراتيجية معيّنة تتعلق بالمحافِظ أو الاستثمارات. ولن نكون نحن، أو الشركات التابعة لنا، مسؤولين عن حدوث أي أخطاء أو عدم دقة في المحتوى، أو أي إجراءات تقومون باتخاذها استناداً إلى ذلك المحتوى. وأنت توافق وتقرّ صراحة بتحمّل كامل المسؤولية عن استخدام المعلومات الواردة في هذه البيانات الصحفية.
وبموجب الحد الذي يسمح به القانون المعمول به، لن تتحمّل ’ ريفينيتيف ‘، وشركتها الأم والشركات الفرعية والشركات التابعة والمساهمون المعنيون والمدراء والمسؤولون والموظفون والوكلاء والمعلنون ومزوّدو المحتوى والمرخّصون (المشُار إليهم مُجتمعين بـ ’أطراف ريفينيتيف ‘) أي مسؤولية (سواءً مجتمعين أو منفردين) تجاهك عن أية أضــرار مباشــرة أو غيــر مباشــرة أو تبعيــّة أو خاصــة أو عرضيّة أو تأديبية أو تحذيريّة؛ وذلك بما يشمل على سـبيل المثـال لا الحصـر: خسـائر الأرباح أو خسارة الوفورات أو الإيرادات، سـواء كان ذلك بسبب الإهمال أو الضـرر أو العقـد أو نظريـات المسـؤولية الأخرى، حتـى لـو تـم إخطـار أطـراف ’ ريفينيتيف ‘ بإمكانيـة حـدوث أيٍ مـن هـذه الأضرار والخسـائر أو كانـوا قـد توقعـوا فعلياً حدوثهـا.

المزيد من البيانات الصحفية