معهد الابتكار التكنولوجي يعين خبراء عالميين  في مجلس المستشارين ضمن مركز بحوث الروبوتات المستقلة

  
معهد الابتكار التكنولوجي يعين خبراء عالميين nbsp;في مجلس المستشارين ضمن مركز بحوث الروبوتات المستقلة

أبوظبي: أعلن معهد الابتكار التكنولوجي، ذراع الأبحاث التطبيقية التابع لمجلس أبحاث التكنولوجيا المتطورة، اليوم عن تعيين نخبة من كبار الخبراء الدوليين ضمن مجلس المستشارين في مركز بحوث الروبوتات المستقلة  التابع للمعهد.

وتأتي هذه التعيينات في أعقاب سلسلة من التصريحات المتتالية لمعهد الابتكار التكنولوجي منذ أول اجتماع لمجلس إدارة مجلس أبحاث التكنولوجيا المتطورة في أغسطس 2020.

ويعد مركز بحوث الروبوتات المستقلة أحد المراكز البحثية السبعة الأولية في معهد الابتكار التكنولوجي. ويعتبر أعضاء مجلس المستشارين الجديد خبراء معروفين دولياً في عدة مجالات تتعلق بالتحكم الذاتي الذكي، والأنظمة والروبوتات المستقلّة، والروبوتات والإدراك، وغيرها. ويعمل باحثو المركز على استكشاف أحدث المستجدات في قطاع الروبوتات التي من شأنها أن تساعد على بناء مجتمعات هجينة تضم أنظمة حيوية وصناعية. وسيقود مجلس المستشارين جهود تطوير تقنيات مبتكرة سيكون لها تأثير عالمي.

ويتألف مجلس المستشارين من البروفيسور  إيان أكيلديز، الحائز على كرسي كين بايرز للبروفيسورية، ومدير مختبر الشبكات اللاسلكية عريضة النطاق، ورئيس مجموعة الاتصالات في كلية الهندسة الكهربائية والحاسوبية في معهد جورجيا للتكنولوجيا في الولايات المتحدة؛ والبروفيسور لوكا بينيني، رئيس فريق الدوائر والأنظمة الرقمية في قسم تكنولوجيا المعلومات والهندسة الكهربائية في المعهد الفيدرالي السويسري للتكنولوجيا بمدينة زيورخ و بروفيسور  الإلكترونيات في جامعة بولونيا الإيطالية؛ والبروفيسور ماركو بيرتونيا، بروفيسور في جامعة مودينا وريدجيو إميليا في إيطاليا، حيث يدير مختبر الأنظمة عالية الأداء في الوقت الحقيقي؛ والبروفيسور إيه. إي. إيبن، بروفيسور الذكاء الاصطناعي والأنظمة الجماعية في جامعة فريي (الجامعة الحرة) بأمستردام في هولندا والبروفيسور  الزائر في جامعة يورك البريطانية؛ والبروفيسور جوسيبي لويانو، البروفيسور المساعد في قسم الروبوتات والإدراك بجامعة نيويورك الأمريكية؛ والبروفيسور مارتن ساسكا، مؤسس مجموعة الأنظمة الروبوتية المتعددة في قسم السِيبرانية بالجامعة التقنية التشيكية في مدينة براغ.

وتعليقاً على التعيينات الجديدة، قالت الدكتورة نجوى الأعرج، كبيرة الباحثين بالإنابة في مركز بحوث الروبوتات المستقلة: "سيساعد أعضاء المجلس على تسهيل التعاون العلمي والذي سيساهم في تمكين الاستكشافات والأبحاث العلمية الدقيقة والمنهجيّة والتجريبية والقابلة للتحقق في مجال التكنولوجيا المتقدمة، الأمر الذي سيعزز مكانة أبوظبي والإمارات في تشكيل الإمكانات المستقبلية في قطاع الروبوتات المستقلّة جواً وبحراً وبراً، و تحت سطح الماء وحتى في الفضاء الخارجي".

يذكر أن معهد الابتكار التكنولوجي هو مركز رائد على مستوى العالم في مجال الأبحاث والتطوير ويركز على الأبحاث التطبيقية وتكنولوجيا العصر الجديد. ولدى المعهد سبعة مراكز بحثية أولية متخصصة في بحوث الكوانتوم، والروبوتات المستقلة، والتشفير، والمواد المتقدمة، والأمن الرقمي، والطاقة الموجهة، والأنظمة الآمنة. ومن خلال تعاونه مع مجموعة من المواهب الاستثنائية والجامعات والمعاهد البحثية وشركاء القطاع من مختلف أنحاء العالم، يعمل المعهد على تعزيز روابط المجتمع الفكري والمساهمة في بناء منظومة الأبحاث والتطوير في أبوظبي ودولة الإمارات. كما يسعى المعهد إلى تعزيز مكانة أبوظبي والإمارات كمركز عالمي للابتكار، ويسهم في تطوير الاقتصاد المبني على المعرفة.

حول معهد الابتكار التكنولوجي (TII):

معهد الابتكار التكنولوجي هو ذراع "الأبحاث التطبيقية" التابع لمجلس أبحاث التكنولوجيا المتطورة وهو معهد عالمي رائد يختص بالبحث والتطوير ويركز على الأبحاث التطبيقية وتكنولوجيا العصر الجديد. ويضم المعهد تحت مظلته سبعة مراكز بحثية متخصصة في مجالات الكوانتوم والروبوتات المستقلة والتشفير والمواد المتقدمة والأمن الرقمي والطاقة الموجهة والأنظمة الآمنة. ومن خلال العمل مع مجموعة مميزة من أصحاب الموهبة والجامعات والمؤسسات البحثية والشركاء المتخصصين من جميع أنحاء العالم، يمثل المعهد ملتقى فكرياً فريداً يساهم في دعم نمو وازدهار منظومة بحث وتطوير تعزز مكانة أبوظبي والإمارات كمركز رائد للابتكار.

للمزيد من المعلومات يرجى زيارة الموقع www.tii.ae

 

حول مركز بحوث الروبوتات المستقلة

يختص مركز بحوث الروبوتات المستقلة - في معهد الابتكار التكنولوجي (TII) - في المنتجات المتقدمة ذات الصلة بالروبوتات والحركة الذاتية. ويمتاز هذا المركز بمكانة قيادية مرموقة في اختصاصه، بفضل ما لديه من خبرة تقنية متعمقة في مجال الروبوتات، والرؤية الحاسوبية، والتكنولوجيا المُستوحاة من الحيويات.

للمزيد من المعلومات، يرجى زيارة الموقع https://autonomousrobotics.tii.ae/

تواصل معنا عبر شبكات التواصل الاجتماعي:

لينكد إن:  https://www.linkedin.com/company/tiiuae/  

تويتر:https://twitter.com/TIIuae  

إنستغرام: https://www.instagram.com/tiiuae/

 

للاستفسارات الإعلامية، يرجى الاتصال بـ :

معهد الإبتكار التكنولوجي

comms@atrc.ae

ملاحظات للمحررين:

نبذة عن أعضاء المجلس:

البروفيسور  إيان أكيلديز هو بروفيسور حائز على كرسي كين بايرز للبروفيسورية، ومدير مختبر الشبكات اللاسلكية عريضة النطاق، ورئيس مجموعة الاتصالات في كلية الهندسة الكهربائية والحاسوبية في معهد جورجيا للتكنولوجيا في الولايات المتحدة. ومنذ عام 2011، يشغل منصب بروفيسور استشاري في قسم تكنولوجيا المعلومات بجامعة الملك عبد العزيز في جدّة بالمملكة العربية السعودية، كما يعمل في قسم هندسة الحاسوب في جامعة قبرص منذ يناير 2017. وهو أيضاً مدير منحة أبحاث ضمن برنامج تعاون دولي، في معهد نقل المعلومات في الأكاديمية الروسية للعلوم في موسكو، روسيا منذ شهر مايو 2018. تتمحور أبحاثه حول شبكات الجيل الخامس والسادس، والإدراك والتحكم بالطائرات بدون طيار مفردة أو متعددة، وإنترنت الأشياء الحيوية النانوية، والشبكات النانوية، اتصالات نطاق تيراهيرتز، وشبكات المستشعرات اللاسلكية في البيئات الصعبة. وقد أسس البروفيسور أكيلديز عدة مراكز بحثية في مؤسسات دولية مرموقة وذات شهرة عالمية ، بما في ذلك جامعة البوليتيكنيك في مدينة كاتالونيا الإسبانية، وجامعة تمبيري للتكنولوجيا في فنلندا، وجامعة بريتوريا في جنوب أفريقيا، وجامعة فريدريك ألكساندر بإرلنغن-نورنبيرغ الألمانية. كما أن البروفيسور أكيلديز زميل في معهد المهندسين الكهربائيين والإلكترونيين (IEEE) ورابطة مكائن الحوسبة.

يترأس البروفيسور لوكا بينيني فريق الدوائر والأنظمة الرقمية في قسم تكنولوجيا المعلومات والهندسة الكهربائية في المعهد الفيدرالي السويسري للتكنولوجيا بمدينة زيورخ، وهو بروفيسور الإلكترونيات في جامعة بولونيا الإيطالية كذلك. وتتمحور أبحاثه حول تصميم الأنظمة الرقمية الموفًرة للطاقة وخاصة منصات الحوسبة ذات الطاقة شديدة الانخفاض والحوسبة الخضراء عالية الأداء.  وينشط كذلك في مجالات المستشعرات الذكية وشبكات المستشعرات للمستهلكين، والتطبيقات الطبية الحيوية وتطبيقات إنترنت الأشياء. وقد قام بتنسيق مشاريع مموّلة في هذه المجالات، ومنها منحة متقدمة من مجلس البحوث الأوروبي (ERC) حول الإدارة الحرارية متعددة الأحجام للأنظمة الحاسوبية. ونشر البروفيسور بينيني أكثر من 700 ورثة بحثية في مجلات علمية محكًمة ومؤتمرات دولية ، إضافة إلى أربعة كتب وعدة فصول في كتب مختلفة. ويعد البروفيسور بينيني زميلاً في معهد المهندسين الكهربائيين والإلكترونيين الأمريكي ورابطة مكائن الحوسبة، إضافة إلى كونه عضواً في "أكاديمية أوروبيا" (وهي الأكاديمية الأوروبية للعلوم الإنسانية والآداب والقانون والعلوم)، وحصل على جائزة "ماك فان فالكنبيرغ" لعام 2016 التي تقدمها جمعية الدوائر والنظم في معهد المهندسين الكهربائيين والإلكترونيين. 

البروفيسور ماركو بيرتونيا بروفيسور في جامعة مودينا وريدجيو إميليا الإيطالية حيث يدير مختبر الأنظمة عالية الأداء في الوقت الحقيقي. وتتمحور أبحاثه حول الأنظمة عالية الأداء في الوقت الحقيقي، وحلول القيادة الذاتية، ودمج المستشعرات في منصات الحوسبة المدمجة، وأنظمة التشغيل، والبرمجيات الوسيطة للاتصالات، ووقت تشغيل البرمجيات والمجمّعات.  ويعد البروفيسور بيرتونيا رائداً في مجاله وألف أكثر من 100 ورقة بحثية في جدولة المعالجات المتعددة، وأنظمة الوقت الحقيقي، وتحليل قابلية الجدولة، حيث حصل على أكثر من 2500 اقتباس خلال 10 سنوات.

البروفيسور إيه. إي. إيبن هو  بروفيسور الذكاء الاصطناعي والأنظمة الجماعية في جامعة فريي (الجامعة الحرة) بأمستردام في هولندا حيث يترأس مجموعة الذكاء الحوسبي، إضافة إلى عمله كبروفيسور زائر في جامعة يورك البريطانية. وتتمحور أبحاثه حول الحوسبة التطورية، والروبوتات التطورية، والروبوتات المعيارية، حيث تشمل أبرز جهوده العمل على مشروع الروبوت الصغير ومشروع تطور الروبوت المستقل. ويعد البروفيسور إيبن خبيراً في الذكاء الاصطناعي، والحياة الاصطناعية، والأنظمة الجماعية التكيفية. وقد عمل خلال مسيرته المهنية على العديد من المواضيع مثل الأسس النظرية والمجتمعات الاصطناعية، والتطبيقات في قطاعات الصحة والشؤون المالية وإدارة الحركة المرورية. وقد نشر مقالات في مجلات مرموقة مثل "نيتشر" Nature، و "ساينس روبوتيكس" Science Robotics، و"نيتشر ماشين إنتيليجنس" Nature Machine Intelligence.  

يشغل البروفيسور جوسيبي لويانو منصب البروفيسور المساعد في الهندسة الكهربائية و الحاسوبية و الهندسة الميكانيكية وهندسة  الطيران بجامعة نيويورك الأمريكية، حيث يدير مختبر الروبوتات السريعة والإدراك (ARPL) الذي يجري أبحاثاً أساسية وتطبيقية في مجال إستقلالية الروبوتات. وتتمحور أهم أبحاثه حول الروبوتات، والمركبات الجوية الصغيرة، والرؤية، وإندماج الإستشعار، والملاحة، والخرائط في بيئات غير مهيكلة. عمل البروفيسور لويانو كذلك كمفتش مشاريع في تحدي محمد بن زايد العالمي للروبوت بالإضافة إلى الأنظمة والتكنولوجيا المستقلة والمصغرة خلال ثلاث مناسبات. وهو عضو في معهد المهندسين الكهربائيين والإلكترونيين (IEEE)، وعضو في جمعية الروبوتات والأتمتة  (RAS)التابعة للمعهد. ويعد البروفيسور لويانو شريكاً في ملكية براءتي اختراع، وشارك أيضاً في تحرير أكثر من 50 ورقة بحثية نُشرت في مجلات علمية دولية. وحصل على جائزة أفضل مراجع من المجلس التحريري لمؤتمر IEEE-RAS، إضافة إلى تكريم من وكيل وزارة الدفاع الأمريكية.

البروفيسور مارتن ساسكا هو مؤسس مجموعة الأنظمة الروبوتية المتعددة في قسم  التحكم الذاتي بالجامعة التقنية التشيكية في براغ. وتتمحور أبحاثه حول التحكم الاستشرافي والتحكم في الطائرات بدون طيار المفردة أو المتعددة. وقد فاز الدكتور ساسكا بتحدي محمد بن زايد العالمي للروبوت ثلاث مرات، مرة منها بالمركز الأول، ومرة أخرى بالمركز الثاني، ومرة بالمركز الثالث. وشارك الدكتور ساسكا في ستة مناسبات لإلقاء كلمات، كما حرّر وشارك في تحرير أكثر من 150 ورقة بحثية تم نشرها في مجلات علمية دولية. وفازت ورقتان من أوراقه البحثية بجوائز أفضل أوراق بحثية.

Send us your press releases to pressrelease.zawya@refinitiv.com

© Press Release 2021

إخلاء المسؤوليّة حول محتوى البيانات الصحفية
إن محتوى هذه البيانات الصحفية يتم تقديمه من قِبل مزود خارجي. ونحن لا نتحمل أي مسؤولية أو نمتلك الإذن للتحكم بمثل محتوى. ويتم تقديم هذا المحتوى على أساس ’على حاله‘ و’حسب توافره‘، ولا يتم تحريره بأي شكلٍ من الأشكال. ولن نكون نحن، ولا الشركات التابعة لنا، مسؤولين عن ضمان دقة أو تأييد أو اكتمال الآراء أو وجهات النظر أو المعلومات أو المواد الواردة في هذا المحتوى.
ويتم توفير البيانات الصحفية لأغراض إعلامية حصراً؛ ولا يقترح المحتوى أي استشارات بخصوص جوانب قانونية أو استثمارية أو ضريبية أو أي آراء بشأن ملاءمة أو قيمة أو ربحية أي استراتيجية معيّنة تتعلق بالمحافِظ أو الاستثمارات. ولن نكون نحن، أو الشركات التابعة لنا، مسؤولين عن حدوث أي أخطاء أو عدم دقة في المحتوى، أو أي إجراءات تقومون باتخاذها استناداً إلى ذلك المحتوى. وأنت توافق وتقرّ صراحة بتحمّل كامل المسؤولية عن استخدام المعلومات الواردة في هذه البيانات الصحفية.
وبموجب الحد الذي يسمح به القانون المعمول به، لن تتحمّل ’ ريفينيتيف ‘، وشركتها الأم والشركات الفرعية والشركات التابعة والمساهمون المعنيون والمدراء والمسؤولون والموظفون والوكلاء والمعلنون ومزوّدو المحتوى والمرخّصون (المشُار إليهم مُجتمعين بـ ’أطراف ريفينيتيف ‘) أي مسؤولية (سواءً مجتمعين أو منفردين) تجاهك عن أية أضــرار مباشــرة أو غيــر مباشــرة أو تبعيــّة أو خاصــة أو عرضيّة أو تأديبية أو تحذيريّة؛ وذلك بما يشمل على سـبيل المثـال لا الحصـر: خسـائر الأرباح أو خسارة الوفورات أو الإيرادات، سـواء كان ذلك بسبب الإهمال أو الضـرر أو العقـد أو نظريـات المسـؤولية الأخرى، حتـى لـو تـم إخطـار أطـراف ’ ريفينيتيف ‘ بإمكانيـة حـدوث أيٍ مـن هـذه الأضرار والخسـائر أو كانـوا قـد توقعـوا فعلياً حدوثهـا.

المزيد من البيانات الصحفية