مصرف "الريان" و"الخليجي" يستكملان اندماجهما بنجاح

  
مصرف الريان والخليجي يستكملان اندماجهما بنجاح

أول اندماج لبنكين مدرجين في قطر لإنشاء أحد أكبر البنوك المتوافقة مع الشريعة الإسلامية في المنطقة بأصول مجمّعة تفوق 182 مليار ريال قطري

متمتعاً بمركز رأسمالي متين وسيولة قوية، سيكون مصرف الريان بعد إتمام عملية الاندماج في وضع مثالي لتسريع رحلة قطر نحو تحقيق الرؤية الوطنية 2030

مواصلة العمل تحت مسمى "مصرف الريان" ومقره الرئيسي بمدينة لوسيل، قطر

سيواصل مصرف الريان خدمة عملاءه كالمعتاد فيما يستكمل نقل خدمات الخليجي ومنتجاته إلى منصة الريان الجديدة خلال عام 2022

الدوحة: أعلن مصرف الريان ش.م.ع.ق ("الريان") عن استكمال اندماجه القانوني مع بنك الخليج التجاري (الخليجي) ش.م.ق.ع. ("الخليجي")، بحيث بات البنكان يعتبران كياناً واحداً بصفة قانونية اعتباراً من تاريخ اليوم، تحت اسم "مصرف الريان" (رقم التعريف الدولي للأوراق المالية: QA000A0M8VM3).

ومع اكتمال الاندماج القانوني في دولة قطر، تتركز جهود الإدارة على تسريع التكامل التشغيلي لكافة المنتجات والمنصات والخدمات في أسرع وقت ممكن، بحيث يتم دمج نقاط قوة المؤسستين ضمن منصة موحدة جديدة لمصرف الريان، لتقديم خدمات ذات قيمة مضافة لقاعدة عملاء البنكين المجمّعة. في هذا الوقت، سيتمكن العملاء من الاستمرار في معاملاتهم المصرفية كالمعتاد طبقاً لأحكام الشريعة. ومن المتوقع أن يُنجز تكامل المنتجات والخدمات خلال عام 2022، تحت إشراف مجلس الإدارة وفريق القيادة الجديدين، على أن يتم إطلاع العملاء وأصحاب المصلحة بطريقة تدريجية حول كيفية تأثير الدمج عليهم.

وسيكون مصرف الريان أحد أكبر البنوك المتوافقة مع الشريعة الإسلامية في المنطقة، مع أصول إجمالية تفوق الـ 182 مليار ريال قطري. ومن خلال سيولته ومركزه المالي القوي، سيكون مصرف الريان في وضع مثالي لتسريع رحلة قطر نحو تحقيق رؤية 2030 بالاستفادة من اتساع نطاقه، وجاذبية خدماته ومنتجاته، وتميز قاعدة مواهبه. ويعتبر الاندماج نقطة تحول في القطاع المصرفي في دولة قطر، حيث سيساعد في دعم نمو الشركات وتسهيل الصفقات البارزة، وتعزيز تنمية الشركات الصغيرة والمتوسطة وتمويلها، ودعم ازدهار عملاء القطاع الخاص لإدارة وتنمية ثرواتهم، وتحقيق أقصى إمكانات عملاء التجزئة. علماً أن مصرف الريان بعد الاندماج سيكون له تواجد في كل من فرنسا والمملكة المتحدة والإمارات العربية المتحدة.

وفي هذا السياق، صرح سعادة الشيخ/ محمد بن حمد بن قاسم العبدالله آل ثاني، رئيس مجلس إدارة مصرف الريان بالقول: "يبشر اكتمال هذه الصفقة التاريخية ببداية حقبة جديدة من التميز المصرفي في دولة قطر. ونود أن نشكر كل من ساهم في هذا الإنجاز، بما في ذلك جهاتنا التنظيمية، ومساهمينا وموظفينا. وبصفتنا أحد أكبر البنوك المتوافقة مع الشريعة الإسلامية في قطر والمنطقة، فإننا نلتزم بدعم النمو الاقتصادي لدولة قطر وطموحاتها، حيث سيساعد مصرفنا الجديد في دفع نمو القطاع المصرفي والاقتصاد الوطني بما يتماشى مع رؤية قطر الوطنية 2030، بالإضافة إلى أنه سيصبح شريكًا استراتيجيًا للقطاع العام في الدولة".

من جهته، صرح سعادة الشيخ/ حمد بن فيصل بن ثاني آل ثاني، نائب رئيس مجلس إدارة مصرف الريان بالقول: "مع الاكتمال الناجح لعملية الاندماج، يمكننا الآن تركيز جهودنا على اندماج العمليات لضمان تحقيق أكبر فائدة لمصرفنا ودولتنا، بالإضافة إلى زيادة قدراتنا وفعالية عملياتنا. سنستفيد من القوة الجديدة وقاعدة رأس المال المعززة لمصرفنا في سبيل تزويد مستثمرينا وعملائنا بخدمات تنافسية وتجربة مصرفية أفضل، تحت مظلة العلامة التجارية الجديدة لمصرف الريان".

أما السيد فهد بن عبدالله آل خليفة، الرئيس التنفيذي لمجموعة مصرف الريان فعلّق بالقول: "هذا إنجاز تاريخي للريان والخليجي ودولة قطر حيث يمثل اليوم بداية رحلتنا تحت مظلة "مصرف الريان"، وهو بنك رائد متوافق مع الشريعة الإسلامية جاهز لقيادة مستقبل الخدمات المصرفية، وملتزم بتقديم قيمة أكبر للوطن والشعب. سيبقى عملاؤنا على رأس أولويتنا فيما نتطلع لضمان انتقال سلس مع بدء نقل عملياتنا إلى منصة الريان الجديدة كمرحلة تالية من رحلتنا. نود أن نشكر المنظمين وموظفينا وجميع أصحاب المصلحة المشاركين لدعمهم، ومساعدتنا على تحقيق هدفنا المتمثل في إنشاء بنك أقوى وأكبر لعملائنا وموظفينا. ستتيح لنا ميزانيتنا العمومية الأكبر، ورأس مالنا المعزز، الفرصة لخدمة عملائنا بشكل أفضل وتقديم قيمة أكبر للمساهمين".

ومن خلال الاندماج، ارتفع رأسمال "مصرف الريان" من 7.5 مليار ريال قطري إلى 9.3 مليار ريال قطري، وقد حصل بنتيجته مساهمو الخليجي على 0.5 سهم عادي في "مصرف الريان" مقابل كل سهم عادي في "الخليجي". وسيستمر التداول على أسهم "مصرف الريان" مع زيادة رأس المال، بينما تم شطب أسهم الخليجي من بورصة قطر.

 #بياناتشركات

-انتهى-

حول مصرف الريان

تأسس مصرف الريان كشركة مساهمة عامة قطرية في عام 2006 وهو مصرف متوافق مع أحكام الشريعة الإسلامية ومقره في الدوحة، قطر.

تعتبر الكيانات الحكومية القطرية من المساهمين الرئيسيين بنسبة ملكية تزيد عن 30? والبنك مصنف حاليًا A1 من قبل  وكالة موديز للتصنيف الائتماني.

تشمل الأنشطة المصرفية الرئيسية لمصرف الريان ما يلي:

  • الخدمات المصرفية للأفراد: فتح الحساب الجاري والتوفير وحساب الودائع الآجلة والتمويل وبطاقات الائتمان.
  • الخدمات المصرفية للشركات: تقدم خدمات تمويل الشركات، واستشارات مالية، وإدارة الأموال، والخزانة، وتمويل التجارة.
  • الخدمات المصرفية الخاصة: تقدم حلول تخطيط الاستثمار وإدارة الأصول وإدارة الثروات وتخطيط الائتمان وحلول الإدارة.

يعمل مصرف الريان من خلال شبكة مكونة من 15 فرعاً (بما في ذلك المركز الرئيسي) في قطر وفرعين اثنين في المملكة المتحدة. www.alrayan.com

حول بنك الخليج التجاري

تأسس بنك الخليج التجاري (الخليجي) كشركة مساهمة عامة قطرية في العام 2007 وهو بنك تجاري مقره في الدوحة، قطر.

تعتبر الكيانات الحكومية القطرية من المساهمين الرئيسيين بنسبة ملكية تزيد عن 47? والبنك مصنف حاليًا A من وكالة   فيتش للتصنيف الائتماني   وA3 من وكالة موديز.

تشمل الأنشطة المصرفية الرئيسية للخليجي ما يلي:

  • الخدمات المصرفية للشركات: الخدمات المصرفية الدولية والخدمات المصرفية للشركات والمنتجات المصرفيةالتجارية المقدمة للشركات المحلية والشركات الصغيرة والمتوسطة
  • خدمات الخزينة: تقدم خدمات أسواق المال والاستثمار والمبيعات.
  • الخدمات المصرفية للأفراد: تتألف من الخدمات المصرفيةالخاصة والاستثنائية.

الخليجي لديه فرعين في قطر بما في ذلك المركز الرئيسي و3 فروع في الخارج.

www.alkhaliji.com

ملاحظات هامة

تم نشر البيان الصحفي لأغراض إعلامية فقط. لا يقدم المحتوى مشورة أو رأيًا ضريبيًا أو قانونيًا أو استثماريًا بشأن ملاءمة أو قيمة أو ربحية أي ورقة مالية أو محفظة أو استراتيجية استثمار معينة. إن استخدامك للمعلومات الواردة في هذه المقالة هو على مسؤوليتك الشخصية، ويوصى بأن تسعى للحصول على مشورتك المالية والقانونية المستقلة من مستشاريك المستقلين.

البيانات الواردة في هذا البيان الصحفي هي بتاريخ هذه الوثيقة، ما لم يتم تحديد وقت آخر. ولن يؤدي نشر هذا البيان أو أي إجراء يتم اتخاذه بموجبه إلى أي إشارة ضمنية إلى أنه لم يطرأ أي تغيير على حقائق أو شؤون مصرف الريان ش.م.ع.ق. لا يوجد شيء وارد في هذا البيان الصحفي يقصد منه أن يكون أو يعتبر بمثابة توقع أو تقدير للأداء المالي المستقبلي لمصرف الريان ش.م.ع.ق ولا يجب تفسير هذا البيان على أن العائد على السهم للفترات المالية الحالية أو المستقبلية لمصرف الريان ش.م.ع.ق سوف يماثل او يتجاوز العوائد التاريخية المعلنة للسهم.

Send us your press releases to pressrelease.zawya@refinitiv.com

© Press Release 2021

إخلاء المسؤوليّة حول محتوى البيانات الصحفية
إن محتوى هذه البيانات الصحفية يتم تقديمه من قِبل مزود خارجي. ونحن لا نتحمل أي مسؤولية أو نمتلك الإذن للتحكم بمثل محتوى. ويتم تقديم هذا المحتوى على أساس ’على حاله‘ و’حسب توافره‘، ولا يتم تحريره بأي شكلٍ من الأشكال. ولن نكون نحن، ولا الشركات التابعة لنا، مسؤولين عن ضمان دقة أو تأييد أو اكتمال الآراء أو وجهات النظر أو المعلومات أو المواد الواردة في هذا المحتوى.
ويتم توفير البيانات الصحفية لأغراض إعلامية حصراً؛ ولا يقترح المحتوى أي استشارات بخصوص جوانب قانونية أو استثمارية أو ضريبية أو أي آراء بشأن ملاءمة أو قيمة أو ربحية أي استراتيجية معيّنة تتعلق بالمحافِظ أو الاستثمارات. ولن نكون نحن، أو الشركات التابعة لنا، مسؤولين عن حدوث أي أخطاء أو عدم دقة في المحتوى، أو أي إجراءات تقومون باتخاذها استناداً إلى ذلك المحتوى. وأنت توافق وتقرّ صراحة بتحمّل كامل المسؤولية عن استخدام المعلومات الواردة في هذه البيانات الصحفية.
وبموجب الحد الذي يسمح به القانون المعمول به، لن تتحمّل ’ ريفينيتيف ‘، وشركتها الأم والشركات الفرعية والشركات التابعة والمساهمون المعنيون والمدراء والمسؤولون والموظفون والوكلاء والمعلنون ومزوّدو المحتوى والمرخّصون (المشُار إليهم مُجتمعين بـ ’أطراف ريفينيتيف ‘) أي مسؤولية (سواءً مجتمعين أو منفردين) تجاهك عن أية أضــرار مباشــرة أو غيــر مباشــرة أو تبعيــّة أو خاصــة أو عرضيّة أو تأديبية أو تحذيريّة؛ وذلك بما يشمل على سـبيل المثـال لا الحصـر: خسـائر الأرباح أو خسارة الوفورات أو الإيرادات، سـواء كان ذلك بسبب الإهمال أو الضـرر أو العقـد أو نظريـات المسـؤولية الأخرى، حتـى لـو تـم إخطـار أطـراف ’ ريفينيتيف ‘ بإمكانيـة حـدوث أيٍ مـن هـذه الأضرار والخسـائر أو كانـوا قـد توقعـوا فعلياً حدوثهـا.

المزيد من البيانات الصحفية