محطة كهرباء كوم أمبو للطاقة الشمسية الأكبر في مصر تتلقى حزمة تمويل بقيمة 114 مليون دولار أمريكي

  
محطة كهرباء كوم أمبو للطاقة الشمسية الأكبر في مصر تتلقى حزمة تمويل بقيمة 114 مليون دولار أمريكي

البنك الأوروبي لإعادة الإعمار والتنمية وصندوق الأوبك للتنمية الدولية وبنك التنمية الأفريقي وصندوق المناخ الأخضر والبنك العربي لتمويل محطة طاقة شمسية بقدرة 200 ميغاواط في مصر

شركة أكوا باور ستقوم بتطوير وتشييد وتشغيل محطة كهرباء كوم أمبو للطاقة الشمسية

حزمة التمويل سوف تزيد من الطاقة المتجددة في مصر

القاهرة، مصر- وقع اليوم البنك الأوروبي لإعادة الإعمار والتنمية وصندوق الأوبك للتنمية الدولية وبنك التنمية الأفريقي وصندوق المناخ الأخضر والبنك العربي على حزمة تمويل بقيمة 114 مليون دولار أمريكي لشركة  أكوا باور لتشييد أكبر محطة طاقة شمسية للقطاع الخاص في مصر.

سوف يضيف تطوير مشروع محطة كهرباء كوم أمبو للطاقة الشمسية طاقة توليد تبلغ 200 ميغاواط، ويزيد من حصة الطاقة المتجددة في مزيج توليد الطاقة في مصر، ويعزز مشاركة القطاع الخاص في قطاع الطاقة المصري.

تتكون الحزمة من قروض تصل إلى 36 مليون دولار أمريكي من البنك الأوروبي لإعادة الإعمار والتنمية، و18 مليون دولار أمريكي من صندوق الأوبك للتنمية الدولية، و17.8 مليون دولار أمريكي من بنك التنمية الأفريقي، و23.8 مليون دولار أمريكي من صندوق المناخ الأخضر، و18 مليون دولار أمريكي من البنك العربي. هذا بالإضافة إلى قرض تمويل أسهم انتقالي من البنك الأوروبي لإعادة الإعمار والتنمية بما يصل إلى 14 مليون دولار أمريكي و33.5 مليون دولار اميريكي من الشركة العربية للاستثمارات البترولية (ابيكورب).

تقع محطة كوم أمبو الجديدة على بعد أقل من 20 كيلومترًا من أكبر مجمع للطاقة الشمسية في أفريقيا، مجمع بنبان بقدرة 1.8 غيغاواط. وبمجرد تشغيلها، ستخدم المحطة الجديدة على نطاق المرافق العامة 130.000 أسرة.

كانت قد قدمت شركة أكوا باور أقل تعريفة في أول مناقصة للطاقة الشمسية الكهروضوئية في مصر. ويهدف توفير الطاقة الشمسية من خلال عملية مناقصة عامة إلى تحقيق تعريفة تنافسية وتعزيز نمو الطاقة الشمسية كبديل ميسور التكلفة لمصادر الطاقة التقليدية.

إن مشاركة القطاع الخاص في مشروع كوم أمبو هي نتيجة لحوار سياسات ناجح مع وزارة الكهرباء والطاقة المتجددة والشركة المصرية لنقل الكهرباء، بالإضافة إلى برنامج مساعدة فنية بقيمة 3.6 مليون دولار أمريكي، بتمويل مشترك من قبل البنك الأوروبي لإعادة الإعمار والتنمية وصندوق المناخ الأخضر، لدعم الشركة المصرية لنقل الكهرباء في إدارة المناقصات التنافسية للطاقة المتجددة. بالإضافة إلى ذلك، استفاد المشروع أيضًا من إصلاحات أوسع في قطاع الطاقة بدعم من بنك التنمية الأفريقي في السنوات الأخيرة لتوسيع نطاق مشاركة القطاع الخاص.

صرحت اوديل رينو باسو، رئيسة البنك الأوروبي لإعادة الإعمار والتنمية: "يسعدنا أن نتعاون مرة أخرى مع أكوا باور في مصر، بعد شراكتنا الناجحة في مجمع بنبان، لتعزيز الطاقة المتجددة في مصر. تُعد زيادة إنتاج الطاقة النظيفة خطوة مهمة للحد من انبعاثات الكربون والتصدي لتغير المناخ. حيث يتماشى هذا مع استراتيجية البنك الأوروبي لإعادة الإعمار والتنمية ليصبح بنكًا أغلبية استثماراته خضراء بحلول عام 2025. ويمثل هذا المشروع أيضًا أول مشروع تمويل مشترك للبنك الأوروبي لإعادة الإعمار والتنمية وبنك التنمية الأفريقي وصندوق الأوبك للتنمية الدولية في مصر، ونتطلع إلى فرص الاستثمار المشتركة المستقبلية لمؤسساتنا في جميع أنحاء أفريقيا."

قال عبد الحميد الخليفة المدير العام لصندوق الأوبك: "يسعدنا أن نساهم في جهود مصر واستراتيجيتها لتوسيع قدرتها في مجال توليد الطاقة المتجددة. ونحن لا نزال لسنوات عديدة في طليعة المناصرين لتوفير سبل الحصول على الطاقة النظيفة بأسعار معقولة للكثيرين. وسيكون مشروع كوم أمبو مشروعنا الثالث مع أكوا باور، وهو مثال على التعاون الكبير القائم بين الحكومة ومؤسسات التمويل الإنمائي والجهات الفاعلة من القطاع الخاص."

قال كيفين كاريوكي، نائب رئيس البنك الأفريقي للتنمية للكهرباء والطاقة وتغير المناخ والنمو الأخضر: "إن مشروع محطة كهرباء كوم أمبو للطاقة الشمسية صفقة رائعة حقًا. فهو لا يبين بوضوح القدرة التنافسية التي لا جدال فيها للطاقة الشمسية الكهروضوئية مقابل مصادر التوليد التقليدية فقط، ولكنه يساهم أيضًا بشكل مباشر في تحقيق أهداف مصر الطموحة للطاقة المتجددة، بالإضافة إلى كونه مثالًا ممتازًا لما يقود أصحاب المصلحة لتحقيق الأهداف المشتركة."

قال بادي بادماناثان، الرئيس التنفيذي لشركة أكوا باور: "تفخر "أكوا باور" بقيادة تنفيذ مشروع كوم أمبو للطاقة الشمسية الكهروضوئية. ومن شأن حزمة التمويل التي تم توقيعها اليوم أن ترسخ علاقتنا مع الحكومة والشعب المصري، وكذا علاقتنا مع الشركاء الماليين، "البنك الأوروبي لإعادة الإعمار والتنمية" و"بنك التنمية الأفريقي" و"صندوق الأوبك للتنمية الدولية" و"صندوق المناخ الأخضر" و"البنك العربي"، و”ابيكورب “الأمر الذي يعكس قيمتنا المشتركة في دعم عملية التحوّل بقطاع الطاقة التي شرع العالم فيها للتصدي لتحديات التغير المناخي. وتعد محطة كوم أمبو للطاقة الشمسية الكهروضوئية المشروع الرابع في محفظة مشروعات "أكوا باور" في مصر، ويجسد إغلاق هذا التمويل الثقة التي تحظى بها الخطط الطموح للحكومة المصرية في مجال الطاقة المتجددة، التي يتم تنفيذها بالمشاركة مع القطاع الخاص."

قال يانيك جليماريك، المدير التنفيذي لصندوق المناخ الأخضر: "يفخر صندوق المناخ الأخضر بدعم تنفيذ إطار تمويل الطاقة المتجددة الطموح في مصر. 154.7 مليون دولار أمريكي من موارد صندوق المناخ الأخضر، بما في ذلك 23.8 مليون دولار أمريكي لمحطة كوم أمبو، تحفز أكثر من 850 مليون دولار أمريكي في التمويل المشترك وتطلق العنان للموجة الأولى من مشاريع القطاع الخاص في مجال الطاقة المتجددة في مصر. ويتطلع الصندوق إلى مواصلة دعم الحكومة المصرية في تحقيق أهدافها المناخية الطموحة من خلال شراكات مبتكرة مع القطاع الخاص".

وقال نعمة صباغ ، الرئيس التنفيذي للبنك العربي: “نحن فخورون بالاستفادة من خبرتنا الطويلة في هذا القطاع والشراكة مرة أخرى مع البنك الأوروبي لإعادة الإعمار والتنمية لتوفير تمويل الديون والخدمات المصرفية ذات الصلة لمشروع آخر للطاقة المتجددة في مصر لعملائنا أكوا باور. التمويل الأخضر هو أحد مجالات تركيزنا الإستراتيجي ومصر هي سوق أساسي لمجموعة البنك العربي ، حيث نعمل منذ عام 1944.”

استمر الاقتصاد المصري في النمو خلال جائحة كوفيد-19، كما أن الطلب على الكهرباء يتزايد بمعدل سنوي يبلغ 7?. سوف تساهم محطة كوم أمبو في تحقيق هدف الحكومة المصرية لتوليد 42 في المائة من الكهرباء في البلاد من مصادر الطاقة المتجددة بحلول عام 2035 مع تقديم واحدة من أقل تعريفات توليد الطاقة في القارة.

-انتهي-

لمحة عن البنك الأوروبي لإعادة الإعمار والتنمية

البنك الأوروبي لإعادة الإعمار والتنمية بنك متعدد الأطراف يشجع مبادرات القطاع الخاص وريادة الأعمال في أكثر من 38 اقتصادًا في 3 قارات. البنك مملوك لـ 69 دولة، بالإضافة إلى الاتحاد الأوروبي، وبنك الاستثمار الأوروبي. تستهدف استثمارات البنك الأوروبي لإعادة الإعمار والتنمية أن تجعل الاقتصادات التي يستثمر بها تنافسية، وشاملة، وجيدة الإدارة، وخضراء، وقادرة على التصدي للتحديات (مرنة)، ومتكاملة.

نبذة عن شركة "أكوا باور":

"أكوا باور" مطوّر ومستثمر ومشغل لمحطات توليد الكهرباء وتحلية المياه، وتأسست في الرياض بالمملكة العربية السعودية عام 2004. يعمل لدى "أكوا باور" عبر وجودها في 13 دولةً بمنطقة الشرق الأوسط وإفريقيا ووسط آسيا وجنوب شرق آسيا، نحو 3500 موظف، وتضم محفظة مشاريعها 63أصلاً، تبلغ قيمتها الاستثمارية 67.6 مليار دولار أمريكي، وبسعة إنتاجية تصل إلى 41.7جيجاواط من الطاقة الكهربائية و5.8  مليون متر مكعب من المياه المحلاة يومياً، توفرها كإنتاج ضخم يلبي احتياجات مرافق الدول، ووفق عقود شراء طويلة الأجل تعمل بنموذج الشراكة بين القطاعين الحكومي والخاص.

 تأخذ "أكوا باور" على عاتقها تحقيق رسالتها من خلال إنتاج الكهرباء والمياه المحلاة بشكلٍ موثوقٍ وبتكلفةٍ منخفضةٍ، مع الإسهام بفعالية في التنمية الاجتماعية والاقتصادية المستدامة للمجتمعات والدول. وتلتزم "أكوا باور" بقيم السلامة والناس والأداء في ممارسة جميع أعمالها وأنشطتها في جميع المناطق الجغرافية التي تعمل بها الشركة. لمزيد من المعلومات، يرجى زيارة www.acwapower.com.

لمحة عن صندوق الاوبك للتنمية الدولية

صندوق الأوبك للتنمية الدولية (صندوق الأوبك) هو المؤسسة الإنمائية الوحيدة المفوَّضة عالميًّا التي تقدِّم التمويل من الدول الأعضاء إلى الدول غير الأعضاء. وتعمل المنظمة بالتعاون مع البلدان النامية الشريكة ومع مجتمع التنمية الدولي على تحفيز النمو الاقتصادي والتقدُّم الاجتماعي في البلدان المنخفضة الدخل والمتوسطة الدخل حول العالم. وقد أُنشئ صندوق الأوبك من قِبل الدول الأعضاء في الأوبك في عام 1976 بتفويض متميِّز هو: دفع عجلة التنمية ودعم فئات المجتمع وتمكين الأفراد. ويتمحور عملنا حول الأفراد، مع التركيز على تمويل المشاريع التي تلبي الاحتياجات الأساسية، مثل توفير الغذاء والطاقة والبنية التحتية وإيجاد فرص العمل (بالأخص فيما يتعلق بالمنشآت البالغة الصغر والصغيرة والمتوسطة) وكذلك توفير المياه النظيفة ومرافق الصرف الصحي والرعاية الصحية والتعليم. وقدم صندوق الأوبك حتى الآن مبالغ تزيد على 22 مليار دولار أمريكي تمثَّلت بعمليات في أكثر من 125 دولةً شريكةً بتكلفة أجمالية تقديرية للمشروعات تبلغ 187 مليار دولار أمريكي. وتهدف رؤيتنا إلى عالم تكون فيه التنمية المستدامة حقيقة واقعة للجميع.

لمحة عن بنك التنمية الأفريقي

مجموعة بنك التنمية الأفريقي هي مؤسسة تمويل التنمية الأولى في أفريقيا. وهي تتألف من ثلاثة كيانات متميزة: بنك التنمية الأفريقي، وصندوق التنمية الأفريقي والصندوق الاستئماني النيجيري. ويتواجد في 41 دولة أفريقية، وله مكتب خارجي في اليابان، ويساهم في التنمية الاقتصادية والتقدم الاجتماعي للدول الأعضاء الإقليمية البالغ عددها 54 دولة. لمزيد من المعلومات، يرجى زيارة: www.afdb.org.

جهات الاتصال:

البنك الاوروبي لإعادة الإعمار والتنمية:

نيبال زغيب

الهاتف: 995 504 7841 44+

البريد الإليكتروني: nibal.zgheib@ebrd.com

تويتر: @nibalzgheib

صندوق الأوبك للتنمية الدولية:

باشاك بامير

الهاتف: 4174 5156 431+

البريد الإلكتروني: B.Pamir@opecfund.org

بنك التنمية الأفريقي:

 فهد البشير

الهاتف: 47 58 71 661 212+

البريد الإليكتروني: f.belbachir@afdb.org

شركة أكوا باور:

محمد يوسف ابراهيم - مدير - التسويق والعلاقات العامة

الهاتف: 556607402 (0) 966+

البريد الإليكتروني: mibrahim@acwapower.com

Send us your press releases to pressrelease.zawya@refinitiv.com

© Press Release 2021

إخلاء المسؤوليّة حول محتوى البيانات الصحفية
إن محتوى هذه البيانات الصحفية يتم تقديمه من قِبل مزود خارجي. ونحن لا نتحمل أي مسؤولية أو نمتلك الإذن للتحكم بمثل محتوى. ويتم تقديم هذا المحتوى على أساس ’على حاله‘ و’حسب توافره‘، ولا يتم تحريره بأي شكلٍ من الأشكال. ولن نكون نحن، ولا الشركات التابعة لنا، مسؤولين عن ضمان دقة أو تأييد أو اكتمال الآراء أو وجهات النظر أو المعلومات أو المواد الواردة في هذا المحتوى.
ويتم توفير البيانات الصحفية لأغراض إعلامية حصراً؛ ولا يقترح المحتوى أي استشارات بخصوص جوانب قانونية أو استثمارية أو ضريبية أو أي آراء بشأن ملاءمة أو قيمة أو ربحية أي استراتيجية معيّنة تتعلق بالمحافِظ أو الاستثمارات. ولن نكون نحن، أو الشركات التابعة لنا، مسؤولين عن حدوث أي أخطاء أو عدم دقة في المحتوى، أو أي إجراءات تقومون باتخاذها استناداً إلى ذلك المحتوى. وأنت توافق وتقرّ صراحة بتحمّل كامل المسؤولية عن استخدام المعلومات الواردة في هذه البيانات الصحفية.
وبموجب الحد الذي يسمح به القانون المعمول به، لن تتحمّل ’ ريفينيتيف ‘، وشركتها الأم والشركات الفرعية والشركات التابعة والمساهمون المعنيون والمدراء والمسؤولون والموظفون والوكلاء والمعلنون ومزوّدو المحتوى والمرخّصون (المشُار إليهم مُجتمعين بـ ’أطراف ريفينيتيف ‘) أي مسؤولية (سواءً مجتمعين أو منفردين) تجاهك عن أية أضــرار مباشــرة أو غيــر مباشــرة أو تبعيــّة أو خاصــة أو عرضيّة أو تأديبية أو تحذيريّة؛ وذلك بما يشمل على سـبيل المثـال لا الحصـر: خسـائر الأرباح أو خسارة الوفورات أو الإيرادات، سـواء كان ذلك بسبب الإهمال أو الضـرر أو العقـد أو نظريـات المسـؤولية الأخرى، حتـى لـو تـم إخطـار أطـراف ’ ريفينيتيف ‘ بإمكانيـة حـدوث أيٍ مـن هـذه الأضرار والخسـائر أو كانـوا قـد توقعـوا فعلياً حدوثهـا.

المزيد من البيانات الصحفية