تعيين رئيس جديد لHSBC الشرق الأوسط

سمير عساف سيحل محل ديفيد إلدون

  
تعيين رئيس جديد لHSBC الشرق الأوسط

تم تعيين سمير عساف رئيساُ لمجلس إدارة بنك HSBC الشرق الأوسط المحدود (HBME) والشركة الإقليمية الرئيسية التابعة لمجموعة HSBC، شركة HSBC الشرق الأوسط القابضة بي.في. (HMEH) وذلك اعتباراً من 1 مايو.

ويأتي سمير عساف ليحل مكان ديفيد إلدون، الذي سيتنحى عن منصبه في نهاية شهر أبريل بعد ما يقرب من 10 سنوات أمضاها في العمل كرئيس لمجلس إدارة بنك HSBC الشرق الأوسط المحدود (HBME)، وهي فترة تتوج علاقته الطويلة مع مجموعة HSBC في منطقة الشرق الأوسط، والتي امتدت لأكثر من 50 عاماً.

ويشغل سمير عساف حالياً منصب رئيس مجلس إدارة الخدمات المصرفية للشركات والمؤسسات لدى بنك HSBC، وكان قد أشرف سابقاً على إدارة منطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا وتركيا أثناء توليه إدارة اللجنة التنفيذية للمجموعة على مدى السنوات التسع التي قضاها كرئيس تنفيذي لقسم الخدمات المصرفية العالمية والأسواق لدى البنك.

كما أن سميرعساف عضو في عدد من مجالس إدارات الشركات التابعة لبنك HSBC، وهو يتمتع بخبرة كبيرة في مجال الأعمال المصرفية الدولية ولديه فهم عميق للمنطقة بالإضافة إلى دوره الجديد كرئيس لمجلس إدارة بنك HSBC الشرق الأوسط المحدود وشركة HSBC الشرق الأوسط القابضة بي.في.

-انتهى-

حول HSBC في منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا وتركيا

يعتبر بنك HSBC من أكبر المؤسسات المصرفية العالمية وأوسعها تمثيلاً وانتشاراً في منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا وتركيا من خلال وجوده في تسع بلدان عبر كافة أنحاء المنطقة وهي الجزائر والبحرين ومصر والكويت وعُمان وقطر والمملكة العربية السعودية وتركيا والإمارات العربية المتحدة. وفي المملكة العربية السعودية، يعتبر HSBC مساهماً بنسبة 31? في البنك السعودي البريطاني (ساب) ومساهماً بنسبة 51? في بنك HSBC السعودي العربي للخدمات المصرفية الاستثمارية في المملكة. وفي 31 ديسمبر 2020، وصلت قيمة أصول البنك في منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا وتركيا إلى 68.9 مليار دولار أمريكي.

Send us your press releases to pressrelease.zawya@refinitiv.com

© Press Release 2021

إخلاء المسؤوليّة حول محتوى البيانات الصحفية
إن محتوى هذه البيانات الصحفية يتم تقديمه من قِبل مزود خارجي. ونحن لا نتحمل أي مسؤولية أو نمتلك الإذن للتحكم بمثل محتوى. ويتم تقديم هذا المحتوى على أساس ’على حاله‘ و’حسب توافره‘، ولا يتم تحريره بأي شكلٍ من الأشكال. ولن نكون نحن، ولا الشركات التابعة لنا، مسؤولين عن ضمان دقة أو تأييد أو اكتمال الآراء أو وجهات النظر أو المعلومات أو المواد الواردة في هذا المحتوى.
ويتم توفير البيانات الصحفية لأغراض إعلامية حصراً؛ ولا يقترح المحتوى أي استشارات بخصوص جوانب قانونية أو استثمارية أو ضريبية أو أي آراء بشأن ملاءمة أو قيمة أو ربحية أي استراتيجية معيّنة تتعلق بالمحافِظ أو الاستثمارات. ولن نكون نحن، أو الشركات التابعة لنا، مسؤولين عن حدوث أي أخطاء أو عدم دقة في المحتوى، أو أي إجراءات تقومون باتخاذها استناداً إلى ذلك المحتوى. وأنت توافق وتقرّ صراحة بتحمّل كامل المسؤولية عن استخدام المعلومات الواردة في هذه البيانات الصحفية.
وبموجب الحد الذي يسمح به القانون المعمول به، لن تتحمّل ’ ريفينيتيف ‘، وشركتها الأم والشركات الفرعية والشركات التابعة والمساهمون المعنيون والمدراء والمسؤولون والموظفون والوكلاء والمعلنون ومزوّدو المحتوى والمرخّصون (المشُار إليهم مُجتمعين بـ ’أطراف ريفينيتيف ‘) أي مسؤولية (سواءً مجتمعين أو منفردين) تجاهك عن أية أضــرار مباشــرة أو غيــر مباشــرة أو تبعيــّة أو خاصــة أو عرضيّة أو تأديبية أو تحذيريّة؛ وذلك بما يشمل على سـبيل المثـال لا الحصـر: خسـائر الأرباح أو خسارة الوفورات أو الإيرادات، سـواء كان ذلك بسبب الإهمال أو الضـرر أو العقـد أو نظريـات المسـؤولية الأخرى، حتـى لـو تـم إخطـار أطـراف ’ ريفينيتيف ‘ بإمكانيـة حـدوث أيٍ مـن هـذه الأضرار والخسـائر أو كانـوا قـد توقعـوا فعلياً حدوثهـا.

المزيد من البيانات الصحفية