بنك المارية المحلي يعيّن السيد أديب أحمد من لولو المالية القابضة مستشاراً في مجلس إدارته

  

يجلب السيد أديب أحمد، المدير الإداري لمجموعة "لولوالمالية" القابضة، إلى المنصب ثروة من الخبرات والمعرفة في المجال

هو عضو في الهيئة الاستشارية العليا للمجموعة الاستراتيجية الإقليمية لجنوب آسيا في المنتدى الاقتصادي العالمي

أبوظبي، الإمارات العربية المتحدة: أعلن بنك المارية المحلي، وهو أول بنك رقمي متكامل ومرخص في الإمارات، عن تعيين السيد أديب أحمد، المدير الإداري لمجموعة "لولو المالية" القابضة، في منصب المستشار لأعضاء مجلس إدارة البنك.  

يملك السيد أديب، استثمارات واسعة النطاق في مجال الخدمات المالية والمدفوعات الرقمية تشمل 11 دولة في أسواق دول مجلس التعاون الخليجي وشبه القارة الهندية ومنطقة آسيا المحيط الهادىء، وهو شخصية راسخة ومعترف بها في القطاع، يشتهر بمساهماته واسعة النطاق في مجال تطوير منظومة المدفوعات العالمية. كما أن السيد أديب أحمد

عضو في الهيئة الاستشارية العليا للمجموعة الإستراتيجية الإقليمية لجنوب آسيا في المنتدى الاقتصادي العالمي المرموق، ويرأس عدة شركات في قطاعات تجارة التجزئة والأغذية والمشروبات والضيافة الفاخرة.

يعدّ بنك المارية المحلي، الذي باشر عملياته في وقت سابق من هذا العام، مزوّداً للخدمات المالية، يلتزم بدعم المجتمع المحلي، وتحسين جودة حياة المجتمع الإماراتي من خلال العمل النزيه، باستخدام التقنيات الذكية المبتكرة.

انطلاقاً من منصبه كمستشار للمجلس، الذي يضم نخبة من القادة من مختلف القطاعات الاقتصادية، سيقدم السيد أديب مساهمة قيّمة من شأنها تحسين التوجه الاستراتيجي للبنك. كما يستثمر بنك المارية المحلي بكثافة في الحلول الرقمية ويسعى إلى تعزيز تجربة المستخدمين في مجتمع الإمارات العربية المتحدة، بالتالي، ستسمح الرؤية التي يجلبها السيد أديب إلى منظومة المدفوعات الرقمية، بدعم هذا الالتزام.

يتمثّل الهدف الرئيسي لبنك المارية المحلي، وهو أول بنك رقمي مرخص في دولة الإمارات العربية المتحدة، في دعم الاحتياجات المالية للأفراد والمؤسسات الصغيرة. ويوفر البنك للمستهلكين سهولة فتح الحسابات والاستمتاع بمجموعة متنوعة من الخدمات المصرفية الذكية القائمة على الذكاء الاصطناعي، والتي تتميّز بالربط الالكتروني المتكامل مع منصة الخدمات الذكية لحكومة الإمارات العربية المتحدة.

تدير شركة "لولو المالية" القابضة شبكة تضمّ 238  فرعاً موزعاً في جميع أنحاء العالم، يقدم خدمات مالية رقمية متميزة. وتلتزم الشركة بتحسين حياة الأفراد في المجتمع، من خلال رؤيتها المتمثّلة في ابتكار القيمة وإلهام التجارب من خلال عروضها المتنوعة. للمزيد من التفاصيل، يُرجى زيارة الرابط الالكتروني التالي: www.lulufin.com.

 #بياناتشركات

- انتهى -

Send us your press releases to pressrelease.zawya@refinitiv.com

© Press Release 2021

إخلاء المسؤوليّة حول محتوى البيانات الصحفية
إن محتوى هذه البيانات الصحفية يتم تقديمه من قِبل مزود خارجي. ونحن لا نتحمل أي مسؤولية أو نمتلك الإذن للتحكم بمثل محتوى. ويتم تقديم هذا المحتوى على أساس ’على حاله‘ و’حسب توافره‘، ولا يتم تحريره بأي شكلٍ من الأشكال. ولن نكون نحن، ولا الشركات التابعة لنا، مسؤولين عن ضمان دقة أو تأييد أو اكتمال الآراء أو وجهات النظر أو المعلومات أو المواد الواردة في هذا المحتوى.
ويتم توفير البيانات الصحفية لأغراض إعلامية حصراً؛ ولا يقترح المحتوى أي استشارات بخصوص جوانب قانونية أو استثمارية أو ضريبية أو أي آراء بشأن ملاءمة أو قيمة أو ربحية أي استراتيجية معيّنة تتعلق بالمحافِظ أو الاستثمارات. ولن نكون نحن، أو الشركات التابعة لنا، مسؤولين عن حدوث أي أخطاء أو عدم دقة في المحتوى، أو أي إجراءات تقومون باتخاذها استناداً إلى ذلك المحتوى. وأنت توافق وتقرّ صراحة بتحمّل كامل المسؤولية عن استخدام المعلومات الواردة في هذه البيانات الصحفية.
وبموجب الحد الذي يسمح به القانون المعمول به، لن تتحمّل ’ ريفينيتيف ‘، وشركتها الأم والشركات الفرعية والشركات التابعة والمساهمون المعنيون والمدراء والمسؤولون والموظفون والوكلاء والمعلنون ومزوّدو المحتوى والمرخّصون (المشُار إليهم مُجتمعين بـ ’أطراف ريفينيتيف ‘) أي مسؤولية (سواءً مجتمعين أو منفردين) تجاهك عن أية أضــرار مباشــرة أو غيــر مباشــرة أو تبعيــّة أو خاصــة أو عرضيّة أو تأديبية أو تحذيريّة؛ وذلك بما يشمل على سـبيل المثـال لا الحصـر: خسـائر الأرباح أو خسارة الوفورات أو الإيرادات، سـواء كان ذلك بسبب الإهمال أو الضـرر أو العقـد أو نظريـات المسـؤولية الأخرى، حتـى لـو تـم إخطـار أطـراف ’ ريفينيتيف ‘ بإمكانيـة حـدوث أيٍ مـن هـذه الأضرار والخسـائر أو كانـوا قـد توقعـوا فعلياً حدوثهـا.

المزيد من البيانات الصحفية