|31 أكتوبر, 2019

كيف فسرت شركة مصر للألومنيوم خسائر الربع المالي الأول؟

ارتفاع أسعار الطاقة وتراجع سعر الألومنيوم أهم الأسباب

كيف فسرت شركة مصر للألومنيوم خسائر الربع المالي الأول؟

زاوية عربي

أظهرت نتائج الربع المالي الأول لشركة مصر للألومنيوم، الذي يبدأ في يوليو وينتهي في سبتمبر، تسجيل خسائر بقيمة 277.8 مليون جنيه (17.2 مليون دولار)، مقابل أرباح عن نفس الفترة من العام المالي الماضي ب468.9 مليون جنيه (29 مليون دولار)، وذلك حسب بيان منشور للشركة اليوم على موقع البورصة المصرية.

ويبدأ العام المالي للشركة في 1 يوليو و ينتهي في 30 يونيو.

وقالت الشركة في بيان منفصل ان أبرز أسباب الخسائر هي:

-ارتفاع تكاليف الطاقة الكهربائية ومستلزمات الإنتاج الأخرى.
-تراجع السعر الأساسي للألومنيوم ببورصة المعادن في لندن خلال الربع.
-تراجع سعر الدولار أمام الجنيه.
-تخلي الشركة عن نسبة كبيرة من استثماراتها المالية لسداد التزامات، ما تسبب في تراجع العائد من الاستثمارات.

ولم تعلن الشركة تفاصيل عن تلك الأسباب حتى وقت نشر الخبر.

خلفية

خفض مجلس الوزراء المصري في مطلع أكتوبر 2019 تسعير الغاز الطبيعي للعديد من المصانع منها الألومنيوم، وقالت الشركة في بيان سابق انها ستوفر نتيجة القرار نحو 31 مليون جنيه (1.9 مليون دولار) في السنة.

وتسعى الشركة لإنشاء محطة طاقة شمسية خاصة بها للمساهمة في سد احتياجاتها من الطاقة، وتخفيض تكلفة الكهرباء، بحسب بيان سابق آخر لها.

للمزيد

قطاع الحديد والصلب المستفيد الأكبر من خفض أسعار الغاز للمصنعين في مصر


خلفية عن الشركة

وتأسست الشركة في عام 1969، وتقع في مدينة نجع حمادي جنوب مصر، وبالقرب من محولات كهرباء السد العالي، وتنتج نحو 320 ألف طن من الألومنيوم سنويا، وذلك بحسب الموقع الإلكتروني للشركة.

(ملحوظة: تم استخدام الخسائر الكلية للشركة لعدم الإعلان عن الخسائر العائدة على المساهمين حتى وقت نشر الخبر)

(إعداد: عبدالرحمن رشوان، الصحفي بموقع زاوية عربي. وقد عمل عبدالرحمن في السابق في عدة مؤسسات صحفية، منها إيكونومي بلس ومباشر)

(تحرير: تميم عليان، للتواصل: yasmine.saleh@refinitiv.com)

© ZAWYA 2019

إخلاء المسؤوليّة حول المحتوى الأصلي
تم كتابة محتوى هذه المقالات وتحريره من قِبل ’ ريفينيتيف ميدل ايست منطقة حرة – ذ.م.م. ‘ (المُشار إليها بـ ’نحن‘ أو ’لنا‘ (ضمير المتكلم) أو ’ ريفينيتيف ‘)، وذلك انسجاماً مع
مبادئ الثقة التي تعتمدها ريفينيتيف ويتم توفير المقالات لأغراض إعلاميةٍ حصراً؛ ولا يقترح المحتوى أي استشارات بخصوص جوانب قانونية أو استثمارية أو ضريبية أو أي آراء بشأن ملاءمة أو قيمة أو ربحية أي استراتيجية معيّنة تتعلق بالاستراتيجية الأمنية أو المحافِظ أو الاستثمار.
وبموجب الحد الذي يسمح به القانون المعمول به، لن تتحمّل ’ ريفينيتيف ‘، وشركتها الأم والشركات الفرعية والشركات التابعة والمساهمون المعنيون والمدراء والمسؤولون والموظفون والوكلاء والمٌعلنون ومزوّدو المحتوى والمرخّصون (المشُار إليهم مُجتمعين بـ ’أطراف ريفينيتيف ‘) أي مسؤولية (سواءً مجتمعين أو منفردين) تجاهك عن أية أضــرار مباشــرة أو غيــر مباشــرة أو تبعيــّة أو خاصــة أو عرضيّة أو تأديبية أو تحذيريّة؛ وذلك بما يشمل على سـبيل المثـال لا الحصـر: خسـائر الأرباح أو خسارة الوفورات أو الإيرادات، سـواء كان ذلك بسبب الإهمال أو الضـرر أو العقـد أو نظريـات المسـؤولية الأخرى، حتـى لـو تـم إخطـار أطـراف ’ ريفينيتيف ‘ بإمكانيـة حـدوث أيٍ مـن هـذه الأضرار والخسـائر أو كانـوا قـد توقعـوا فعلياً حدوثهـا