محكمة أردنية تقضي بحبس المتهمين بقضية "الفتنة" بالسجن 15 عام

بعد ثبوت تجريمهما بزعزعة استقرار البلد

  
العاهل الأردني الملك عبد الله، 14 أكتوبر 2018- رويترز

العاهل الأردني الملك عبد الله، 14 أكتوبر 2018- رويترز

قضت محكمة أمن الدولة الأردنية، يوم الاثنين، على المتهمين في قضية "الفتنة" بالأردن رئيس الديوان الملكي السابق باسم عوض الله والشريف حسن زيد وهو أحد أقارب الملك بالسجن 15 عام مع الأشغال المؤقتة.

وقالت هيئة المحكمة، خلال جلسة الاثنين بحسب وكالة الأنباء الأردنية الرسمية (بترا)، إن المتهمين حاولا زعزعة استقرار الأردن، ونشر الفوضى والتحريض على الملك، وتنفيذ أفكار مناهضة للدولة، مشيرة إلى أنه ثبت للمحكمة قيام المتهمين بتدبير "مشروع إجرامي لإحداث فتنة"، وأن "أركان التجريم" في القضية "كاملة ومتحققة".

وبدأت محاكمة زيد وعوض الله  في 21 يونيو الماضي، على خلفية محاولة انقلاب في البلاد حدثت في أبريل الماضي وصفتها الحكومة بأنها محاولة لإحداث "فتنة" و"زعزعة استقرار الأردن".

واتُهم في بادئ الأمر في القضية أيضا ولي العهد السابق الأمير حمزة وهو الأخ غير الشقيق للعاهل الأردني، ووضع تحت الإقامة الجبرية، قبل أن يعلن الديوان الملكي تأييده للملك بوساطة عمهما الأمير الحسن بن طلال. 

ورفضت المحكمة أثناء جلسات نظر القضية طلب هيئة الدفاع حضور الأمير حمزة لتقديم شهادته.

(إعداد: مريم عبد الغني، وقد عملت مريم سابقا في عدة مؤسسات إعلامية من بينها موقع أصوات مصرية التابع لمؤسسة تومسون رويترز وتلفزيون الغد العربي) 

( تحرير: ياسمين صالح، للتواصل:yasmine.saleh@refinitiv.com)

 

© ZAWYA 2021

بيان إخلاء مسؤولية منصة زاوية
يتم توفير مقالات منصة زاوية لأغراض إعلاميةٍ حصراً؛ ولا يقدم المحتوى أي نصائح قانونية أو استثمارية أو ضريبية أو أي آراء تتعلق بملاءمة أو قيمة ربحية أو استراتيجية ‏سواء كانت استثمارية أو متعلقة بمحفظة الأعمال . للشروط والأحكام