فاينانشيال تايمز: مصر وقطر تتفاوضان لوقف إطلاق النار لإدخال الوقود لغزة

الوقود على وشك النفاذ

  
فلسطينية تحمل رضيع بعد غارة إسرائيلية على غزة، 11 مايو 2021- رويترز

فلسطينية تحمل رضيع بعد غارة إسرائيلية على غزة، 11 مايو 2021- رويترز

REUTERS/Mohammed Salem

تتفاوض الأمم المتحدة ومصر وقطر لبدء وقف قصير لإطلاق النار بين حركة حماس الفلسطينية وإسرائيل لإدخال الوقود إلى محطة الطاقة الوحيدة في قطاع غزة، وذلك مع دخول العمليات القتالية بين الجانبين يومها السابع، بحسب ما نقلته صحيفة فاينانشيال تايمز البريطانية اليوم الأحد عن دبلوماسيين غربيين لم تسمهم.

وبحسب تقديرات إسرائيلية رسمية أوردها تقرير الصحيفة، فمن المتوقع أن تنفذ الطاقة من القطاع، الذي يأوي مليوني شخص، بحد أقصى يوم الاثنين.

ولم يرد أحمد حافظ المتحدث باسم وزارة الخارجية المصرية على اتصالات زاوية عربي للحصول على تعليق على المفاوضات.

يأتي هذا فيما قال مصدر مسئول في الحكومة الإسرائيلية للصحيفة إنه من المقرر أن يعقد مجلس الوزراء الأمني لإسرائيل اجتماع لمناقشة عرض حماس لهدنة طويلة الأمد.

وأضاف أن الجيش الإسرائيلي يرغب في أن تعيد حماس جثماني جنديين إسرائيليين، كما أن مصير مدنيين إسرائيليين محتجزين في غزة أيضا على المحك.

يأتي هذا فيما قالت وزارة الصحة الفلسطينية، اليوم الأحد، إن حصيلة القتلى والمصابين من جراء الغارات الإسرائيلية على قطاع غزة والمواجهات في الضفة الغربية ارتفعت إلى 202 قتيل و5588 مصاب، بحسب ما أوردته وكالة الأنباء الفلسطينية (وفا).

وبدأت جولة العنف الحالية بين حركة حماس وإسرائيل يوم الاثنين الماضي عندما أطلقت حماس صواريخ مستهدفة إسرائيل ردا على سقوط مئات المصابين من الفلسطينيين في مواجهات بالضفة الغربية على خلفية قرارات قضائية إسرائيلية تطالب بإجلاء عائلات فلسطينية من منازلها بحي الشيخ جراح بالقدس الشرقية.

وردت إسرائيل على صواريخ حماس بتنفيذ غارات صاروخية على غزة هي الأعنف منذ سنوات.

(إعداد: مريم عبد الغني، وقد عملت مريم سابقا في عدة مؤسسات إعلامية من بينها موقع أصوات مصرية التابع لمؤسسة تومسون رويترز وتلفزيون الغد العربي) 

تحرير أحمد فتيحة، للتواصل (ahmed.feteha@refinitiv.com)

سجل الآن ليصلك تقريرنا اليومي الذي يتضمن مجموعة من أهم الأخبار لتبدأ بها يومك كل صباح

© ZAWYA 2021

بيان إخلاء مسؤولية منصة زاوية
يتم توفير مقالات منصة زاوية لأغراض إعلاميةٍ حصراً؛ ولا يقدم المحتوى أي نصائح قانونية أو استثمارية أو ضريبية أو أي آراء تتعلق بملاءمة أو قيمة ربحية أو استراتيجية ‏سواء كانت استثمارية أو متعلقة بمحفظة الأعمال . للشروط والأحكام