ردود الفعل المحلية والدولية على قرارات الرئيس التونسي

ما بين الانقلاب وتصحيح مسار الثورة

  
صورة لمؤيدي قرارات الرئيس التونسي قيس سعيد بإقالة رئيس الوزراء وتجميد البرلمان، 25 يوليو 2021، رويترز

صورة لمؤيدي قرارات الرئيس التونسي قيس سعيد بإقالة رئيس الوزراء وتجميد البرلمان، 25 يوليو 2021، رويترز

REUTERS/Zoubeir Souissi

توالت ردود الأفعال على التطورات الأخيرة في تونس بعد إعلان الرئيس قيس سعيد يوم الاحد عن إقالة رئيس الوزراء هشام المشيشي، وتجميد البرلمان لمدة 30 يوما، ورفع الحصانة عن نواب البرلمان، وتوليه رئاسة السلطة التنفيذية والنيابة العامة بنفسه.

وفيما يلي أبرز ردود الأفعال:
(بحسب تقارير إعلامية وحسابات رسمية على تويتر)

ردود أفعال تونسية

راشد الغنوشي رئيس البرلمان وزعيم حزب النهضة: قرارات الرئيس انقلاب على الثورة والدستور، وندعوه للتراجع عنها، ونعتبر المؤسسات ما زالت قائمة.

منصف المرزوقي الرئيس التونسي الأسبق: ما وقع من الرئيس قيس سعيد "انقلاب" وخرق للدستور، وهو ما يعود يخرجنا من نادي الشعوب المتحضرة والمتقدمة إلى الدول المتخلفة.

مجلس نواب الشعب التونسي: نرفض قرارات الرئيس والمجلس في حالة انعقاد دائم، وندعو النواب إلى الدفاع عن المؤسسات التشريعية.

حزب العمال التونسي: تصحيح مسار الثورة لا يكون بالانقلابات وإرساء الحكم الفردي المطلق.

التيار الديمقراطي: حركة النهضة وحكومة المشيشي تتحملان مسؤولية الاحتقان الشعبي، ونختلف مع تأويل الرئيس للفصل 80 من الدستور، ونرفض القرارات والإجراءات الخارجة عن الدستور.

رئيس الهيئة العليا للانتخابات: قرارات الرئيس التونسي لا تتطابق مع الدستور وستربك المسار.

حركة الشعب التونسية: حركة النهضة انقلبت على تونس وشبابها وليس الرئيس، وقرارات قيس سعيد تصحيح لمسار الثورة.

حزب قلب تونس: قرارات الرئيس تعد خرقا جسيما للدستور.

الاتحاد التونسي للشغل: يجب تحديد مدة للإجراءات الاستثنائية والإسراع بإنهائها، ونحيي التحركات الاجتماعية والشعبية السلمية، ونطالب بضمانات دستورية إلى جانب التدابير التي اتخذها الرئيس.

ردود أفعال دولية

الجنرال الليبي خليفة حفتر: تونس تخلصت من أكبر عثرة في طريق تطورها بعد الانتفاضة ضد الإخوان.

الخارجية الألمانية: ما حدث في تونس ليس انقلابا، وقلقون من تصاعد الأحداث، وندعو للعودة إلى "الوضع القانوني".

الخارجية التركية: ندين تعليق البرلمان في تونس.

الخارجية القطرية: ندعو أطراف الأزمة في تونس إلى انتهاج طريق الحوار لتجاوز الأزمة، وتغليب صوت الحكمة.

المتحدثة باسم الاتحاد الأوروبي: ندعو المسؤولين في تونس إلى احترام الدستور ومؤسساته وسيادة القانون.

(إعداد عبدالقادر رمضان ويعمل عبدالقادر في موقع مصراوي المصري كما انه عمل سابقا في عدة مؤسسات منها، موقع أصوات مصرية التابع لمؤسسة تومسون رويترز وجريدة البورصة المصرية، وقناة سي بي سي الفضائية المصرية)

(تحرير: شريف طارق، للتواصل:ahmed.feteha@refinitiv.com)

سجل الآن ليصلك تقريرنا اليومي الذي يتضمن مجموعة من أهم الأخبار لتبدأ بها يومك كل صباح

© ZAWYA 2021

بيان إخلاء مسؤولية منصة زاوية
يتم توفير مقالات منصة زاوية لأغراض إعلاميةٍ حصراً؛ ولا يقدم المحتوى أي نصائح قانونية أو استثمارية أو ضريبية أو أي آراء تتعلق بملاءمة أو قيمة ربحية أو استراتيجية ‏سواء كانت استثمارية أو متعلقة بمحفظة الأعمال . للشروط والأحكام