|17 يوليو, 2019

البنك الدولى: التعليم والصحة لم يستفدا من وفورات الإصلاحات المالية فى مصر

تقرير : انخفاض الإنفاق على التعليم من 3.6% في 2016 إلى 2.2% في الموازنة الجديدة

130522

130522

REUTERS/Nasser Nuri

المصدر: موقع البورصة نيوز المصري

أطلق البنك الدولى، الثلاثاء، تقرير «مرصد الاقتصاد المصرى 2019» فى مؤتمر صحفى بمقر وزارة الاستثمار والتعاون الدولى.
وقال البنك في تقريره إن مؤشرات الاقتصاد الكلي في مصر استجابت بشكل إيجابي للاصلاحات الرامية لتحقيق الاستقرار، وإن مصر استطاعت أن تحتوي السوق غير الرسمى للصرف الأجنبي ورفع الاحتياطات الأجنبية وتقليص العجز في المعاملات الخارجية وأصبح الوضع المالي على طريق أكثر استدامة.
وأشار التقرير إلى أن تحسن أوضاع الاقتصاد الكلي انعكست إيجابيًا على انطباعات المستثمرين ووكالات التصنيف الائتماني وتحسن توقعاتها لمصر.
ويرى البنك الدولي أنه على الرغم من نجاح الحكومة في تحقيق الاستقرار في مؤشرات الاقتصاد الكلي والمالية العامة وتعزيز الثقة في الاقتصاد، فإن الإجراءات الاقتصادية تسببت في بعض الإجراءات الاجتماعية والاقتصادية السلبية، وقد جاء الأثر الأكبر على التضخم.

وذكر أن قطاعي الصحة والتعليم لم يستفدا من وفورات الإصلاحات المالية التي قامت بها الحكومة السنوات الماضية.

وأضاف أنه تم توجيه جزء من الموارد المالية التي تم توفيرها بفضل الإجراءات المالية الإصلاحية لصالح مساهمة الخزانة العامة في صناديق التأمينات الاجتماعية وكذلك إجراءات الحماية الاجتماعية الأخرى.
وأشار التقرير إلى أن مخصصات الرعاية الصحية والتعليم انخفضت في الموازنة بالقيمة الحقيقة، إذ تراجع الانفاق على التعليم من 3.6% من إجمالي الناتج المحلي الإجمالي في 2016 إلى 2.5% في 2018 ومقرر له 2.2% في الموازنة الجديدة، كما تراجعت مخصصات الصحة في الموازنة أيضًا إذ بلغ الانفاق عليها 1.6% من إجمالي الناتج المحلي الإجمالي في عام 2018.

وأضاف التقرير أن تدابير الحماية الاجتماعية التي قامت بها الحكومة ساهمت في التخفيف جزئيا من حدة الآثار السلبية على الفئات الضعيفة، غير أن كثيرًا من المصريين مازالوا يكافحون لمواجهة التآكل في دخلهم الحقيقي.

وتوقع البنك خفض عجز الموازنة في مصر إلى 7% من الناتج المحلي الإجمالي حال استمرار برنامج ضبط أوضاع المالية العامة.
وقال البنك إن العجز المستهدف في الموازنة الحالية قابل للتحقيق، لكن الوصول إلى فائض أولى بنسبة 2% يمثل تحدياً.

وقالت سحر نصر وزيرة الاستثمار والتعاون الدولي، إن هناك مناقشات مع البنك الدولى بخصوص تقرير ممارسة الأعمال الذى سيصدره البنك خلال الشهور المقبلة، كما يتم التشاور حول مساهمة البنك في جذب المزيد من الاستثمارات إلى مصر، والمشاركة مع القطاع الخاص فى مشروعات مختلفة مثل مشروع بنبان للطاقة الشمسية.

إخلاء المسؤوليّة حول المحتوى المشترك ومحتوى الطرف الثالث

إن محتوى هذه المقالات يتم تقديمه من قِبل مزود خارجي إلى شركة ريفينيتيف ميدل ايست منطقة حرة – ذ.م.م. ونحن لا نتحمل أي مسؤولية أو نمتلك الإذن للتحكم بمثل هذه المواقع الإلكترونية أو الجهات أو التطبيقات أو الناشرين الإعلاميين من غير التابعين أو المرتبطين بشركة’ريفينيتيف ‘. ويتم تقديم هذا المحتوى على أساس ’على حاله‘ و’حسب توافره‘، ولا يتم تحريره بأي شكلٍ من الأشكال من قِبل ’ ريفينيتيف ‘. ولن نكون نحن، ولا الشركات التابعة لنا، مسؤولين عن ضمان دقة أو تأييد أو اكتمال الآراء أو وجهات النظر أو المعلومات أو المواد الواردة في هذه المقالات.
© 2019 Alborsanews.com Provided by SyndiGate Media Inc. (Syndigate.info).

المزيد من الأخبار من اقتصاد