أوبك+ تجتمع الأربعاء لإعادة النظر في زيادة الإنتاج.. ما المتوقع؟

محلل يتوقع الالتزام بقرار زيادة الانتاج

  
شعار منظمة أوبك، 14 أبريل - رويترز

شعار منظمة أوبك، 14 أبريل - رويترز

REUTERS/Dado Ruvic/Illustration

تتجه الأنظار نحو اجتماع أوبك وحلفائها "أوبك+" يوم الأربعاء مع احتمالية إعادة النظر في زيادة الإنتاج البالغة 400 ألف برميل يوميا خلاله.

وكانت المجموعة في اجتماعها السابق في شهر يوليو الماضي قد وافقت على الزيادة بداية من أغسطس على أن تستمر بضعة أشهر. وأسفر الاجتماع أيضا عن تمديد اتفاقية إنتاج النفط حتى نهاية ديسمبر 2022 بدلا من أبريل 2022.

وقال وزير الطاقة السعودي عبدالعزيز بن سلمان آنذاك إن "أوبك+" تهدف البدء في الانسحاب التدريجي من مستويات الخفض في إنتاج النفط المعمول بها حاليا عند 5.8 مليون برميل يوميا مع نهاية شهر سبتمبر 2022 إذا سمحت الظروف بذلك.

وكانت أوبك+ قد وافقت في 2020 على خفض الإنتاج بحوالي 10 مليون برميل يوميا وسط انهيار أسعار النفط نتيجة للإجراءات الاحترازية للحد من انتشار فيروس كورونا، قبل أن تقلل المجموعة مستويات الخفض حتى وصلت إلى 5.8 مليون برميل يوميا، ثم أقرت زيادة الإنتاج البالغة 400 ألف برميل يوميا في اجتماعها الأخير.

وفي تصريحات لوكالة رويترز يوم الأحد الماضي، قال وزير النفط الكويتي محمد الفارس إن"هناك تباطؤ في السوق.. بما أن كوفيد بدأ يأخذ موجته الرابعة في بعض المناطق، لازم نأخذ حذرنا في هذا الجانب ونعيد النظر في هذه الزيادة وقد يكون هناك إيقاف لهذه الزيادة ال400 ألف".

راي خبير 

من جانبه، يعتقد جيوفاني ستانوفو محلل النفط لدى شركة "يو.بي.إس" التي توفر خدمات مالية لأكثر من 50 دولة ومقراتها الرئيسية في مدينتي زيورخ وبازل السويسريتين، أن المجموعة ستتمسك بزيادة الإنتاج المقررة.

وأضاف أن هذا هو الاحتمال الأكبر طالما أن سعر خام برنت لا يزال فوق 70 دولار للبرميل في ظل مد اتفاقية الإنتاج حتى العام القادم، متوقعا أن لا يستمر الاجتماع طويلا.

ووصلت العقود الآجلة لخام برنت تسليم أكتوبر عند 73.41 دولار للبرميل في أولى جلسات الأسبوع يوم الاثنين، مسجلة ارتفاع يبلغ 71 سنت وسط حالة من الترقب قبل الاجتماع.

وقال ستانوفو في تصريحات لموقع زاوية عربي "سيظل كوفيد مصدر قلق لأوبك+ ولكن بالنظر إلى الصين (أكبر مستورد للنفط في العالم)، يبدو أن الحركة على الطرق و (حركة) الطيران بدأت تتحسن مرة اخرى".

واضاف "لذلك، اتوقع ان تتمسك المجموعة بزيادة الإنتاج المخططة، مع التحذير من مخاطر الطلب في الشهر القادم والبقاء على استعداد لاتخاذ اللازم" حيال ذلك.

وكانت واشنطن في شهر أغسطس قد حثت "أوبك+" على زيادة إنتاج النفط لمواجهة ارتفاع أسعار البنزين الذي تراه تهديدا لتعافي الاقتصاد العالمي.

(إعداد: شريف طارق، ويعمل شريف مع أهرام اونلاين وافريكا ربورت، وهو أيضا رئيس تحرير نشرة دلتا دايجست، وقد عمل سابقا في مؤسسات إعلامية أخرى من بينها لوس أنجلوس تايمز)  

(تحرير: ياسمين صالح، للتواصل: yasmine.saleh@refinitiv.com)

© ZAWYA 2021

بيان إخلاء مسؤولية منصة زاوية
يتم توفير مقالات منصة زاوية لأغراض إعلاميةٍ حصراً؛ ولا يقدم المحتوى أي نصائح قانونية أو استثمارية أو ضريبية أو أي آراء تتعلق بملاءمة أو قيمة ربحية أو استراتيجية ‏سواء كانت استثمارية أو متعلقة بمحفظة الأعمال . للشروط والأحكام