إعلانات
|17 مارس, 2019

برامج ترشيد «كهرباء دبي» توفر 1.2 مليار درهم خلال 10 سنوات

أشاد سعيد محمد الطاير، العضو المنتدب الرئيس التنفيذي للهيئة بالنتائج التي حققها متعاملو الهيئة من مختلف القطاعات، مؤكداً أنها أثبتت أهمية مشاركة جميع قطاعات المتعاملين في جهود ترشيد الاستهلاك للحفاظ على البيئة

130522

130522

Getty Images/Tom Dulat

وأشاد سعيد محمد الطاير، العضو المنتدب الرئيس التنفيذي للهيئة بالنتائج التي حققها متعاملو الهيئة من مختلف القطاعات، مؤكداً أنها أثبتت أهمية مشاركة جميع قطاعات المتعاملين في جهود ترشيد الاستهلاك للحفاظ على البيئة.

وأضاف الطاير: "في إطار رؤيتها كمؤسسة عالمية رائدة مستدامة ومبتكرة، تتبنى الهيئة استراتيجية متكاملة لرفع الوعي بأهمية ترشيد الاستهلاك، وإشراك جميع المتعاملين وأفراد المجتمع في جهود حماية البيئة والحفاظ على الموارد الطبيعية. وتتضمن برامج الترشيد التي تطلقها الهيئة على مدار العام حزمة من المبادرات والأنشطة التوعوية المبتكرة التي تستهدف جميع قطاعات المستهلكين، بهدف ترسيخ مفهوم ترشيد استهلاك الموارد ليصبح ثقافة مجتمعية وسلوكاً يومياً وتشجيع أفراد المجتمع على اتباع نمط حياة واعٍ ومسؤول في استهلاك الكهرباء والمياه، الأمر الذي يدعم جهود الدولة في حماية البيئة والحفاظ على الموارد الطبيعية ويسهم في خفض البصمة الكربونية لتحقيق أهداف استراتيجية دبي للطاقة النظيفة 2050 التي تهدف إلى أن تكون دبي المدينة الأقل في البصمة الكربونية على مستوى العالم، واستراتيجية دبي للحد من الانبعاثات الكربونية التي تهدف إلى تقليل الانبعاثات بنسبة 16% بحلول عام 2021.

على مدى الأعوام العشر الماضية، بلغت الوفورات التي حققها القطاع التجاري 1.2 تيراوات ساعة من الكهرباء (بنسبة 10%) و4.3 مليار جالون من المياه (بنسبة 28%)؛ وحقق القطاع السكني وفورات قدرها 68 جيجاوات ساعة من الكهرباء (بنسبة 18%) و500 مليون جالون من المياه (بنسبة 27%).

 

Copyright © 2019. Dubai Media Incorporated. All rights reserved. Provided by SyndiGate Media Inc

(Syndigate.info

Disclaimer: The content of this article is syndicated or provided to this website from an external third party provider. We are not responsible for, and do not control, such external websites, entities, applications or media publishers. The body of the text is provided on an “as is” and “as available” basis and has not been edited in any way. Neither we nor our affiliates guarantee the accuracy of or endorse the views or opinions expressed in this article. Read our full disclaimer policy here

المزيد من الأخبار من الأعمال