القطاع العقاري بدبي: تعافي قوي مهدد بمخاطر

سجلت المبيعات أعلى مستوى في 8 سنوات

  
إمارة دبي، 17 يوليو 2019- رويترز

إمارة دبي، 17 يوليو 2019- رويترز

REUTERS/ Hamad I Mohammed

نمت قيمة مبيعات القطاع العقاري في إمارة دبي خلال شهر يونيو الماضي بنحو 204.5% على أساس سنوي، لتسجل 14.79 مليار درهم إماراتي (نحو 4.03 مليارات دولار أمريكي)، وهي أعلى قيمة مبيعات في حوالي 8 سنوات (منذ ديسمبر 2013).

ورغم ذلك، لا يزال التعافي من تداعيات فيروس كورونا محفوف بالمخاطر، بحسب محللة اقتصادية.

ونمى عدد المبيعات في الربع الثاني من 2021 بنسبة 183.4%، فيما نمت قيمة المبيعات بنحو 237.8%، وذلك مقارنة بالربع الثاني من العام الماضي، بحسب بيانات نشرها المكتب الإعلامي لحكومة دبي يوم الأحد.

وكان عدد مبيعات الربع الثاني من العام الجاري هو الأعلى على أساس ربع سنوي منذ الربع الرابع من عام 2013، إذ بلغ إجمالي عدد المبيعات 15,638 بقيمة وصلت إلى 36.86 مليار درهم (نحو 10.03 مليارات دولار أمريكي).

القطاع العقاري وكورونا  

وكان مصرف الإمارات المركزي قد توقع في مارس الماضي نمو اقتصاد البلاد بنسبة 2.5% خلال العام الجاري، وذلك بعد انكماش الاقتصاد بنسبة 5.8% في العام الماضي بفعل تداعيات الجائحة.

وكانت أسعار العقارات في دبي قد تراجعت إلى أدنى مستوياتها في 10 سنوات العام الماضي مع مغادرة العديد من العاملين الأجانب الداعمين للطلب في قطاع العقارات.

وساهم قطاع العقارات بنسبة 7.2% من الناتج المحلي الإجمالي في 2019، ويتوقع ان يكون لتعافيه مردودا إيجابيا على الاقتصاد في دبي. 

تعافي مهدد    

وقالت مونيكا مالك كبيرة الاقتصاديين ببنك أبوظبي التجاري، في تعليق لزاوية عربي يوم الأحد، إن "التحسن والزيادة في معاملات القطاع العقاري (بدبي) إيجابية للغاية بالنسبة لمعنويات القطاع الخاص".

لكنها قالت إنه على الرغم من تلك النتائج الإيجابية للقطاع، يظل تعافيه يواجه بعض المخاطر.  

وأضافت أنه "لا يزال هناك غموض حول استمرار وتيرة الطلب سواء محليا أو عالميا"، مشيرة أيضا إلى أن "انخفاض أسعار الفائدة كان أحد العوامل الداعمة (لتعافي القطاع)، لذا فأي ارتفاع في الفائدة قد يثبط التعافي".

وقالت مالك إن "هناك مؤشرات على أن بعض المشروعات العقارية التي تم تعليقها سابقا يتم حاليا إعادة تقييمها، في ضوء نقص المعروض من الفيلات".

إلا أنها توقعت أن "يواصل الفائض المستمر في المعروض من الشقق دوره كرياح معاكسة" في وجه تعافي القطاع العقاري بدبي. 

(إعداد: مريم عبد الغني، وقد عملت مريم سابقا في عدة مؤسسات إعلامية من بينها موقع أصوات مصرية التابع لمؤسسة تومسون رويترز وتلفزيون الغد العربي) 

(تحرير: شريف طارق، للتواصل:ahmed.feteha@refinitiv.com)

سجل الآن ليصلك تقريرنا اليومي الذي يتضمن مجموعة من أهم الأخبار لتبدأ بها يومك كل صباح

© ZAWYA 2021

بيان إخلاء مسؤولية منصة زاوية
يتم توفير مقالات منصة زاوية لأغراض إعلاميةٍ حصراً؛ ولا يقدم المحتوى أي نصائح قانونية أو استثمارية أو ضريبية أو أي آراء تتعلق بملاءمة أو قيمة ربحية أو استراتيجية ‏سواء كانت استثمارية أو متعلقة بمحفظة الأعمال . للشروط والأحكام