إعلانات
|18 فبراير, 2019

2.6 مليار دولار انخفاض في حيازة الكويت من السندات الأميركية

خفضت الكويت حيازتها من سندات الخزانة الأميركية خلال شهر ديسمبر الماضي بنسبة 5.9% على أساس شهري.

2.6 مليار دولار انخفاض في حيازة الكويت من السندات الأميركية
Getty Images/Sutthipong Kongtrakool
  • الصين أكبر الحائزين على السندات الأميركية وتصل حيازتها إلى 1123 مليار دولار
  • الدول الخليجية ترفع حيازتها من السندات الأميركية وتتصدرها السعودية بحيازة 171.5 مليار دولار

خفضت الكويت حيازتها من سندات الخزانة الأميركية خلال شهر ديسمبر الماضي بنسبة 5.9% على أساس شهري بمقدار 2.6 مليار دولار. وبحسب البيانات المنشورة على موقع وزارة الخزانة الأميركية بلغت قيمة حيازة الكويت من السندات 41.3 مليار دولار مقابل 43.9 مليار دولار في نوفمبر السابق، وعلى الأساس السنوي فقد قفزت حيازة الكويت من سندات الخزانة الأميركية بنسبة 12.2% علما بانها كانت تبلغ 36.8 مليار دولار في ديسمبر 2017.

وتنوع الكويت من محفظة السندات الأميركية ما بين سندات قصيرة الأجل بقيمة 7.35 مليارات دولار فيما تبقى النسبة الأكبر من السندات طويلة الأجل بقيمة 33.9 مليار دولار.

وجاءت الكويت في المركز الثالث عربيا بعد السعودية التي احتلت المركز الاول عربيا باستحواذها على سندات أميركية بقيمة 171.5 مليار دولار وتتبعها الإمارات بقيمة 56.8 مليار دولار.

إعلانات

وبذلك تكون الكويت خالفت باقي دول الخليج، حيث رفعت كل من السعودية والإمارات حيازتهما من السندات الأميركية.

وجاءت استثمارات قطر بتلك السندات في ديسمبر الماضي بـ 1.178 مليار دولار وجميعها سندات طويلة الاجل، بينما عمان جاءت استثماراتها بقيمة 9.544 مليارات دولار منها 9.353 مليارات دولار طويلة الأجل و191 مليونا قصيرة الاجل.

الصين تواصل الصدارة

وعلى المستوى العالمي، فقد احتلت الصين المركز الاول بالاستحواذ على سندات اميركية بقيمة 1123 مليار دولار مرتفعة عن مستويات نوفمبر الماضي البالغة 1121 مليار دولار، وجاء في المركز الثاني اليابان بـ 1042.3 مليار دولار، وثالثا جاءت البرازيل بـ 303.1 مليار دولار ورابعا جاءت ايرلندا بـ 280 مليار دولار وحلت خامسا المملكة المتحدة بـ 272.9 مليار دولار.

وبصفة عامة، فقد بلغ حجم سندات الخزانة الأميركية بنهاية ديسمبر الماضي 6265.2 مليار دولار مقارنة بـ 6211.3 مليار دولار في الشهر المناظر من عام 2017 أي بانخفاض يبلغ 54 مليار دولار بنسبة 0.8%.

وتعد سندات الخزانة وسيلة لجمع الأموال والديون من الدول والمؤسسات، وتسدده الحكومة عند حلول ميعاد استحقاقه الذي يختلف حسب أجل السند، وتتمتع السندات الأميركية بالجاذبية لانخفاض مستوى مخاطرة عدم السداد، وهو ما يفسر انخفاض العائد عليها، الفائدة، وإن كان الاحتياطي الفيدرالي الأميركي (البنك المركزي)، ينفذ منذ فترة خطة لرفع أسعار الفائدة.

حقائق عن السندات

? يتم احتساب الفائدة على السندات بمعادلة تتكون من شقين، احدهما ثابت والآخر متغير (عادة يكون الجزء المتغير فائدة السندات الأميركية).

? يتم الإعلان عن سعر السند أثناء التداول بعد الإصدار بنسبة مئوية من سعر الإصدار (101% تعني ان سعر السند يتم تداوله بأعلى من سعر الإصدار).

? توجد علاقة عكسية تربط سعر السند بالعائد عليه، حيث كلما ارتفع السعر يتم احتساب الفائدة نسبة إلى سعر أعلى وهو ما يخفض العائد والعكس في حالة انخفاض السعر (باعتبار ثبات الفائدة).

© Al Anba 2019