إعلانات
|01 يناير, 2019

103 آلاف منشأة في نشاطي التشييد وصيانة المباني في السعودية بنهاية الربع الثالث

بلغ عدد المنشآت العاملة في نشاطي التشييد وأعمال الهندسة المدنية، وصيانة وإصلاح المباني بنهاية الربع الثالث من 2018 نحو 103757 منشأة قائمة.

Image used for illustrative purpose.

Image used for illustrative purpose.

REUTERS/Amr Abdallah Dalsh

01 01 2019

بلغ عدد المنشآت العاملة في نشاطي التشييد وأعمال الهندسة المدنية، وصيانة وإصلاح المباني بنهاية الربع الثالث من 2018 نحو 103757 منشأة قائمة.

وقال لـ"الاقتصادية" أسامة العفالق؛ رئيس مجلس إدارة الهيئة السعودية للمقاولين، إن 80363 منشأة تعمل في قطاع تشييد المباني وأعمال الهندسة المدنية، في حين تعمل 23394 منشأة في نشاط صيانة وإصلاح المباني.

وبحسب العفالق، فإن عدد العاملين في النشاطين بنهاية الربع الثالث من 2018 بلغ نحو 2.74 مليون عامل، بينهم نحو 2.09 مليون في قطاع التشييد، و646.32 ألف في صيانة المباني.

وأشار إلى تراجع أعداد منشآت البناء والتشييد وأعمال الهندسة المدنية، وصيانة وإصلاح المباني، مقارنة بعام 2017، مرجعا ذلك إلى عدة أمور تتصدرها ارتفاع التكاليف التشغيلية، والتمويل.

وقال العفالق إن وزارة التجارة والاستثمار نظمت القطاع وذلك بحوكمة السجلات، حيث كان في السابق يتم إصدار سجلات المقاولات لممارسة أنشطة أخرى، مثل إصدار تأشيرات أو عمل بنشاط آخر.

وذكر أن المنشآت الموجودة في السوق عددها كبير، لافتا إلى أن وزارة التجارة والاستثمار تقوم بتنظيم هذا النشاط، خاصة وأن القطاع يحتاج إلى إعادة تنظيم وتغيير نمط البناء واستخدام المكينة لتقليل عدد العمالة.

© الاقتصادية 2019