إعلانات
| 16 فبراير, 2018

مكة تحتضن أول مؤسسة خيرية لصيانة المساجد

وافق وزير الشؤون الإسلامية والدعوة والإرشاد الشيخ صالح آل الشيخ على الترخيص للمؤسسة الخيرية للعناية بالجوامع والمساجد في منطقة مكة المكرمة كأول مؤسسة خيرية على مستوى المملكة متخصصة في صيانة المساجد.

180216

180216

lstock

16 02 2018

وافق وزير الشؤون الإسلامية والدعوة والإرشاد الشيخ صالح آل الشيخ على الترخيص للمؤسسة الخيرية للعناية بالجوامع والمساجد في منطقة مكة المكرمة كأول مؤسسة خيرية على مستوى المملكة متخصصة في صيانة المساجد، حيث تم إقرار نظامها الأساسي، واعتماد مجلس إدارتها.

وأوضح مدير فرع وزارة الشؤون الإسلامية والدعوة والإرشاد بمنطقة مكة المكرمة علي بن سالم العبدلي لـ»الوطن» أن المؤسسة الخيرية تم تشكيل مجلس إدارتها برئاسة الأمين العام لهيئة تطوير منطقة مكة المكرمة الدكتور هشام الفالح ونائبه مدير فرع الوزارة بالمنطقة وعضوية 11 عضوا من رجال أعمال مكة المكرمة، وستشرف على 12 ألف جامع ومسجد بالمنطقة، وهي تعد شراكة اجتماعية، وتهدف إلى الاهتمام ببيوت الله نظافة وصيانة، وإبراز قيمنا الإسلامية وتعاليمنا الدينية التي تحث على النظافة، وإبراز جهود هذه الدولة المباركة في خدمة بيوت الله، وفتح المجال للموسرين لدعم هذا المشروع محتسبين الأجر من الله، وإبراز حب الناس في هذه البلاد للخير ومسارعتهم إلى المشاركة فيه، كما تهدف إلى تحقيق التكامل بين جهود الدولة حفظها الله وجهود المواطنين في إبراز المساجد بصورتها الحقيقية.

وأضاف أن أعمال المؤسسة ستبدأ خلال الأيام القريبة المقبلة، معربا عن شكره لمستشار خادم الحرمين الشريفين أمير منطقة مكة المكرمة  الأمير خالد الفيصل على دعمه لتأسيس المؤسسة كأول مؤسسة على مستوى المملكة، ولوزير الشؤون الإسلامية والدعوة والإرشاد على موافقته للترخيص لهذه المؤسسة، والتي سيكون لها دور مؤثر في العناية ببيوت الله.

© Al Watan 2018