مذكرة تفاهم لرفع قدرات العاملين الخليجيين في مجال الإشراف على الاختبارات الدولية

وقَّع مدير مكتب التربية العربي لدول الخليج د. علي بن عبدالخالق القرني مذكرة تفاهم مع منظمة التعاون الاقتصادي والتنمية OECD ممثلةً في السيد ستيفين كابلر الأمين المساعد للمنظمة والسيد اندرياس سشرشل رئيس شعبة التعليم في باريس الاسبوع الماضي. وتهدف هذه الاتفاقية إلى الاستفادة من برامج منظمة OECD في مجالات تحليل النظم التعليمية واختبارات PISA والتدريب، وقد نصَّت الاتفاقية على تنفيذ اربع ورش عمل متخصصة

  

10 11 2015

 

وقَّع مدير مكتب التربية العربي لدول الخليج د. علي بن عبدالخالق القرني مذكرة تفاهم مع منظمة التعاون الاقتصادي والتنمية OECD ممثلةً في السيد ستيفين كابلر الأمين المساعد للمنظمة والسيد اندرياس سشرشل رئيس شعبة التعليم في باريس الاسبوع الماضي.

وتهدف هذه الاتفاقية إلى الاستفادة من برامج منظمة OECD في مجالات تحليل النظم التعليمية واختبارات PISA والتدريب، وقد نصَّت الاتفاقية على تنفيذ اربع ورش عمل متخصصة للدول الأعضاء في مكتب التربية العربي لدول الخليج لرفع قدرات العاملين في مجال الإشراف على الاختبارات الدولية لتقييم الطلبة PISA، تلك الاختبارات التي يوليها المكتب عناية خاصة بين برامجه، ويحرص على رفع مستوى الطلبة فيها، ويسعى إلى تحسين كفايات المعلمين والمشرفين وصناع القرار التربوي في التعامل مع نتائجها.

كما نصَّت الاتفاقية أيضًا على حصرية الترجمة لمنتجات المنظمة في مجال التعليم على مكتب التربية العربي لدول الخليج في إطار خبراته التراكمية في هذا المجال، وسابق تعاونه مع المنظمة في الفترة الماضية في ترجمة العديد من إصداراتها وكان من أبرزها ما يختصّ بالاستشراف التربوي، والمهارات الأساسية للجميع، والعدالة والتميز والشمولية في التعليم، ومهارات النمو الاجتماعي، والقيادة لتعلّم القرن الحادي والعشرين.

© صحيفة الرياض 2015