مبادرة في مصر لإنهاء المنازعات الضريبية

التفاصيل في التقرير

  
صورة للعملة المصرية

صورة للعملة المصرية

REUTERS/Stringer

زاوية عربي

أعلن البنك المركزي المصري، في بيان اليوم الأحد، تفاصيل مبادرة حكومية لإنهاء نزاعات الممولين مع مصلحة الضرائب، مقابل سداد نسبة من أصل المبلغ.

خلفية سريعة عن المبادرة

قالت الحكومة المصرية في مايو الماضي إن اللجنة الوزارية الاقتصادية ناقشت مبادرة وزارة المالية بشأن رفع الحجز الضريبي عن الممولين الذين لم يقوموا بتسديد الضرائب، بشرط ان يدفعوا 1% فقط من الضريبة المستحقة عليهم، بحسب بيان من مجلس الوزراء منشور على الصفحة الرسمية له على فيسبوك.

وقال مصدر مسؤول في البنك المركزي لوكالة أنباء الشرق الأوسط في مايو الماضي إن عدد الممولين الذين يمكنهم الاستفادة من هذه المبادرة يبلغ 126 ألف من الأفراد والشركات والمنشأت، وإن حجم الأموال التي سيتم رفع الحجز الضريبي عنها حال مشاركتهم في المبادرة يبلغ أكثر من 65 مليار جنيه (4 مليار دولار).

وقال البنك المركزي في بيانه اليوم إن هذه المبادرة تستهدف "مساندة أنشطة القطاعات الاقتصادية المختلفة".

تفاصيل المبادرة

قال البنك المركزي في بيانه اليوم الأحد -الذي تضمن نص خطابه للبنوك العاملة في مصر- إن مبادرة إنهاء النزاعات الضريبية، تشمل رفع الحجز الضريبي عن الممول أيا كان نشاطه، إذا قام بسداد 1% من قيمة الضرائب "المتنازع عليها"، مع فتح الباب أمام الممول مرة أخرى للطعن على قيمة الضريبة المقررة عليه.

أما إذا كانت الضريبة المطلوبة "واجبة الأداء" بناء على قرارات من لجان مختصة في مصلحة الضرائب أو حكم قضائي، فيتم سداد 5% من قيمة الضريبة وتقسيط باقي المبلغ على فترة لا تقل عن سنتين، بحسب البيان.

وطالب المركزي البنوك بمخاطبة العملاء المحجوز ضريبيا على أموالهم.

(إعداد عبدالقادر رمضان ويعمل عبدالقادر في موقع مصراوي المصري كما انه عمل سابقا في عدة مؤسسات منها، موقع أصوات مصرية التابع لمؤسسة تومسون رويترز وجريدة البورصة المصرية، وقناة سي بي سي الفضائية المصرية)

(تحرير ياسمين صالح،  للتواصل: yasmine.saleh@refinitiv.com)

© ZAWYA 2020

إخلاء المسؤوليّة حول المحتوى الأصلي
تم كتابة محتوى هذه المقالات وتحريره من قِبل ’ ريفينيتيف ميدل ايست منطقة حرة – ذ.م.م. ‘ (المُشار إليها بـ ’نحن‘ أو ’لنا‘ (ضمير المتكلم) أو ’ ريفينيتيف ‘)، وذلك انسجاماً مع
مبادئ الثقة التي تعتمدها ريفينيتيف ويتم توفير المقالات لأغراض إعلاميةٍ حصراً؛ ولا يقترح المحتوى أي استشارات بخصوص جوانب قانونية أو استثمارية أو ضريبية أو أي آراء بشأن ملاءمة أو قيمة أو ربحية أي استراتيجية معيّنة تتعلق بالاستراتيجية الأمنية أو المحافِظ أو الاستثمار.
وبموجب الحد الذي يسمح به القانون المعمول به، لن تتحمّل ’ ريفينيتيف ‘، وشركتها الأم والشركات الفرعية والشركات التابعة والمساهمون المعنيون والمدراء والمسؤولون والموظفون والوكلاء والمٌعلنون ومزوّدو المحتوى والمرخّصون (المشُار إليهم مُجتمعين بـ ’أطراف ريفينيتيف ‘) أي مسؤولية (سواءً مجتمعين أو منفردين) تجاهك عن أية أضــرار مباشــرة أو غيــر مباشــرة أو تبعيــّة أو خاصــة أو عرضيّة أو تأديبية أو تحذيريّة؛ وذلك بما يشمل على سـبيل المثـال لا الحصـر: خسـائر الأرباح أو خسارة الوفورات أو الإيرادات، سـواء كان ذلك بسبب الإهمال أو الضـرر أو العقـد أو نظريـات المسـؤولية الأخرى، حتـى لـو تـم إخطـار أطـراف ’ ريفينيتيف ‘ بإمكانيـة حـدوث أيٍ مـن هـذه الأضرار والخسـائر أو كانـوا قـد توقعـوا فعلياً حدوثهـا