طيران الإمارات تعلق رحلاتها مؤقتا إلى باكستان بسبب رصد حالات كورونا

تفاصيل أكثر في التقرير

  
إحدى طائرات شركة طيران الإمارات

إحدى طائرات شركة طيران الإمارات

زاوية عربي

قررت شركة طيران الإمارات اليوم الأربعاء تعليق رحلاتها بشكل مؤقت من باكستان بعد رصد حالات إصابة بفيروس كورونا لبعض الركاب القادمين من باكستان عبر دبي على متن إحدى رحلات الشركة عند وصولهم إلى هونج كونج، وذلك بحسب بيان تلقى موقع زاوية عربي نسخة منه.

التفاصيل

(بحسب البيان)

قال متحدث باسم شركة طيران الإمارات إنه: "بعد الإعلان عن حالات كوفيد - 19 إيجابية في هونج كونج لبعض الركاب الذين سافروا على إحدى رحلاتنا، اتخذت طيران الإمارات قرار بتعليق خدمات الركاب مؤقتا من باكستان اعتبارا من الساعة 4 صباح اليوم 24 يونيو بتوقيت باكستان".

وأضاف المتحدث أن الشركة تعمل بالتنسيق مع السلطات المعنية وستتخذ أي تدابير إضافية قبل أن تستأنف رحلاتها من باكستان مجددا.

وأكد أن طيران الإمارات ستواصل تشغيل رحلات الإجلاء إلى باكستان بالإضافة إلى رحلات الشحن ونقل البضائع بين باكستان والإمارات.

خلفية

كانت شركة طيران الإمارات قد أعلنت في شهر مارس الماضي عن إيقاف كافة رحلاتها التجارية باستثناء رحلات الإجلاء قبل أن تعلن بتاريخ 4 يونيو الجاري إعادة استئناف تسيير بعض رحلات الترانزيت من 15 يونيو الجاري بعد إعلان السلطات في دبي إعادة فتح المطارات أمام هذه الخدمة، وفق بيان منشور على موقع الشركة الرسمي.

وفي نفس البيان، قالت شركة طيران الإمارات إنها ستسير رحلات ترانزيت إلى 29 وجهة في آسيا، أوروبا، وأميركا الشمالية.

وبعد تعليق الرحلات التجارية لنحو 3 أشهر من وإلى الإمارات بسبب انتشار فيروس كورونا أعلنت السلطات في دبي قبل أيام السماح للمواطنين والمقيمين بالسفر بدءا من يوم أمس واستقبال السياح بدءا من يوم 7 يوليو المقبل، بحسب بيان منشور على موقع المكتب الإعلامي لحكومة دبي.

(إعداد: محمد الحايك. وقد عمل محمد في السابق في عدة مؤسسات، منها صحيفة الراي الكويتية، وقناة أخبار المستقبل الفضائية اللبنانية)

(تحرير: ياسمين صالح، للتواصل: Yasmine.Saleh@refinitiv.com)

© ZAWYA 2020

إخلاء المسؤوليّة حول المحتوى الأصلي
تم كتابة محتوى هذه المقالات وتحريره من قِبل ’ ريفينيتيف ميدل ايست منطقة حرة – ذ.م.م. ‘ (المُشار إليها بـ ’نحن‘ أو ’لنا‘ (ضمير المتكلم) أو ’ ريفينيتيف ‘)، وذلك انسجاماً مع
مبادئ الثقة التي تعتمدها ريفينيتيف ويتم توفير المقالات لأغراض إعلاميةٍ حصراً؛ ولا يقترح المحتوى أي استشارات بخصوص جوانب قانونية أو استثمارية أو ضريبية أو أي آراء بشأن ملاءمة أو قيمة أو ربحية أي استراتيجية معيّنة تتعلق بالاستراتيجية الأمنية أو المحافِظ أو الاستثمار.
وبموجب الحد الذي يسمح به القانون المعمول به، لن تتحمّل ’ ريفينيتيف ‘، وشركتها الأم والشركات الفرعية والشركات التابعة والمساهمون المعنيون والمدراء والمسؤولون والموظفون والوكلاء والمٌعلنون ومزوّدو المحتوى والمرخّصون (المشُار إليهم مُجتمعين بـ ’أطراف ريفينيتيف ‘) أي مسؤولية (سواءً مجتمعين أو منفردين) تجاهك عن أية أضــرار مباشــرة أو غيــر مباشــرة أو تبعيــّة أو خاصــة أو عرضيّة أو تأديبية أو تحذيريّة؛ وذلك بما يشمل على سـبيل المثـال لا الحصـر: خسـائر الأرباح أو خسارة الوفورات أو الإيرادات، سـواء كان ذلك بسبب الإهمال أو الضـرر أو العقـد أو نظريـات المسـؤولية الأخرى، حتـى لـو تـم إخطـار أطـراف ’ ريفينيتيف ‘ بإمكانيـة حـدوث أيٍ مـن هـذه الأضرار والخسـائر أو كانـوا قـد توقعـوا فعلياً حدوثهـا