إعلانات
| 17 أغسطس, 2018

المنافذ البحرية في السعودية تستحوذ على 61 % من الواردات

الواردات القادمة عبر المنافذ الجوية حلت ثانيا بنسبة 22.6 في المائة من إجمالي الواردات بقيمة 7.7 مليار ريال وبارتفاع 5.9 في المائة.

180318

180318

REUTERS/Andres Stapff

17 08 2018

استحوذت المنافذ البحرية على نحو 61.3 في المائة من إجمالي الواردات السلعية القادمة إلى المملكة خلال حزيران (يونيو) الماضي، بقيمة تقدر بنحو 20.9 مليار ريال.

ووفقا لنشرة الواردات السلعية الصادرة عن الهيئة العامة للإحصاء، فإن الواردات القادمة عبر المنافذ الجوية حلت ثانيا بنسبة 22.6 في المائة من إجمالي الواردات بقيمة 7.7 مليار ريال وبارتفاع 5.9 في المائة مقارنة بالفترة نفسها من العام الماضي. فيما شكلت الواردات عبر المنافذ البرية نحو 16.1 في المائة من إجمالي الواردات بقيمة 5.5 مليار ريال.

واستحوذ ميناء جدة على 25.6 في المائة من إجمالي الواردات خلال شهر حزيران (يوينو) الماضي، بقيمة 8.7 مليار ريال، ثم ميناء الملك عبدالعزيز في الدمام، حيث استقبل 21.5 في المائة من الواردات، بقيمة 7.3 مليار ريال، فمطار الملك خالد الدولي في الرياض بـ 10.1 في المائة بقيمة 3.4 مليار ريال.

أما منفذ البطحاء فاستحوذ على 8.2 في المائة من إجمالي الواردات خلال شهر حزيران (يونيو) الماضي، بقيمة تقدر بـ 2.7 مليار ريال، يليه مطار الملك عبدالعزيز الدولي في جدة بنسبة 7.7 في المائة، بقيمة 2.6 مليار ريال، فمطار الملك فهد في الدمام بنسبة 4.7 في المائة، بـ 1.6 مليار ريال.

في حين استحوذ الميناء الجاف في الرياض على 4.5 في المائة، بقيمة 1.5 مليار ريال، يليه ميناء الملك عبدالله بنسبة 3.2 في المائة، بقيمة تقدر بمليار ريال.

إلى ذلك، أكدت هيئة الجمارك السعودية أن العمل خلال إجازة عيد الأضحى المبارك مستمر في جميع منافذها الجمركية البرية والجوية والبحرية كما هو خلال أيام العمل الرسمية، وذلك لضمان إنهاء الإجراءات الجمركية لجميع الواردات والصادرات والمركبات القادمة والمغادرة من وإلى المملكة ولجميع المستفيدين من خدماتها الجمركية.

ودعت الجمارك جميع عملائها بكافة فئاتهم إلى الاستفادة من استمرارية العمل الذي يُسهم في عدم تأثر مدة إنهاء الإجراءات الجمركية المتعلقة بتخليص البضائع وذلك بالتعاون مع شركائها في العمل الجمركي من جميع القطاعات العامة والخاصة.

يأتي ذلك حرصًا من الجمارك السعودية وضمانًا لاستمرار تدفق الواردات والصادرات أثناء الإجازة دون توقف، ما يُسهم في توفير السلع للمستهلكين، إضافة إلى أن هذا التنظيم سيُساعد على خفض تكاليف الاستيراد والتصدير وما يترتب على ذلك من انعكاس إيجابي على الاقتصاد الوطني.

© الاقتصادية 2018