إعلانات
|17 فبراير, 2019

الكويت ثاني أكبر الأسواق الخليجية المستهدفة في صفقات الاندماج والاستحواذ

قال مدير مساعد، إدارة الخدمات المصرفية الاستثمارية في المركز عبدالرزاق رزوقي: نما عدد الصفقات في الكويت بمعدل 163% بين عامي 2014 و2018، فيما ارتفعت من 16 إلى 42 صفقة خلال الفترة بين العامين.

130522

130522

Gettyimages/ Muhammad Al-Qatam

أشارت إدارة الخدمات المصرفية الاستثمارية في شركة المركز المالي الكويتي (المركز) أن الكويت قد تقدمت إلى ثاني أكبر الأسواق المستهدفة في صفقات الاندماج والاستحواذ في دول مجلس التعاون الخليجي من حيث عدد الصفقات التي تمت خلال الفترة بين 2014 و2018، لتتفوق بذلك على السعودية التي ظلت تحتل هذا المركز حتى 2016.

وفي هذا الصدد، قال مدير مساعد، إدارة الخدمات المصرفية الاستثمارية في «المركز» عبدالرزاق رزوقي: «نما عدد الصفقات في الكويت بمعدل 163% بين عامي 2014 و2018، فيما ارتفعت من 16 إلى 42 صفقة خلال الفترة بين العامين.

وشهد عام 2017 معظم هذا الزخم بعد أن زاد عدد الصفقات التي تمت بنسبة 131% عن العام السابق.

إعلانات

وبلغ إجمالي عدد الصفقات التي تمت، والتي كانت فيها الشركات الكويتية مستهدفة، 127 صفقة خلال الفترة بين عامي 2014 و2018، أي ما نسبته 23% من إجمالي عدد الصفقات التي تمت في دول مجلس التعاون الخليجي خلال الفترة ذاتها.

أما أكبر صفقات الاندماج والاستحواذ خلال الفترة المذكورة كانت تستهدف شركات في قطاعات الأغذية والمشروبات، والاتصالات، والتعليم، والتكنولوجيا».

الأغذية والمشروبات

وأوضح رزوقي أن استحواذ شركة أدبتيو على حصة شركة الخير الوطنية للأسهم والعقارات، البالغة نسبتها 67% في الشركة الكويتية للأغذية (أمريكانا) بقيمة 2.3 مليار دولار في 2016، يمثل أكبر صفقة في قطاع الأغذية والمشروبات خلال الفترة من 2014 إلى 2018. وفي وقت لاحق، رفعت «أدبتيو» حصتها في «أمريكانا» إلى 94% من خلال الاستحواذ على حصة إضافية تساوي 27% من خلال تقديم عرض استحواذ إلزامي بمبلغ إجمالي قدره 932 مليون دولار.

الاتصالات

واستحوذت الشركة العمانية للاتصالات (عمانتل) على 22% من أسهم شركة الاتصالات المتنقلة (زين)، أولا من خلال شراء أسهم خزينة تساوي نسبة 10% مقابل 844 مليون دولار في الربع الثالث من 2017، ولاحقا اشترت حصة شركة الخير الوطنية للأسهم والعقارات البالغة 12% مقابل 1.3 مليار دولار في الربع الأخير من 2017.

التعليم

وهيمنت صفقات شركة هيومن سوفت القابضة على نشاط الاندماج والاستحواذ في قطاع التعليم خلال الفترة بين عامي 2014 و2018، حيث تخارجت شركة العثمان للمشاريع التجارية أولا من حصة تساوي 15% في «هيومن سوفت» خلال 2017 مقابل 184 مليون دولار، ثم تخارجت من حصة إضافية تساوي 17% في 2018 مقابل 226 مليون دولار.

التكنولوجيا

ويمثل استحواذ شركة روكيت إنترنت الألمانية على «طلبات» مقابل 170 مليون دولار في 2015 أكبر صفقة في قطاع التكنولوجيا الكويتي، ونتج عنها لاحقا صفقات استحواذ كبيرة أخرى في القطاع، حيث استحوذت شركة ديلفري هيرو الألمانية في عام 2017 على «كاريدج» مقابل 97 مليون دولار.

واستحوذت شركة الوطني للاستثمار مؤخرا على 56% من شركة فور سيل «4SALE» مقابل 100 مليون دولار. كما استحوذت شركة بوبيان للبتروكيماويات على حصة أقلية في شركة «بوتيكات» مقابل 46 مليون دولار في 2018.

نظرة مستقبلية

أما بالنسبة للفترة المقبلة، فمن المتوقع أن يواصل سوق الاندماج والاستحواذ الكويتي نموه، رغم أنه من الصعب التنبؤ بدقة عدد الصفقات الضخمة التي قد يشهدها.

ومن المتوقع أيضا أن يكون ارتفاع اهتمام المستثمرين الأجانب في الشركات الكويتية، وتحسين التشريعات على يد هيئة أسواق المال وبورصة الكويت، والاندماج بين اللاعبين في السوق، واستثمار مستثمرين مؤسسيين في قطاعات غير تقليدية، دوافع لهذا النمو.

© Al Anba 2019