إعلانات
|16 فبراير, 2019

القطاع الفندقي السعودي يضيف 24 ألف غرفة في 2019

النمو المتوقع للغرف الفندقية على مستوى دول التعاون في 2019 يأتي مدفوعًا ببعض الأحداث والتطورات المهمة في المنطقة.

180227

180227

REUTERS/Fahad Shadeed/Files

توقع بحث اقتصادي أن يضيف القطاع الفندقي السعودي خلال العام الحالي 2019 نحو 24170 غرفة من بين 58761 غرفة فندقية جديدة ستضاف إلى القطاع الفندقي في دول مجلس التعاون الخليجي خلال العام 2019، وهو ما يمثل 41% من إجمالي الرقم المتوقع خليجيًا.

وأبانت بيانات «سميث ترافيل ريسيرتش» التي أجرت البحث، أن القطاع الفندقي السعودي سيحتل بهذا الرقم المركز الثاني بعد الإمارات التي من المتوقع أن تضيف 31517 غرفة فندقية وبنسبة 53% على مستوى دول التعاون، ثم عُمان بنحو 2984 غرفة فندقية إضافية وبنسبة 5%.

وأشار البحث إلى أن النمو المتوقع للغرف الفندقية على مستوى دول التعاون في 2019 يأتي مدفوعًا ببعض الأحداث والتطورات المهمة في المنطقة، أبرزها معرض إكسبو 2020 دبي ورؤية المملكة العربية السعودية 2030 وغيرها من المبادرات الحكومية الأخرى، التى تهدف إلى تعزيز قطاع السفر والسياحة في جميع أنحاء منطقة الخليج.

ووفقًا للبحث، الذي أجرته كوليرز إنترناشونال، فإن تخصيص تكنولوجيا الذكاء الاصطناعي يساعد على زيادة عائدات الفنادق في دول مجلس التعاون بأكثر من 10% وخفض التكاليف بأكثر من 15%. وفي هذا السياق، يتوقع مشغّلو الفنادق أن تدخل تكنولوجيا التخصيص مثل التعرف على الصوت والوجه والواقع الافتراضي والمقاييس الحيوية إلى قطاع الضيافة بحلول عام 2025.

إعلانات

وقال البحث: في وقتنا الحالي، بات العالم الرقمي يهيمن على جميع جوانب السفر، بما فيها الحجوزات ورسائل ما قبل الوصول، وتسجيل الوصول عبر الهاتف المحمول، والعروض الخاصة عبر الإنترنت، وترقية الحجوزات، وتسجيلات المغادرة.

© Alyaum newspaper 2019