«الفنار السعودية» تقترض 800 مليون من QNB.. وتطلب من البنوك قرضا آخر

توصلت شركة الفنار السعودية لإتفاق مع بنك قطر الوطنى مصر، للحصول على قرض بقيمة 800 مليون جنيه، تسعى الشركة لاقتراضهم بغرض تمويل مشروع توليد الكهرباء من الطاقة الشمسية بقدرة 50 ميجاوات.وكان تحالف مصرفى يضم 5 بنوك سعى لإقراض الشركة مبلغ 500 مليون جنيه، و35 مليون دولار، تبعا للمصادر التى اكدت توصل الشركة لاتفاق مع بنك قطر الوطنى لاقتراض 800 مليون جنيه لا تشمل شريحة دولارية.وتبعا للمصادر، تخطط

  
المقر الرئيسي لQNB، الدوحة، قطر، 28 أكتوبر 2012. رويترز.

المقر الرئيسي لQNB، الدوحة، قطر، 28 أكتوبر 2012. رويترز.

REUTERS/Fadi Al-Assaad

12 06 2016

توصلت شركة الفنار السعودية لإتفاق مع بنك قطر الوطنى مصر، للحصول على قرض بقيمة 800 مليون جنيه، تسعى الشركة لاقتراضهم بغرض تمويل مشروع توليد الكهرباء من الطاقة الشمسية بقدرة 50 ميجاوات.

وكان تحالف مصرفى يضم 5 بنوك سعى لإقراض الشركة مبلغ 500 مليون جنيه، و35 مليون دولار، تبعا للمصادر التى اكدت توصل الشركة لاتفاق مع بنك قطر الوطنى لاقتراض 800 مليون جنيه لا تشمل شريحة دولارية.

وتبعا للمصادر، تخطط «الفنار» للحصول على قرض آخر من البنوك لتمويل استثمارات بنحو 2.5 مليار جنيه، تتعلق بانتاج 200 ميجاوات من الطاقة الشمسية.

ويعد إنشاء محطتى الشمس والرياح التجربة الأولى لـ«الفنار» فى مشروعات الطاقة الجديدة والمتجددة، على الرغم من سابقة أعمال مجموعة شركات الفنار العاملة فى مجالات الكهرباء والنقل والشبكات، تبعا لتصريحات سابقة لمدير عام الشركة فى مصر، حيث انتهت «الفنار» من إجراءات تأسيس شركتين للمشروعين وفقا للضوابط والإجراءات التى حددها جهاز تنظيم مرفق الكهرباء وحماية المستهلك.

وتمتلك «الفنار» مجموعة من الشركات المتخصصة فى الأعمال الإنشائية للكهرباء والماء والهندسة المدنية للمشروعات والاختبارات والتكاليف وتصنيع الصلب والكابلات الكهربائية ولوحات التحكم والمحولات والأسلاك الكهربائية والمكابس.

وتستهدف وزارة الكهرباء والطاقة المتجددة تدشين عدد من محطات الشمس والرياح بقدرة 4 آلاف ميجاوات، باستثمارات تقدر بنحو 7 مليارات دولار من خلال 136 شركة تأهلت لإقامة المشروعات، على أن تقوم الشركة المصرية لنقل الكهرباء بشراء الطاقة المنتجة من المشروعات لمدة 25 سنة للمحطات الشمسية و20 سنة للرياح.

وتتنافس البنوك حاليا على تمويل مشروعات الطاقة الجديدة والمتجددة، وقام البنك الأهلى المصرى بإنشاء إدارة خاصة لتمويل مشروعات الطاقة الجديدة والمتجددة، ويتفاوض حاليا بجانب بنك عودة مع شركة انفينتى سولار للطاقة الشمسية، المملوكة لرجل الأعمال نجيب ساويرس لتوفير قرض بقيمة 80 مليون دولار، وتهدف الشركة الحصول على القرض لتمويل إنشاء محطة توليد كهرباء من الطاقة الشمسية بقدرة 50 ميجاوات، وبتكلفة استثمارية تتجاوز 500 مليون جنيه.

© الشروق 2016