إعلانات
|11 فبراير, 2019

استطلاع : التغير المناخي يمثل أكبر تهديد ولكن القوة الأمريكية تشكل مصدر قلق متزايد

أظهر استطلاع لمركز بيو ريسيرش للأبحاث أن التغير المناخي يحتل صدارة المخاوف الأمنية يليه إرهاب تنظيم الدولة الإسلامية.

استطلاع : التغير المناخي يمثل أكبر تهديد ولكن القوة الأمريكية تشكل مصدر قلق متزايد
REUTERS/Mike Segar
برلين 11 فبراير شباط (رويترز) - أظهر استطلاع لمركز بيو ريسيرش للأبحاث أن التغير المناخي يحتل صدارة المخاوف الأمنية يليه إرهاب تنظيم الدولة الإسلامية والهجمات الإلكترونية في حين أبدى مشاركون في عدد متزايد من الدول قلقهم من قوة ونفوذ الولايات المتحدة.

وقال المركز الذي مقره واشنطن إن الناس في 13 دولة من بين 26 دولة اعتبروا التغير المناخي أكبر تهديد عالمي مع تصدر تنظيم الدولة الإسلامية القائمة في ثماني دول والهجمات الإلكترونية في أربع دول.

وأوضح الاستطلاع الذي شمل 27612 شخصا وأجري فيما بين شهري مايو أيار وأغسطس آب 2018 أن المخاوف من التغير المناخي زادت بشكل كبير منذ عام 2013 مع زيادة كبيرة في دول من بينها الولايات المتحدة والمكسيك وفرنسا وبريطانيا وكينيا.

ومثل البرنامج النووي الكوري الشمالي والاقتصاد العالمي مصدر قلق كبير أيضا في حين ذكر من شملهم الاستطلاع في بولندا إلى القوة والنفوذ الروسيين بوصفهما أكبر تهديد.

إعلانات

وتركز أكبر تحول في التوجهات على الولايات المتحدة مع إشارة 45 في المئة في المتوسط إلى قوة ونفوذ الولايات المتحدة بوصفهما تهديدا في 2018 بزيادة عن 25 في المئة في 2013 عندما كان باراك أوباما رئيسا للولايات المتحدة.

وأوضح الاستطلاع أن نصف من شملهم الاستطلاع أو أكثر في عشر دول من بينها ألمانيا واليابان وكوريا الجنوبية اعتبروا القوة والنفوذ الأمريكي تهديدا رئيسيا لبلادهم بزيادة عن ثماني في 2017 وثلاث في 2013.

وتراجع عدد الدول التي كانت تعتبر تنظيم الدولة الإسلامية تهديدا بنسب مئوية مؤلفة من رقمين في إسرائيل وإسبانيا والولايات المتحدة واليابان.

(إعداد أحمد صبحي خليفة للنشرة العربية)