|17 يوليو, 2019

أرباح السويس للأسمنت لا تعكس حقيقة أحوال القطاع

أظهرت نتائج أعمال السويس للأسمنت، التي تم نشرها على موقع البورصة المصرية يوم الأحد، ارتفاع الأرباح الصافية للربع الأول بنسبة 82%

أرباح السويس للأسمنت لا تعكس حقيقة أحوال القطاع
REUTERS/Amr Abdallah Dalsh

من محمد جاد، الصحفي بموقع زاوية عربي

أظهرت نتائج أعمال السويس للأسمنت، التي تم نشرها على موقع البورصة المصرية يوم الأحد، ارتفاع الأرباح الصافية بنسبة 82%، إلا أن هذه الزيادة جاءت مدفوعة بإيرادات استثنائية لا تعكس حقيقة أحوال القطاع الذي يعاني من ضغوط كبيرة في الفترة الراهنة.

آخر الأخبار

أظهرت نتائج السويس للأسمنت ارتفاع الأرباح الصافية التي تضم (أرباح الشركة وحصص أخرى غير مسيطرة) في الربع الأول من العام الجاري إلى 213.1 مليون جنيه، مقابل 117.1 مليون جنيه في نفس الربع من العام السابق.

ما هي الأرباح الصافية؟: عندما يتم إصدار بيان مالي عن أرباح شركة لها مجموعة شركات تابعة لها، يتم تقسيم الأرباح لقسمين. الأول من نصيب الشركة الأم المالكة للنسبة الأكبر من الأسهم، والثاني يكون من نصيب فئات او شركات أخرى تمتلك نسبة غير مسيطرة او أقلية.

 وكان نصيب الشركة من الأرباح: 176.7 مليون جنية، بزيادة قدرها 80% عن الربع المماثل العام الماضي.

لكن مبيعات الشركة، بحسب نفس البيان، تراجعت خلال الربع الأول إلى 1.8 مليار جنيه من 2.1 مليار جنيه مبيعات نفس الفترة من العام السابق.

والبيان يظهر ان الزيادة في صافي الأرباح جاءت مدفوعة بما أطلقت عليه الشركة أرباح "العمليات غير المستمرة" والتي بلغت في الربع الأول 362.3 مليون جنيه بزيادة كبيرة عن الربع المقابل والذي بلغت فيه أرباح العمليات الغير مستمرة 15.4 مليون جنيه.  

ما هو دخل العمليات غير المستمرة؟: هو الدخل الناتج عن عمليات لا علاقة لها بنشاط الشركة الرئيسي، مثل بيع أصول تابعة للشركة. 

وفي الإيضاحات الملحقة بالقوائم المالية للشركة، قالت السويس للأسمنت إنها قررت بيع حصتها في شركة كليوبترا لصناعة مواد البناء خلال 2018. وقد بلغت قيمة الصفقة 742.9 مليون جنيه، وقد أضافت حصيلة هذا البيع ضمن دخلها من العمليات غير المستمرة في الربع الأول من العام الجاري.

رأي الخبير

قال محمد مجدي، المحلل ببنك الاستثمار بلتون في مكالمة تليفونية معنا يوم الثلاثاء، ان قطاع الأسمنت في مصر يعاني من زيادة المعروض، بالرغم العديد من العوامل التي حدت من المعروض. حيث أوقفت شركة طرة إنتاجها، وكذلك شركة النهضة أعلنت الإيقاف الجزئي لخطها الرئيسي ستة أشهر، كما صفت القومية للأسمنت أعمالها والعربية للأسمنت قللت استثماراتها.

"بعد هذه التطورات أصبحت الطاقة الانتاجية 80-82 مليون طن في السنة بينما الطلب 54 مليون".

وعن السويس للأسمنت قال ان الزيادة في أرباحها كانت استثنائية ولا تتعلق بأنشطة الانتاج.

خلفية

في تقرير نشرته الشركة في أبريل الماضي عن أعمالها في عام 2018 وأحوال القطاع، قالت السويس للأسمنت إن القطاع يعاني من " فائض مفرط في العرض إلى جانب الزيادة المستمرة في أسعار الوقود والكهرباء بسبب خفض دعم الطاقة".

وتقول شركة شعاع كابيتال للخدمات المالية، في تقرير لها في مايو الماضي، إن صناعة الأسمنت في مصر عانت من زيادة المعروض وانخفاض الطلب خاصة بعد أن: "ضاعفت شركة أسمنت العريش انتاجها في مصنع العريش إلى 6.4 مليون طن في نهاية 2017، وذلك قبل إطلاقها مصنعا ضخما بطاقة تبلغ 13.3 مليون طن في محافظة بني سويف في الربع الثاني من 2018."

وتوضح شعاع أنه بينما اتجهت شركات الأسمنت لاستخدام مزيد من الفحم والمازوت كبديل عن نقص الغاز الطبيعي الذي عانت منه مصر بعد انتفاضة 2011، ارتفعت أسعار المازوت في السنوات الماضية مثلما ارتفعت أسعار الوقود والكهرباء كجزء من برنامج الإصلاح الاقتصادي المصري.

وتبنت مصر منذ 2014 سياسة لزيادة أسعار الوقود بشكل متدرج للسيطرة على عجز الموازنة.

ويقول محمد مجدي من بنك الاستثمار بلتون، إن زيادات المازوت كانت مؤثرة بشكل بارز على شركات الأسمنت حيث تمثل 30% من تكلفة الطاقة في بعض الشركات.

وهذا الشهر زاد سعر المازوت لصناعة الطوب والأسمنت بنسبة 28.5 بالمئة، ليصل سعر الطن إلي 4500 جنيه بدلا من 3500 جنيه للطن في السابق. 

(قام بإعداد المقال وعمل اللقاء الصحفي محمد جاد: وقد عمل محمد في عدد من المؤسسات الاعلامية مثل صحيفة الشروق المصرية وموقع أصوات مصرية وصحيفة الشرق الأوسط السعودية)

(تحرير ياسمين صالح:yasmine.saleh@refinitiv.com)   

© ZAWYA 2019

إخلاء المسؤوليّة حول المحتوى الأصلي
تم كتابة محتوى هذه المقالات وتحريره من قِبل ’ ريفينيتيف ميدل ايست منطقة حرة – ذ.م.م. ‘ (المُشار إليها بـ ’نحن‘ أو ’لنا‘ (ضمير المتكلم) أو ’ ريفينيتيف ‘)، وذلك انسجاماً مع
مبادئ الثقة التي تعتمدها ريفينيتيف ويتم توفير المقالات لأغراض إعلاميةٍ حصراً؛ ولا يقترح المحتوى أي استشارات بخصوص جوانب قانونية أو استثمارية أو ضريبية أو أي آراء بشأن ملاءمة أو قيمة أو ربحية أي استراتيجية معيّنة تتعلق بالاستراتيجية الأمنية أو المحافِظ أو الاستثمار.
وبموجب الحد الذي يسمح به القانون المعمول به، لن تتحمّل ’ ريفينيتيف ‘، وشركتها الأم والشركات الفرعية والشركات التابعة والمساهمون المعنيون والمدراء والمسؤولون والموظفون والوكلاء والمٌعلنون ومزوّدو المحتوى والمرخّصون (المشُار إليهم مُجتمعين بـ ’أطراف ريفينيتيف ‘) أي مسؤولية (سواءً مجتمعين أو منفردين) تجاهك عن أية أضــرار مباشــرة أو غيــر مباشــرة أو تبعيــّة أو خاصــة أو عرضيّة أو تأديبية أو تحذيريّة؛ وذلك بما يشمل على سـبيل المثـال لا الحصـر: خسـائر الأرباح أو خسارة الوفورات أو الإيرادات، سـواء كان ذلك بسبب الإهمال أو الضـرر أو العقـد أو نظريـات المسـؤولية الأخرى، حتـى لـو تـم إخطـار أطـراف ’ ريفينيتيف ‘ بإمكانيـة حـدوث أيٍ مـن هـذه الأضرار والخسـائر أو كانـوا قـد توقعـوا فعلياً حدوثهـا