"سياحة الشارقة" تطلق مبادرة "هدف" لدعم وتمكين المرشدين السياحيين المرخصين في الإمارة

تزامناً مع الاحتفاء بيوم السياحة العالمي

  
nbsp;سياحة الشارقة تطلق مبادرة هدف لدعم وتمكين المرشدين السياحيين المرخصين في الإمارة

في إطار التزامها بتمكين الكفاءات الوطنية العاملة ضمن القطاع السياحي، أطلقت "هيئة الإنماء التجاري والسياحي بالشارقة" مبادرة " هدف" التي تستهدف المرشدين السياحيين المرخصين لدى الهيئة، لفتح المزيد من الآفاق والفرص المستقبلية للمهتمين برخصة الإرشاد السياحي في إمارة الشارقة، ودعم خطط تمكين الكفاءات الوطنية الشابة وتعزيز حضورهم في هذا القطاع الحيوي. وجاء ذلك بالتزامن مع الاحتفاء بيوم السياحة العالمي الذي يصادف السابع والعشرين من سبتمبر من كل عام.

وتتفرّع مبادرة "هدف" إلى 3 فروع رئيسية، أولها هي الورش الافتراضية حول تنمية مهارات التوجيه والإرشاد السياحي واستعرضت مجموعةً من الأدوات والممارسات الكفيلة بصقل مهارات العاملين في  هذا المجال؛ وتعزيز قدرات المرشدين السياحيين على مواكبة أحدث الاتجاهات السائدة عالمياً ضمن القطاع؛ والتوعية بأهمية دقة البيانات المقدمة للسائح حول المواقع والوجهات، وشمولية المعلومات والشروحات المتعلقة بالإرث الثقافي والتراثي في إمارة الشارقة ودولة الإمارات عموماً، تخللتها ورش تدريبية افتراضية، وثانيها هي "بطاقة هدف للمكافآت"  وهي بطاقة إلكترونية تقدم مجموعةً من المزايا والخصومات والعروض والمكافآت الحصرية لحامليها من المرشدين السياحيين المرخصين لدى هيئة الإنماء التجاري والسياحي بالشارقة، تقديراً لجهودهم في خدمة القطاع السياحي وزوار الإمارة الباسمة.  أما الثالثة والأخيرة، فهي جولات إرشاد سياحي تدريبية يٌشرف عليها المختصون لمتابعة وتقييم أداء المرشدين السياحيين على أرض الواقع أثناء تعاملهم مع السيّاح وتقديمهم للمعلومات.

وقال سعادة خالد جاسم المدفع، رئيس هيئة الإنماء التجاري والسياحي بالشارقة: "تأتي مبادرة "هدف" بفروعها الثلاثة؛ الورش الافتراضية وجولات الإرشاد الميدانية وبطاقة هدف للمكافآت؛ في إطار التزامنا بدعم وتمكين المرشدين السياحيين المرخصين والكفاءات الوطنية الشابة في القطاع، إيماناً بدورهم المحوري في الارتقاء بجودة الخدمات والمنتجات السياحية، وإبراز الهوية السياحية والاستثنائية والمعالم والمقومات المميزة والجاذبة التي تزخر بها إمارة الشارقة، مدعومةً ببنية تحتية متطورة ومنتجعات ومنشآت فندقية فاخرة ومشاريع مستقبلية تنموية وسياحية واعدة. وحرصاً منا على مواكبة المسيرة التنموية في الإمارة، فإننا نعمل على وضع ودعم الخطط والمبادرات التي تساهم في صقل مهارات الكفاءات الشابة  للاستثمار فيها مستقبلاً لخدمة القطاع السياحي لضمان استدامته والذي يعد بدوره واحداً من أكبر دعائم الاقتصاد الوطني في البلاد."

وأضاف المدفع: "تكتسب المبادرة أهمية إضافية لكونها تتزامن مع يوم السياحة العالمي، وهي مناسبةٌ سنوية اعتمدتها منظمة السياحة العالمية للاحتفاء بالقطاع ومنجزاته على نطاقٍ دولي. ونسعى من خلال احتفاءنا بهذه المناسبة التي تحمل شعار "السياحة لتحقيق نمو شامل" إلى تسليط الضوء على أهمية السياحة في تطور وتقدم الدول والمُجتمعات، وتعزيز الوعي بأهمية السياحة في انتعاش ونمو مُختلف القطاعات الاقتصادية. وقد أتاحت لنا حوارات هدف الافتراضية تبادل الأفكار والطروحات حول أبرز التحديات والفرص، واستعراض أفضل الممارسات المعمول بها عالمياً لضمان تميز التجربة السياحية وجودتها، وبحث تطوير آليات العمل المتبعة لتعزيز جاذبية الإمارة للسياح والزائرين من مُختلف أنحاء العالم. وسنواصل في الهيئة التزامنا بتوفير السبل الضامنة لترسيخ مكانة إمارة الشارقة كوجهةٍ رائدة للسياحة، وتعزيز حضورها على خارطة السياحة والسفر عالمياً، وزيادة مساهمة القطاع باعتباره رافداً حيوياً للاقتصاد الوطني وقوةً دافعة للتنمية المستدامة."  

يُذكر أن مبادرة "هدف" التي تطلقها الهيئة، حددت مجموعة من الأهداف التي سيجري العمل على تنفيذها ومتابعتها، ومن أبرزها المضي في دعم وتطوير مهارات الكفاءات الوطنية العاملة ضمن القطاع السياحي، وإعداد فريق عمل لتسليط الضوء على المقومات السياحية لإمارة الشارقة في المحافل المحلية والإقليمية والدولية.   

-انتهى-

للمزيد من المعلومات، يرجى الاتصال بـ:

مجموعة أورينت بلانيت

هاتف:+971 4 4562888

بريد الكتروني: media@orientplanet.com

موقع الكتروني: www.orientplanet.com

Send us your press releases to pressrelease.zawya@refinitiv.com

© Press Release 2021

إخلاء المسؤوليّة حول محتوى البيانات الصحفية
إن محتوى هذه البيانات الصحفية يتم تقديمه من قِبل مزود خارجي. ونحن لا نتحمل أي مسؤولية أو نمتلك الإذن للتحكم بمثل محتوى. ويتم تقديم هذا المحتوى على أساس ’على حاله‘ و’حسب توافره‘، ولا يتم تحريره بأي شكلٍ من الأشكال. ولن نكون نحن، ولا الشركات التابعة لنا، مسؤولين عن ضمان دقة أو تأييد أو اكتمال الآراء أو وجهات النظر أو المعلومات أو المواد الواردة في هذا المحتوى.
ويتم توفير البيانات الصحفية لأغراض إعلامية حصراً؛ ولا يقترح المحتوى أي استشارات بخصوص جوانب قانونية أو استثمارية أو ضريبية أو أي آراء بشأن ملاءمة أو قيمة أو ربحية أي استراتيجية معيّنة تتعلق بالمحافِظ أو الاستثمارات. ولن نكون نحن، أو الشركات التابعة لنا، مسؤولين عن حدوث أي أخطاء أو عدم دقة في المحتوى، أو أي إجراءات تقومون باتخاذها استناداً إلى ذلك المحتوى. وأنت توافق وتقرّ صراحة بتحمّل كامل المسؤولية عن استخدام المعلومات الواردة في هذه البيانات الصحفية.
وبموجب الحد الذي يسمح به القانون المعمول به، لن تتحمّل ’ ريفينيتيف ‘، وشركتها الأم والشركات الفرعية والشركات التابعة والمساهمون المعنيون والمدراء والمسؤولون والموظفون والوكلاء والمعلنون ومزوّدو المحتوى والمرخّصون (المشُار إليهم مُجتمعين بـ ’أطراف ريفينيتيف ‘) أي مسؤولية (سواءً مجتمعين أو منفردين) تجاهك عن أية أضــرار مباشــرة أو غيــر مباشــرة أو تبعيــّة أو خاصــة أو عرضيّة أو تأديبية أو تحذيريّة؛ وذلك بما يشمل على سـبيل المثـال لا الحصـر: خسـائر الأرباح أو خسارة الوفورات أو الإيرادات، سـواء كان ذلك بسبب الإهمال أو الضـرر أو العقـد أو نظريـات المسـؤولية الأخرى، حتـى لـو تـم إخطـار أطـراف ’ ريفينيتيف ‘ بإمكانيـة حـدوث أيٍ مـن هـذه الأضرار والخسـائر أو كانـوا قـد توقعـوا فعلياً حدوثهـا.

المزيد من البيانات الصحفية