24 ديسمبر, 2019

11.27 مليار دولار حجم الصادرات البرازيلية إلى الدول العربية بين شهري يناير ونوفمبر 2019

11.27 مليار دولار حجم الصادرات البرازيلية إلى الدول العربية بين شهري يناير ونوفمبر 2019

24 12 2019

بلغ حجم الصادرات البرازيلية إلى الدول العربية في الفترة بين شهري يناير ونوفمبر من العام الجاري 11.27 مليار دولار، بزيادة بلغت 8.01% مقارنة بنفس الفترة من العام الماضي، وفقاً لما أظهرته أحدث الأرقام الصادرة عن الغرفة التجارية العربية البرازيلية. كما شهدت واردات البرازيل من الدول العربية نمواً ملحوظاً وصل إلى 6.401 مليار دولار.

تم تصدير الجزء الأكبر من السلع البرازيلية إلى المملكة العربية السعودية وبقيمة 1.817 مليار دولار (2,985.25ألف طن)؛ ومصر بقيمة 1.733 مليار دولار (6,257.36 ألف طن)؛ ودولة الإمارات بقيمة 2.069 مليار دولار (2,468.37 ألف طن). أما البرازيل فقد استوردت من المملكة العربية السعودية سلعاً بقيمة 2.022 مليار دولار (4,259.31 ألف طن)؛ ومصر بقيمة 286.46 مليون دولار (1,281.08 ألف طن)؛ ودولة الإمارات بقيمة 523.81 مليون دولار (909.24 ألف طن).

واشتملت الصادرات البرازيلية بشكل رئيسي على لحوم الأبقار والدواجن؛ والأحذية؛ وقصب السكر أو سكر الشمندر والسكروز النقي كيميائياً؛ وخامات الحديد؛ والذرة؛ والأنابيب والمقاطع المعدنية المجوفة؛ والذهب؛ وزيت فول الصويا وبقاياه. وارتفعت صادرات البرازيل من الأحذية إلى دولة الإمارات بنسبة 68% منذ بداية العام وحتى نوفمبر، وفقاً لما ذكرته الجمعية البرازيلية لصناعة الأحذية. كما ارتفعت قيمة المبيعات إلى دولة الإمارات، حيث شهدت البرازيل منذ بداية العام وحتى شهر نوفمبر، صادرات بقيمة 11.3 مليون دولار من مبيعاتها إلى دولة الإمارات مقارنة بـ 9.2 مليون دولار قبل عام، أي بنمو بلغ 23%. 

في الوقت نفسه بلغت صادرات لحوم الدجاج البرازيلية في الفترة من يناير إلى نوفمبر 2019  مايعادل 2.171 مليار دولار أمريكي. احتلت المملكة العربية السعودية المرتبة الأولى بين أكبر ثلاث وجهات مستوردة للمنتج بقيمة 727.46 مليون دولار (429.68 ألف طن) ؛ والمرتبة الثانية لدولة الإمارات العربية المتحدة التي بلغت 520.79 مليون دولار (316.5 ألف طن) ؛ والمرتبة الثالثة لسلطنة عمان بقيمة 117.04 مليون دولار (76.06 ألف طن). في هذه الأثناء بلغت قيمة الصادرات الإجمالية للحوم الأبقار في البرازيل 1.109 مليار دولار. حيث تصدرت مصر الدول العربية المستوردة بمجموع استيرادات بلغت 462.14 مليون دولار (157.62 ألف طن)؛ والإمارات العربية المتحدة، 246.2 مليون دولار (67.95 ألف طن)؛ والمملكة العربية السعودية 128.21 مليون دولار (38.12 ألف طن).

من ناحية أخرى، شملت الواردات البرازيلية من المنطقة العربية مواداً متنوعة مثل الوقود المعدني وزيوت معدنية ومواد البيتومين والشموع المعدنية والأسمدة والبلاستيك والملح والكبريت والتربة والحجر ومواد التجصيص والجير والاسمنت والمواد الكيميائية العضوية والأسماك والقشريات والرخويات واللافقاريات المائية الأخرى ومحضرات الخضروات والفواكه والمكسرات أو أجزاء أخرى من النباتات والزجاج والأواني الزجاجية.

وقال روبنز حنون، رئيس الغرفة التجارية العربية البرازيلية: "تستمر الأرقام والاحصائيات الجديدة بإبراز حجم النمو في العلاقات بين دولة البرازيل والمنطقة العربية. ونحن على يقين أن هذه الروابط ستتعزز أكثر فأكثر في العام القادم مع زيادة فرص التبادل التجاري في المنطقة. ونؤكد في الغرفة التجارية العربية البرازيلية على التزامنا بتأمين وتسهيل آفاق التجارة وتشكيل الشراكات والمساعدة في تحسين العلاقات التجارية والفضل يعود إلى التعاون المشترك بين كلا الطرفين، ومن جهتها تواصل المنتجات المصنعة في الدول العربية شق طريقها الى أسواق جديدة في البرازيل ونتوقع أن ترتفع هذه الأرقام في العام المقبل."

منذ أكثر من 67 عامًا ، تواصل الغرفة التجارية العربية البرازيلية بذل جهودها لزيادة أواصر العلاقات بين الشعبين البرازيلي والعربي في خطوة تهدف إلى تعزيز التنمية الاقتصادية والاجتماعية والثقافية. كما لعبت الغرفة دوراً محورياً في تطوير العلاقة بين الطرفين على مر السنين. بالإضافة إلى ذلك ، يسرت كافة السبل المؤدية إلى النمو والتنوع التجاري من خلال بناء علاقات مع مؤسسات القطاعين العام والخاص مما جعل العالم العربي ثالث أكبر شريك تجاري واستثماري للبرازيل.

-انتهى-

للمزيد من المعلومات، يرجى الاتصال بـ :

مجموعة أورينت بلانيت

هاتف:+971 4 4562888

بريد الكتروني: media@orientplanet.com

موقع الكتروني: www.orientplanet.com

© Press Release 2019

المزيد من الأخبار من البيانات الصحفية