هواوي توقّع مذكّرة تفاهم مع الجامعة العربية المفتوحة في لبنان لتأسيس أكاديمية هواوي لتقنية المعلومات والاتصالات

  
هواوي توقّع مذكّرة تفاهم مع الجامعة العربية المفتوحة في لبنان لتأسيس أكاديمية هواوي لتقنية المعلومات والاتصالات

لبنان: وقعت شركة هواوي الرائدة عالمياً في توفير البنى التحتية لتقنية المعلومات والاتصالات والأجهزة الذكية، مذكرة تفاهم مع الجامعة العربية المفتوحة في لبنان لتوفير مناهج أكاديمية هواوي لتقنية المعلومات والاتصالات إلى طلاب كلية دراسات الحاسوب في الجامعة. وتهدف المذكرة إلى تعزيز التعاون المشترك وتبادل المعرفة من خلال تنظيم الدورات التدريبية وتوفير الدعم لخبراء وطلاب الجامعة من خلال برنامج أكاديمية هواوي للمعلومات والشبكات المعتمدة.

وقّع المذكرة كلٌ من السيد إيثان وانغ الرئيس التنفيذي لهواوي في لبنان والأردن، والدكتورة يارا عبد الله رئيسة الجامعة العربية المفتوحة في لبنان بحضور العديد من الأعضاء والأساتذة من كلية دراسات الحاسوب. وبموجب الاتفاقية ستوفر هواوي البرامج التدريبية والشهادات المعتمدة في أكاديمية هواوي لتقنية المعلومات والاتصالات للطلاب والأساتذة في الجامعة العربية المفتوحة من خلال برنامج أكاديمية هواوي للمعلومات والشبكات المعتمدة. كما ستوفر هواوي أحدث التجهيزات التقنية وستمنح شهادات لأساتذة الجامعة لكل دورة تدريبية يلتحقون بها. ويهدف التعاون إلى تطوير النظام الإيكولوجي للمواهب التقنية في لبنان بما يتماشى مع استراتيجية التحول الرقمي في لبنان.

وتحدث السيد إيثان وانغ، الرئيس التنفيذي لهواوي في لبنان والأردن عن هذا التعاون قائلاً: "يسعدنا أن نتعاون مع الجامعة العربية المفتوحة وتوفير برامج أكاديمية هواوي لتقنية المعلومات والاتصالات في إطار التزامنا بتنمية المواهب التقنية في لبنان سواء كانوا من الطلاب أو الخبراء التربويين. وتسعى الجامعة العربية المفتوحة إلى توفير أعلى مستويات التعليم إلى الطلاب ودعمهم بشكل متواصل لتمكينهم من دخول سوق العمل. ونحن واثقون أننا سنتمكن من تعزيز الحياة المهنية للطلاب في المستقبل من خلال تمكينهم من استخدام أحدث التقنيات بفضل دورات التدريب على أحدث ابتكارات هواوي".

واستقبلت الدكتورةيارا عبد الله رئيسة الجامعة العربية المفتوحة، السيد وانغ الرئيس التنفيذي لهواوي في الشرق الأوسط وشكرته على المبادرة. وقالت الدكتورة يارا: "يسعدنا أن نتعاون مع هواوي على مختلف الأصعدة، فهذه الاتفاقية تساهم في تعزيز جهود الجامعة العربية المفتوحة لبناء مجتمع قائم على العلم والمعرفة في العالم العربي وتوفير أفضل برامج التعليم العالي التي تواكب المعايير الدولية". وأضافت الدكتورة يارا قائلة: "التعاون مع الشركات التقنية لتوفير الخبرة العملية إلى الطلاب في الصفوف الدراسية هو واحد من أهدافنا الاستراتيجية التي نركز عليها في مناهج الخريجين وطلاب الدراسات العليا الرسمية وبرامج التدريب. وسيساهم هذا التعاون في دعم كل من الجامعة العربية المفتوحة وهواوي لتحقيق أهدافهما بشكل مشترك".

وشارك طلاب الجامعة العربية المفتوحة في مسابقة هواوي على مدار الأعوام الماضية وحققوا نتائج جيدة. وأعربت الدكتورة يارا عبد الله عن تقديرها للجهود التي تبذلها أكاديمية هواوي لتقنية المعلومات والاتصالات لتدريب الشباب على الاقتصاد الرقمي والحلول الرقمية. كما أشادت الدكتورة يارا بالعمل الجاد لأكاديميي كلية دراسات الحاسوب في الجامعة العربية المفتوحة لدعم الطلاب.

وقال الدكتور محمد ملّي، مدير كلية دراسات الحاسوب: "تسعى كلية دراسات الحاسوب إلى تعزيز علاقاتها مع المؤسسات التقنية الرائدة. وسيسهم التعاون مع هواوي في تعزيز خبرتنا العملية وقدرتنا على تنفيذ واستخدام ونشر وتطوير ومواكبة متطلبات واحتياجات الحوسبة، مما يساهم بدوره في تعزيز البرامج والدورات ومشاريع التخرج التي توفرها الكلية. وبفضل التعاون مع شركة تقنية رائدة مثل هواوي، سنتمكن من توفير الدورات التدريبية والتدريب الداخلي للمساهمة في تلبية احتياجات السوق ومواكبة أحدث التوجهات فيه".

وتسهم أكاديمية هواوي لتقنية المعلومات والاتصالات التي تم إطلاقها في عام 2013 في رعاية المواهب وتنمية قدراتها وتلبية المتطلبات التقنية وتوفير قوة عاملة تتمتع بالكفاءة اللازمة لتطوير القطاع التقني. وباعتبارها شركة رائدة عالمياً في توفير الحلول التقنية، تهدف هواوي إلى بناء نظام إيكولوجي مفتوح ومشترك للمواهب التقنية بما يعود بالنفع على الجميع. ومن خلال هذه المبادرة، توفر هواوي التعليم والشهادات وفرص العمل إلى الطلاب - من خلال تعزيز التعاون بين الجامعات والمؤسسات من أجل تنمية القطاع التقني وابتكار برامج لتنمية المواهب لتلبية متطلبات المؤسسات.

- انتهى –

نبذةٌ عن "هواوي"

"هواوي" شركة عالمية رائدة في توفير البنى التحتية والأجهزة الذكية لتقنية المعلومات والاتصالات. وتلتزم الشركة بالعمل المتواصل لإيصال الرقمنة للأفراد والمنازل والشركات لبناء عالم ذكي مترابط بالكامل، وذلك من خلال طرحها لحلول متكاملة ضمن أربعة مجالات رئيسية تتمثل في شبكات الاتصالات، وتقنية المعلومات، والأجهزة الذكية، وخدمات الحوسبة السحابية.

تتميز محفظة "هواوي" الشاملة والمتكاملة من المنتجات والحلول والخدمات بمزايا تنافسية وآمنة. ومن خلال تعاونها المفتوح والواسع النطاق مع شركائها في النظام الإيكولوجي الشامل، تقدم "هواوي" لعملائها خدمات ذات قيمة مضافة طويلة الأمد، وتعمل على تمكين الأفراد، وإثراء الحياة اليومية في كل منزل، وتشجيع الابتكار في الشركات على اختلاف أشكالها وأحجامها.

تؤمن "هواوي" بأن الابتكار يقوم على فهم متطلبات العملاء، وهذا ما يشجعها على ضخ استثمارات ضخمة في مجال الأبحاث الأساسية التي من شأنها تحقيق نتائج فعلية تسهم في دفع عجلة الابتكار، وتقود مسيرة تطوير العالم نحو الأفضل. تأسست "هواوي" عام 1987 كشركة خاصة مملوكة بالكامل من قبل موظفيها، وتدير أعمالها اليوم في أكثر من 170 دولة ومنطقة في العالم من خلال 197,000 موظفاً تقريباً.

لمزيدٍ من المعلومات، يرجى زيارة موقع "هواوي" الإلكتروني: www.huawei.com

أو متابعتنا عبر:

لينكد إن: http://www.linkedin.com/company/Huawei

تويتر:  http://www.twitter.com/Huawei

فيسبوك: http://www.facebook.com/Huawei

جوجل: http://www.google.com/+Huawei

Send us your press releases to pressrelease.zawya@refinitiv.com

© Press Release 2021

إخلاء المسؤوليّة حول محتوى البيانات الصحفية
إن محتوى هذه البيانات الصحفية يتم تقديمه من قِبل مزود خارجي. ونحن لا نتحمل أي مسؤولية أو نمتلك الإذن للتحكم بمثل محتوى. ويتم تقديم هذا المحتوى على أساس ’على حاله‘ و’حسب توافره‘، ولا يتم تحريره بأي شكلٍ من الأشكال. ولن نكون نحن، ولا الشركات التابعة لنا، مسؤولين عن ضمان دقة أو تأييد أو اكتمال الآراء أو وجهات النظر أو المعلومات أو المواد الواردة في هذا المحتوى.
ويتم توفير البيانات الصحفية لأغراض إعلامية حصراً؛ ولا يقترح المحتوى أي استشارات بخصوص جوانب قانونية أو استثمارية أو ضريبية أو أي آراء بشأن ملاءمة أو قيمة أو ربحية أي استراتيجية معيّنة تتعلق بالمحافِظ أو الاستثمارات. ولن نكون نحن، أو الشركات التابعة لنا، مسؤولين عن حدوث أي أخطاء أو عدم دقة في المحتوى، أو أي إجراءات تقومون باتخاذها استناداً إلى ذلك المحتوى. وأنت توافق وتقرّ صراحة بتحمّل كامل المسؤولية عن استخدام المعلومات الواردة في هذه البيانات الصحفية.
وبموجب الحد الذي يسمح به القانون المعمول به، لن تتحمّل ’ ريفينيتيف ‘، وشركتها الأم والشركات الفرعية والشركات التابعة والمساهمون المعنيون والمدراء والمسؤولون والموظفون والوكلاء والمعلنون ومزوّدو المحتوى والمرخّصون (المشُار إليهم مُجتمعين بـ ’أطراف ريفينيتيف ‘) أي مسؤولية (سواءً مجتمعين أو منفردين) تجاهك عن أية أضــرار مباشــرة أو غيــر مباشــرة أو تبعيــّة أو خاصــة أو عرضيّة أو تأديبية أو تحذيريّة؛ وذلك بما يشمل على سـبيل المثـال لا الحصـر: خسـائر الأرباح أو خسارة الوفورات أو الإيرادات، سـواء كان ذلك بسبب الإهمال أو الضـرر أو العقـد أو نظريـات المسـؤولية الأخرى، حتـى لـو تـم إخطـار أطـراف ’ ريفينيتيف ‘ بإمكانيـة حـدوث أيٍ مـن هـذه الأضرار والخسـائر أو كانـوا قـد توقعـوا فعلياً حدوثهـا.

المزيد من البيانات الصحفية