هنكل مصر ترسخ مفهوم المساواة بين الجنسين وتمثل المرأه ما يزيد عن 42% من العاملين بالشركة

  
هنكل مصر ترسخ مفهوم المساواة بين الجنسين وتمثل المرأه ما يزيد عن 42% من العاملين بالشركة

تشغل قضايا المرأة المصرية أولويات الدولة في الآونة الأخيرة، حيث رصدت البيانات الإحصائية عدد الأسر التي تمثل السيدات مصدر الدخل الرئيسي لها بقرابة 33%[1]، الأمر الذي دفع الدولة إلى تضمين هذا المحور الحيوي ضمن استراتيجية التنمية المستدامة - رؤية مصر 2030.

لذا، أولت الدولة اهتماماً بالغاً بقضاياها، خاصة تلك المتعلقة بالتمكين الاقتصادي، وذلك من خلال تحسين نسبة مشاركتها في العمل، ورفع نسبة المشروعات الصغيرة الموجهة لها لتصل إلى 63%[2]‏ مع توفير الرعاية والحماية للأمومة والطفولة والسيدات المعيلة والمسنة والنساء الأشد احتياجًا.

وانطلاقاً من التزام هنكل مصر الراسخ بالمساهمة في تفعيل استراتيجية الدولة ودعم مساعيها التنموية من أجل تحسين المستوى المعيشي للمواطن المصري، حظي ملف المرأة باهتمام كبير وبادرت الشركة بالمشاركة في مجموعة من البرامج والمشاريع التنموية الداعمة للمرأة لضمان زيادة مشاركة المرأة في سوق العمل وتنمية قدرتها ومهارتها وبالتالي توفير دخل ثابت لها ولأسرتها.

هذا وركزت شركة هنكل مصر جهودها لدعم المرأة بالعمل على محورين، أولهما هو إصقال مهارات السيدات التعليمية والحرفية وتشجيعهن على اكتشاف إمكاناتهن المتنوعة في مختلف الوظائف نحو الارتقاء بمستوى معيشتهن، وثانيهما هو توفير بيئة عمل آمنة للمرأة تمنحها الشعور بالتقدير وتعزيز مفهوم تكافؤ الفرص والمساواة والدمج. وتجسدت مساعي هنكل مصر خلال 2020/2021 في ثلاثة برامج مثمرة تبشر بالمزيد من النجاحات في مجال تمكين المرأة المصرية في الأعوام المقبلة.

(GIZ بالشراكة مع الوكالة الألمانية للتعاون الدولي ProGirls)

سارعت شركة هنكل مصر، بالتعاون مع الوكالة الألمانية للتعاون الدولي GIZ، بالمشاركة في برنامج ProGirls والذي يهدف إلى تشجيع الفتيات في مصر على اكتشاف ميادين عمل جديدة كالعلوم، والتكنولوجيا والهندسة والرياضيات. وساهمت الشركة في إعداد خطة تدريبية عالية المهنية مصممة خصيصاً للمشاركات التي تتراوح أعمارهن ما بين الـ 14 والـ17 عاماً لتأهيلهن على استخدام أحدث الحلول التقنية والرقمية العالمية وتدريبهن وسط بيئة عمل متعددة الجنسيات والثقافات تساعدهن على اكتساب المزيد من المهارات التي تمكنهن من الالتحاق بسوق العمل والحصول على أفضل الوظائف.

(تدريب طالبات هندسة بمصانع الشركة)

تفتخر هنكل مصر بمنح خريجات كلية الهندسة في مختلف الجامعات المصرية الفرصة للحصول على خبرة عملية متميزة في بداية مسيرتهن المهنية، إذ توفر لهن فرص تدريبية لمدة عام في مصانع الشركة بمحافظة بورسعيد ومدينة السادس من أكتوبر، ومنذ بدء هذا البرنامج في عام 2020، تدربت 6 مهندسات حديثي التخرج في مصنع بورسعيد، وفي نهاية التدريب تم تعيين ثلاثة منهن بدوام كامل، كما تدربت 3 مهندسات في مصنع السادس من أكتوبر، وتم تعيين إحداهن بدوام كامل.

وقالت زينب حسن، مهندس مشروعات بمصنع هنكل ببورسعيد: "قامت الشركة بتوفير الفرصة لنا كإناث للقيادة والتعلم وتحدي الوضع الراهن، بينما نعمل نحن أيضًا على تحسين قدراتنا ونسعي لتحقيق المزيد من النمو والتطور. وأنا حقاً ممتنة لحصولي على هذه الفرصة لأكون جزءًا من قصة نجاح أحد المصانع الرئيسية لشركة هنكل في مصر."

(دعم التنوع والمساواة)

لا تتوقف مساعي هنكل مصر من أجل ترسيخ مفهوم التنوع والمساواة بين الرجل والمرأة، وتجسد هذا في مركز هنكل لتقديم الحلول العلمية والتقنية لكافة فروع شركة هنكل في منطقة الشرق الأوسط وإفريقيا بالقاهرة، حيث تصل نسبة التمثيل النسائي به إلى ما يفوق ??%، وتتباين مجالات عملهن به ما بين تخصصات سلاسل الإمداد وتكنولوجيا المعلومات والمحاسبة والمشتريات والموارد البشرية.

كما قامت شركة هنكل بالمزيد من الجهود فيما يتعلق بالمساواة بين الجنسين / تمكين المرأة، مثل:

  • زيادة في الحصة الإجمالية لتوظيف الإناث (حاليًا: 42%)
  • 50% من المعينين الجدد في مصنع السادس من أكتوبر من الإناث

(يوم المرأة العالمي)

تحرص هنكل مصر على الاحتفاء بالسيدات اللاتي يعملن بالشركة وتكريم المتميزات منهن باستمرار، تقديراً لمجهوداتهن البارزة في كافة المناصب، ومن هنا، طالما احتفلت الشركة باليوم العالمي للمرأة في مقر الشركة ومصانعها، مع توزيع الهدايا على كافة العاملات بهنكل مصر، وفي عام 2021 أرسلت الشركة الهدايا إلى منازلهن ضمن جهودها للوقاية من كوفيد-19.

 

Send us your press releases to pressrelease.zawya@refinitiv.com

© Press Release 2021

إخلاء المسؤوليّة حول محتوى البيانات الصحفية
إن محتوى هذه البيانات الصحفية يتم تقديمه من قِبل مزود خارجي. ونحن لا نتحمل أي مسؤولية أو نمتلك الإذن للتحكم بمثل محتوى. ويتم تقديم هذا المحتوى على أساس ’على حاله‘ و’حسب توافره‘، ولا يتم تحريره بأي شكلٍ من الأشكال. ولن نكون نحن، ولا الشركات التابعة لنا، مسؤولين عن ضمان دقة أو تأييد أو اكتمال الآراء أو وجهات النظر أو المعلومات أو المواد الواردة في هذا المحتوى.
ويتم توفير البيانات الصحفية لأغراض إعلامية حصراً؛ ولا يقترح المحتوى أي استشارات بخصوص جوانب قانونية أو استثمارية أو ضريبية أو أي آراء بشأن ملاءمة أو قيمة أو ربحية أي استراتيجية معيّنة تتعلق بالمحافِظ أو الاستثمارات. ولن نكون نحن، أو الشركات التابعة لنا، مسؤولين عن حدوث أي أخطاء أو عدم دقة في المحتوى، أو أي إجراءات تقومون باتخاذها استناداً إلى ذلك المحتوى. وأنت توافق وتقرّ صراحة بتحمّل كامل المسؤولية عن استخدام المعلومات الواردة في هذه البيانات الصحفية.
وبموجب الحد الذي يسمح به القانون المعمول به، لن تتحمّل ’ ريفينيتيف ‘، وشركتها الأم والشركات الفرعية والشركات التابعة والمساهمون المعنيون والمدراء والمسؤولون والموظفون والوكلاء والمعلنون ومزوّدو المحتوى والمرخّصون (المشُار إليهم مُجتمعين بـ ’أطراف ريفينيتيف ‘) أي مسؤولية (سواءً مجتمعين أو منفردين) تجاهك عن أية أضــرار مباشــرة أو غيــر مباشــرة أو تبعيــّة أو خاصــة أو عرضيّة أو تأديبية أو تحذيريّة؛ وذلك بما يشمل على سـبيل المثـال لا الحصـر: خسـائر الأرباح أو خسارة الوفورات أو الإيرادات، سـواء كان ذلك بسبب الإهمال أو الضـرر أو العقـد أو نظريـات المسـؤولية الأخرى، حتـى لـو تـم إخطـار أطـراف ’ ريفينيتيف ‘ بإمكانيـة حـدوث أيٍ مـن هـذه الأضرار والخسـائر أو كانـوا قـد توقعـوا فعلياً حدوثهـا.

المزيد من البيانات الصحفية