معرض دبي للطيران يعزز تعافي ونمو قطاعي الطيران والفضاء العالميين

  

الصفقات الموقعة والمعلنة على هامش المعرض تتجاوز عتبة 78 مليار دولار أمريكي

أكثر من 104 ألف شخصاً زاروا المعرض في أعلى مستوى إقبال مقارنةً بالدورات السابقة

387 ممثل عن شركات الطيران المدني والعسكري

ممثلو 148 دولة حضروا خلال المعرض

371 جهة عارضة جديدة وأكثر من 80 شركة ناشئة تواجدوا في المعرض

175 طائرة قدمت عروضها من ضمنها طائرات تعرض للمرة الأولى

دبي، الإمارات العربية المتحدة: كشف معرض دبي للطيران 2021، النسخة الأضخم منذ انطلاقه في عام 1989، عن تسجيل صفقات على هامش المعرض بلغت قيمتها نحو 78 مليار دولار أمريكي، معززاً من مكانته كواحد من المنصات الدولية الرئيسية التي تسرّع عملية تعافي قطاعي الطيران والفضاء عقب أزمة كوفيد-19.

وتُعتبر نسخة هذا العام أضخم بكثير من نسخة عام 2019 لناحية عدد الزوار والصفقات المعلنة، حيث استقبل المعرض أكثر من 104 ألف زائر خلال الأسبوع الذي أقيم فيه، وبزيادة حوالي 50% من زوار بغرض العمل، وبمشاركة مجموعة من أبرز المسؤولين التنفيذيين وقادة القطاعات المشاركة، يمثلون 148 دولة، وهو ما يمثل إنجازاً مهماً لقطاعي الدفاع والفضاء الذين شهدا إعلان مجموعةٍ من الصفقات والاتفاقيات.

وأعلنت إيرباص عن تلقيها طلبات لشراء 408 طائرات (269 طلب مؤكد و139 طلب مبدئي) خلال معرض دبي للطيران. وشملت الاتفاقيات الموقعة على هامش المعرض مجموعةً كاملة من فئات الطائرات التجارية، بما فيها أول طلب مبدئي لشراء طائرة شحن من طراز A350F. وأطلقت إيرباص خلال فعالية سابقة للمعرض تقريرها الأخير حول توقعات السوق العالمية، الذي بيّن تحول الطلب في قطاع النقل الجوي من توسيع الأسطول إلى تسريع إحالة الطائرات القديمة والأقل كفاءة في استهلاك الوقود إلى التقاعد، ما يقود إلى الحاجة لحوالي 39 ألف طائرة جديدة لنقل المسافرين والبضائع، من بينها 15250 طائرة بديلة بنسبة 40%.

وقدمت شركة إنديجو بارتنرز في اليوم الأول من المعرض طلباً مؤكداً لشراء 255 طائرة من طراز A321neo، بما فيها 29 طائرة XLR، وشمل الطلب على: 102 طائرة لصالح شركة ويز إير (75 طائرة A321neo و27 طائرة A321XLR)، و91 طائرة لصالح شركة فرونتير (من طراز A321neo)، و39 طائرة لصالح شركة فولاريس (من طراز A321neo)، و23 طائرة لصالح شركة جيت سمارت (21 طائرة من طراز A321neo وطائرتين من طراز A321XLR).

وأعلنت شركة بوينج عن تلقيها طلباً جديداً لشراء 72 طائرة من طراز 737 MAX من قبل شركة أكسا إير الهندية. كما كشفت الشركة عن تلقيها طلباتٍ لشراء 11 طائرة شحن من طراز 737-800BCF من شركة تأجير الطائرات آيس ليس، وطلب من شركة دي إتش إل لتحويل تسع طائرات 767-300BCF إل طائرات شحن، وطلب لشراء طائرتي شحن المسافات الطويلة من طراز 777F من شركة الإمارات للشحن الجوي. وتلقت الشركة الأمريكية أربعة طلبات لشراء طائرات مخصصة للركاب والشحن من شركة الخطوط الجوية التنزانية، وثلاث طائرات من طراز 777-300 الواسعة من شركة سكاي ون، مزود خدمات الطيران في الإمارات.

ووقعت وزارة الدفاع الإماراتية خلال المعرض عقوداً بقيمة 22.5 مليار درهم إماراتي مع شركات ومزودي خدمات الطيران من أوروبا وأمريكا وآسيا. كذلك منحت القوات الجوية والدفاع الجوي الإماراتي في يوم الافتتاح عقداً بقيمة 11 مليار درهم إماراتي لشركة جال التابعة لمجموعة إيدج، المجموعة التقنية المتطورة في أبوظبي، لإجراء أعمال الصيانة والإصلاح والعمرة وتقديم خدمات الدعم الاختصاصي لصالح القوات الجوية والدفاع الجوي الإماراتي.

وبدوره، وقع مجلس التوازن الاقتصادي مذكرة تفاهم مع شركة إيرباص الأوروبية لبحث فرص تأسيس مرافق لها في أبوظبي، وذلك في إطار سعي توازن الدائم لتعزيز الشراكات طويلة الأمد مع الشركات العالمية العملاقة في قطاعات الدفاع والطيران والفضاء. وأعلن توازن عن عقد صفقة لشراء 100 طائرة عمودية 500VRT متعددة الاستخدامات من شركة إيروتير بقيمة 216.9 مليون يورو.

ووقع معرض دبي للطيران مذكرة تفاهم مع وكالة الإمارات للفضاء في اليوم الثاني من المعرض، يتعاون الطرفان بموجبها لتعزيز مكانة معرض دبي للطيران ليكون قبلةً رئيسية للشركات والمستثمرين في قطاع الفضاء. ويتيح هذا التعاون المجال أمام الشركات الساعية إلى ترسيخ حضورها في معرض دبي للطيران بنسخه القادمة، كما من شأنه تعزيز استفادة شركات الفضاء من مشاركتها في المعرض ومشاركة الجهات الأخرى وتشبيك العلاقات والاتفاقيات التي تتخلله. وتهدف الاتفاقية إلى رفع مستوى التركيز على قطاع الفضاء، إضافةً إلى تسليط الضوء على النمو والتطور المستمرين لقطاع الفضاء في جميع أنحاء العالم.

وتعليقاً على هذا الموضوع، قال تيموثي هاوز، المدير الإداري لشركة تارسوس الشرق الأوسط، الجهة المنظمة لمعرض دبي للطيران 2021: "حقق المعرض مستويات استثنائية من حيث الصفقات والحضور والجهات العارضة، ليعكس مقومات المرونة والقوة والتكيف التي تتميز بها قطاعات الطيران والفضاء والتي ساعدتها على تجاوز أزمة كوفيد-19".

وأضاف هاوز: "شهدنا في نسخة هذا العام من المعرض تحولاً كبيراً مدفوعاً بالابتكار والتقدم التقني والتحول الرقمي، لا سيما مع إقبال العديد من الجهات العارضة لتقديم حلولها الجديدة بالكامل ضمن هذه المجالات. وتخلل المعرض اهتمام أوسع من الجهات المشاركة في مجالي الاستدامة والحد من انبعاثات الكربون التي تُعتبر من القضايا الجوهرية في جميع أنحاء العالم. كذلك شهدنا ارتفاعاً غير مسبوقٍ في أعداد المسؤولين التنفيذيين البارزين الذين قدموا إلى المعرض من مختلف القطاعات".

وتابع هاوز: "نتقدم بجزيل الشكر للقيادة الرشيدة في الإمارات على دعمها المستمر وثقتها وتوجيهاتها التي أثمرت عن إقامة أضخم معرض من نوعه في العالم لهذا العام. ومع تجاوز قيمة الصفقات المعقودة لعتبة 78 مليار دولار أمريكي، يمكننا أن نتوقع ازدهاراً كبيراً في مستقبل قطاع الطيران، قائم على التعاون والشراكة والعمل المشترك، إذ بات معرض دبي للطيران اليوم منصةً عالمية المستوى تتولى رسم ملامح مستقبل قطاع الفضاء، ونحن بدورنا نتوجه بالشكر لجميع القائمين على نجاح وتميز نسخة هذا العام".

ويقام معرض دبي للطيران تحت رعاية كريمة من صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، رعاه الله؛ في حين سيُقام معرض دبي للطيران 2023 في دبي ورلد سنترال (مطار آل مكتوم الدولي).

للمزيد من المعلومات، يرجى زيارة الموقع الإلكتروني: www.dubaiairshow.aero/

#بياناتحكومية

-انتهى-

لمحة عن معرض دبي للطيران 2021

يعدّ المعرض أحد أكبر معارض الطيران في العالم وأكثرها نجاحاً؛ حيث يجمع خبراء من جميع مجالات القطاع لتسهيل أنشطة التجارة العالمية. وتحظى الفعالية بدعم من هيئة دبي للطيران المدني ومؤسسة مطارات دبي ووزارة الدفاع الإماراتية ومؤسسة دبي لمشاريع الطيران الهندسية، وتنظّمه شركة تارسوس الشرق الأوسط.

للاستفسارات الإعلامية يرجى التواصل مع:

سامي الحلاق

فور كوميونيكيشنز

dubaiairshow@fourcommunications.com

Send us your press releases to pressrelease.zawya@refinitiv.com

© Press Release 2021

إخلاء المسؤوليّة حول محتوى البيانات الصحفية
إن محتوى هذه البيانات الصحفية يتم تقديمه من قِبل مزود خارجي. ونحن لا نتحمل أي مسؤولية أو نمتلك الإذن للتحكم بمثل محتوى. ويتم تقديم هذا المحتوى على أساس ’على حاله‘ و’حسب توافره‘، ولا يتم تحريره بأي شكلٍ من الأشكال. ولن نكون نحن، ولا الشركات التابعة لنا، مسؤولين عن ضمان دقة أو تأييد أو اكتمال الآراء أو وجهات النظر أو المعلومات أو المواد الواردة في هذا المحتوى.
ويتم توفير البيانات الصحفية لأغراض إعلامية حصراً؛ ولا يقترح المحتوى أي استشارات بخصوص جوانب قانونية أو استثمارية أو ضريبية أو أي آراء بشأن ملاءمة أو قيمة أو ربحية أي استراتيجية معيّنة تتعلق بالمحافِظ أو الاستثمارات. ولن نكون نحن، أو الشركات التابعة لنا، مسؤولين عن حدوث أي أخطاء أو عدم دقة في المحتوى، أو أي إجراءات تقومون باتخاذها استناداً إلى ذلك المحتوى. وأنت توافق وتقرّ صراحة بتحمّل كامل المسؤولية عن استخدام المعلومات الواردة في هذه البيانات الصحفية.
وبموجب الحد الذي يسمح به القانون المعمول به، لن تتحمّل ’ ريفينيتيف ‘، وشركتها الأم والشركات الفرعية والشركات التابعة والمساهمون المعنيون والمدراء والمسؤولون والموظفون والوكلاء والمعلنون ومزوّدو المحتوى والمرخّصون (المشُار إليهم مُجتمعين بـ ’أطراف ريفينيتيف ‘) أي مسؤولية (سواءً مجتمعين أو منفردين) تجاهك عن أية أضــرار مباشــرة أو غيــر مباشــرة أو تبعيــّة أو خاصــة أو عرضيّة أو تأديبية أو تحذيريّة؛ وذلك بما يشمل على سـبيل المثـال لا الحصـر: خسـائر الأرباح أو خسارة الوفورات أو الإيرادات، سـواء كان ذلك بسبب الإهمال أو الضـرر أو العقـد أو نظريـات المسـؤولية الأخرى، حتـى لـو تـم إخطـار أطـراف ’ ريفينيتيف ‘ بإمكانيـة حـدوث أيٍ مـن هـذه الأضرار والخسـائر أو كانـوا قـد توقعـوا فعلياً حدوثهـا.

المزيد من البيانات الصحفية