مستشفيات مجموعة كليوباترا ترفع درجة الاستعداد للموجة الرابعة لفيروس كورونا

  
مستشفيات مجموعة كليوباترا ترفع درجة الاستعداد للموجة الرابعة لفيروس كورونا

تخصيص مستشفى «كوينز والكاتب» لتلقي الحالات المصابة والمشتبه إصابتها بالفيروس المستجد
مجموعة مستشفيات كليوباترا: القاهرة التخصصي وكليوباترا والنيل بدراوي والشروق وبداية لا تتعامل مع حالات اشتباه "كوفيد-19"

عز الدين: خدمات متميزة من مستشفيات كليوباترا تشمل الزيارات المنزلية والعلاج عن بعد والحجز الإلكتروني وتوصيل الدواء للمنزل
     
حفاظاً على صحة المرضى والأطقم الطبية، واستعداداً للموجة الرابعة من جائحة كورونا، أعلنت مجموعة مستشفيات كليوباترا تخصيص مستشفيات «كوينز والكاتب» لتلقي حالات الإصابة والحالات المشتبه إصابتها بفيروس كورونا المستجد، بما يضمن خلو مستشفيات كليوباترا من أي حالات «كوفيد-19»، حفاظاً على صحة المتواجدين داخل مستشفيات المجموعة. 

وأكدت مجموعة كليوباترا، في بيان لها، عدم التعامل مع الحالات المشتبه إصابتها بالفيروس المستجد في المستشفيات الأخرى التابعة للمجموعة، وهي: القاهرة التخصصي وكليوباترا بمصر الجديدة، والنيل بدراوي بالمعادي، والشروق بالمهندسين، وبداية بالدقي، وذلك بهدف ضمان حماية المرضى من التخصصات الطبية الأخرى، وتوفير بيئة آمنة خالية من العدوى داخل مستشفيات المجموعة.

وأكد الدكتور أحمد عز الدين، الرئيس التنفيذي والعضو المنتدب لمجموعة مستشفيات كليوباترا، أن المجموعة هي الخاصة الوحيدة التي لا تتعامل مع حالات مصابة أو مشتبه إصابتها بفيروس كورونا داخل باقي مستشفياتها، بعد تخصيص مستشفى «كوينز والكاتب»، لاستقبال الحالات الإيجابية أو المشتبه في إصابتها، حيث يجري فحص الحالات والتعامل بعيداً عن باقي مستشفيات المجموعة، التي تقدم خدماتها الطبية في مختلف التخصصات.

وأكد «عز الدين» أن مجموعة كليوباترا تضع نصب عينيها مصلحة المرضى في المقام الأول، وتعمل على توفير كافة المعايير الوقائية، التي من شأنها حماية المرضى، وشدد على أن جميع مستشفيات كليوباترا تتبع أقصى معاير السلامة الوقائية، من خلال التعقيم الدائم والمستمر على مدار الساعة، لضمان تقديم خدمة متميزة لكل المتعاملين معها، وفقا لبروتوكولات وزارة الصحة المصرية ومنظمة الصحة العالمية.

وأشار الرئيس التنفيذي للمجموعة أن مستشفيات كليوباترا تتيح عدداً من الخدمات المتميزة، منها خدمة الزيارات المنزلية، من خلال الاتصال على رقم الخط الساخن 19668، لتقديم الخدمات الطبية بكافة أشكالها في المنزل، من إجراء فحوصات وأشعة وتحليل وغيرها، ويقوم عليها مجموعة من أكبر الاستشاريين والخبراء على أعلى مستوى من التعقيم، ومزودين بكافة أجهزة الوقاية والحماية الشخصية.

وتتيح مجموعة كليوباترا خدمة العلاج عن بعد، من خلال تطبيقها على الهاتف المحمول، الذي يتيح مناظرة المرضى من خلال مكالمات الفيديو، في مختلف التخصصات الطبية، كما يتيح متابعة حالة المريض بصورة مستمرة مع أكبر نخبة من الخبراء والاستشاريين، وكذلك تتيح المجموعة خدمة الحجز للكشف من خلال الموقع الإلكتروني للمجموعة www.cleopatrahospitals.com، كما تتيح خدمة توصيل الأدوية للمنزل، وهي الخدمات التي تهدف لتسهيل الخدمات الطبية للمرضى في جميع الأماكن ومختلف التخصصات.

- انتهى -

Send us your press releases to pressrelease.zawya@refinitiv.com

© Press Release 2021

إخلاء المسؤوليّة حول محتوى البيانات الصحفية
إن محتوى هذه البيانات الصحفية يتم تقديمه من قِبل مزود خارجي. ونحن لا نتحمل أي مسؤولية أو نمتلك الإذن للتحكم بمثل محتوى. ويتم تقديم هذا المحتوى على أساس ’على حاله‘ و’حسب توافره‘، ولا يتم تحريره بأي شكلٍ من الأشكال. ولن نكون نحن، ولا الشركات التابعة لنا، مسؤولين عن ضمان دقة أو تأييد أو اكتمال الآراء أو وجهات النظر أو المعلومات أو المواد الواردة في هذا المحتوى.
ويتم توفير البيانات الصحفية لأغراض إعلامية حصراً؛ ولا يقترح المحتوى أي استشارات بخصوص جوانب قانونية أو استثمارية أو ضريبية أو أي آراء بشأن ملاءمة أو قيمة أو ربحية أي استراتيجية معيّنة تتعلق بالمحافِظ أو الاستثمارات. ولن نكون نحن، أو الشركات التابعة لنا، مسؤولين عن حدوث أي أخطاء أو عدم دقة في المحتوى، أو أي إجراءات تقومون باتخاذها استناداً إلى ذلك المحتوى. وأنت توافق وتقرّ صراحة بتحمّل كامل المسؤولية عن استخدام المعلومات الواردة في هذه البيانات الصحفية.
وبموجب الحد الذي يسمح به القانون المعمول به، لن تتحمّل ’ ريفينيتيف ‘، وشركتها الأم والشركات الفرعية والشركات التابعة والمساهمون المعنيون والمدراء والمسؤولون والموظفون والوكلاء والمعلنون ومزوّدو المحتوى والمرخّصون (المشُار إليهم مُجتمعين بـ ’أطراف ريفينيتيف ‘) أي مسؤولية (سواءً مجتمعين أو منفردين) تجاهك عن أية أضــرار مباشــرة أو غيــر مباشــرة أو تبعيــّة أو خاصــة أو عرضيّة أو تأديبية أو تحذيريّة؛ وذلك بما يشمل على سـبيل المثـال لا الحصـر: خسـائر الأرباح أو خسارة الوفورات أو الإيرادات، سـواء كان ذلك بسبب الإهمال أو الضـرر أو العقـد أو نظريـات المسـؤولية الأخرى، حتـى لـو تـم إخطـار أطـراف ’ ريفينيتيف ‘ بإمكانيـة حـدوث أيٍ مـن هـذه الأضرار والخسـائر أو كانـوا قـد توقعـوا فعلياً حدوثهـا.

المزيد من البيانات الصحفية