الخطُــوط الجويّـة التركيّــة تحتفل بمرور 88 عاماً على تأسيسها، و 70 عامًا على انطلاق رحلاتها بالشرق الأوسط و40 عامًا بدولة الإمارات العربية المتحدة

  

تحتفل الخطوط الجوية التركية -والتي تتصدر شركات الطيران الأخرى من حيث عدد الدول التي تقصدها رحلاتها- بالذكرى السنوية الأربعين لانطلاق رحلاتها إلى دولة الإمارات العربية المتحدة بالتزامن مع احتفالات اليوبيل الذهبي لدولة الإمارات العربية المتحدة؛ حيث تأسّست الخطوط الجوية التركية عام 1933 بأسطول مكوّن من خمس طائرات، وأطلقت أولى رحلاتها في الشرق الأوسط إلى بيروت والقاهرة في عام 1951 في حين هبطت أول رحلة جوية تابعة للخطوط الجوية التركية في مطار أبو ظبي في 7 يناير 1981 مع إعادة إطلاق الخط الجوي مرة أخرى في 25 يناير 2006.

تم تسيير أول رحلة جوية إلى دبـي في 5 نوفمبر 1983، بينما تم إطلاق خط الشارقة في 11 أبريل 2019 بتسيير رحلات يومية إليها. وبالإضافة إلى ذلك؛ قامت شركة طيران "أنادولو جيت" التابعة للخطوط الجوية التركية بتشغيل أول رحلة لها في الإمارات العربية المتحدة في 20 ديسمبر 2020 عبر رحلات يومية.  وحاليـاً؛ تقوم الخطوط الجوية التركية بتسيير 28 رحلة أسبوعية إلى دولة الإمارات (21 رحلة أسبوعية بين مطار إسطنبول ومطار دبـي، و3 رحلات أسبوعية بين مطار صبيحة كوكجن في إسطنبول ومطار دبـي، و 4 رحلات أسبوعية بين مطار إسطنبول ومطار أبوظبي).

وبهذه المناسبة؛ صرح السيد/ إمري إسماعيل أوغلو، مدير عام الخطوط الجوية التركية في دبي والإمارات الشمالية، قائلاً: "يسعدنا أن نحتفل بمرور 40 عامًا على إنطلاقتنا في دولة الإمارات العربية المتحدة. لقد بدأ هذا العام بشكل إيجابي مع انفتاح قطاع الطيران؛ حيث نركز طاقتنا على تعزيز تجربة السفر لعملائنا، لا سيما مع إنطلاق معرض إكسبو 2020 في دبي، وذلك مع مراعاة تدابير النظافة الصحية بالشركة اللازمة لتحقيق تجربة طيران آمنة، حيث يقوم فريقنا بتطبيق أعلى مستويات الوقاية الصحية في كل مرحلة من مراحل الرحلات الجوية بما يفوق ويتجاوز المعايير المعتادة في قطاع السفر الجوي".   

ومن جانبه، صرح السيد/ حسن ديمير، مدير عام الخطوط الجوية التركية في أبوظبي؛ قائلاً: "يمثل بلوغنا الذكرى الـ40 لانطلاق رحلاتنا لدولة الإمارات العربية المتحدة أهمية بالغة لدينا بالخطوط الجوية التركية، ونحن على ثقة من أن الرؤية الإيجابية لدولة الإمارات العربية المتحدة في استعادة الأوضاع الطبيعية بقطاع السفر الجوي ستكون مفيدة للجميع؛ حيث نأمل أن نرى المزيد من الزخم مع قدوم المزيد من المسافرين لزيارة معرض إكسبو الدولي. ويُسعد فريقنا في أبوظبي رؤية هذا الاتجاه التصاعدي الحاصل في قطاعنا مدفوعاً بالنهج الاستباقي وروح المبادرة لدولة الإمارات العربية المتحدة".

تقوم شركة الخطوط الوطنية لتركيا؛ والتي تحافظ على أقصى درجات العناية لتحقيق تجربـة سفر آمنة وصحية؛ بتسيير رحلات جوية إلى 328 وجهة مختلفة حول العالم مع التخطيط لإطلاق وجهات جديدة؛ هذا فيما تعمل الخطوط الجوية التركية، والتي زادت من وتيرة رحلاتها بين دبـي وإسطنبول؛ على توفير فرص اتصال غير محدودة لضيوفها مع مواصلة تقديم خدماتها؛ بما تتمتع به من جودة عالية؛ إلى جميع أنحاء العالم.

ولاستعراض جداول الرحلات الجوية ومعرفة المزيد من التفاصيل؛ يرجى زيارة الموقع الإلكتروني للخطوط الجوية التركية: www.turkishairlines.com، أو التواصل مع مركز الاتصال عبر رقم الهاتف 4440999 04، أو زيارة مكتب مبيعات الخطوط الجوية التركية الواقع في مبنى إعمار سكوير 6. 

#بياناتشركات

- انتهى -

نبذة عن الخطوط الجوية التركية:

تأسست الخطوط الجوية التركية عام 1933 بأسطول مؤلف من 5 طائرات فقط. ويضم أسطول الشركة، التي تحمل عضوية "ستار ألاينس"، اليوم 373 طائرة (ركاب وشحن)، وتسيّر رحلاتها إلى 328 وجهة حول العالم، تتضمن 278 وجهة دولية و50 وجهة محلية. ولمزيد من المعلومات حول الخطوط الجوية التركية، يرجى زيارة موقعها الرسمي على شبكة الإنترنت: www.turkishairlines.com أو حساباتها على مواقع التواصل الاجتماعي "فيسبوك" و"تويتر" و"يوتيوب" و"لينكد إن" و"انستغرام".

حول تحالف "ستار ألاينس"

تأسّس تحالف "ستار ألاينس" في العام 1997 كأوّل وأكبر تحالف عالميّ حقيقيّ لشركات الطيران يوفر خدمة عالمية وتجربة سفر سلسة للمسافرين في جميع أنحاء العالم. وقد حصل التحالف على العديد من الجوائز التي تعكس الصدى الذي لاقته شبكته في السوق، بما يتضمن جائزة الريادة في سوق النقل الجوي العالمية وجائزة أفضل تحالف لشركات الطيران من مجلة "بزنس ترافلر ماغازين" و"سكاي تراكس". وتضم شبكة التحالف كلاً من: "أدريا إيرويز" و"إيجيان إيرلاينز" و"الخطوط الجوية الكندية" و"الخطوط الجوية الصينية" "والخطوط الجوية الهندية" و"الخطوط الجوية النيوزلندية" و"إيه إن إيه" و"آسيانا إيرلاينز" و"الخطوط الجوية النمساوية" و"أفيانكا" و"أفيانكا برازيل" و"بروكسل إيرلاينز" و"كوبا إيرلاينز" و"الخطوط الجوية الكرواتية" و"مصر للطيران" و"الخطوط الجوية الأثيوبية" و"إيفا إير" و"الخطوط الجوية البولندية إل أو تي" و"لوفتهانزا" و"الخطوط الجوية الاسكندنافية" و"خطوط شينزين الجوية" و"الخطوط الجوية السنغافورية" و"الخطوط الجوية الجنوب أفريقية" و"سويس" و"تي إيه بيه برتغال" و"الخطوط الجوية التايلاندية" و"الخطوط الجوية التركية" و"شركة طيران يونايتد". ويقدم التحالف للعملاء أكثر من 18,800 رحلة يومياً إلى 1,317 مطاراً في 193 دولة حول العالم. كما يوفر تحالف "ستار ألاينس" رحلات أخرى متواصلة من قبل شريكه "خطوط جونياو الجوية".

 

Send us your press releases to pressrelease.zawya@refinitiv.com

© Press Release 2021

إخلاء المسؤوليّة حول محتوى البيانات الصحفية
إن محتوى هذه البيانات الصحفية يتم تقديمه من قِبل مزود خارجي. ونحن لا نتحمل أي مسؤولية أو نمتلك الإذن للتحكم بمثل محتوى. ويتم تقديم هذا المحتوى على أساس ’على حاله‘ و’حسب توافره‘، ولا يتم تحريره بأي شكلٍ من الأشكال. ولن نكون نحن، ولا الشركات التابعة لنا، مسؤولين عن ضمان دقة أو تأييد أو اكتمال الآراء أو وجهات النظر أو المعلومات أو المواد الواردة في هذا المحتوى.
ويتم توفير البيانات الصحفية لأغراض إعلامية حصراً؛ ولا يقترح المحتوى أي استشارات بخصوص جوانب قانونية أو استثمارية أو ضريبية أو أي آراء بشأن ملاءمة أو قيمة أو ربحية أي استراتيجية معيّنة تتعلق بالمحافِظ أو الاستثمارات. ولن نكون نحن، أو الشركات التابعة لنا، مسؤولين عن حدوث أي أخطاء أو عدم دقة في المحتوى، أو أي إجراءات تقومون باتخاذها استناداً إلى ذلك المحتوى. وأنت توافق وتقرّ صراحة بتحمّل كامل المسؤولية عن استخدام المعلومات الواردة في هذه البيانات الصحفية.
وبموجب الحد الذي يسمح به القانون المعمول به، لن تتحمّل ’ ريفينيتيف ‘، وشركتها الأم والشركات الفرعية والشركات التابعة والمساهمون المعنيون والمدراء والمسؤولون والموظفون والوكلاء والمعلنون ومزوّدو المحتوى والمرخّصون (المشُار إليهم مُجتمعين بـ ’أطراف ريفينيتيف ‘) أي مسؤولية (سواءً مجتمعين أو منفردين) تجاهك عن أية أضــرار مباشــرة أو غيــر مباشــرة أو تبعيــّة أو خاصــة أو عرضيّة أو تأديبية أو تحذيريّة؛ وذلك بما يشمل على سـبيل المثـال لا الحصـر: خسـائر الأرباح أو خسارة الوفورات أو الإيرادات، سـواء كان ذلك بسبب الإهمال أو الضـرر أو العقـد أو نظريـات المسـؤولية الأخرى، حتـى لـو تـم إخطـار أطـراف ’ ريفينيتيف ‘ بإمكانيـة حـدوث أيٍ مـن هـذه الأضرار والخسـائر أو كانـوا قـد توقعـوا فعلياً حدوثهـا.

المزيد من البيانات الصحفية