"الجار للجار" مبادرة للمسؤولية الاجتماعية تطلقها التعاونية للتأمين في رمضان

  

الرياض، المملكة العربية السعودية - انطلاقاً من مسؤوليتها الاجتماعية، أطلقت شركة التعاونية للتأمين مبادرة "الجار للجار"، بمناسبة شهر رمضان المبارك. حيث تهدف هذه المبادرة إلى تعزيز التلاحم مع المجتمع، وتوفير الفرصة للمتطوعين من منسوبي الشركة للمساهمة في زيادة أواصر الترابط بينهم وبين مجتمعهم، حيث وزعت التعاونية من خلال هذه المبادرة العشرات من صناديق الهدايا على جيرانها في مدن الرياض وجدة والخبر.

وبهذه المناسبة، قال مدير عام الاتصال المؤسسي بالتعاونية أحمد سعيد الغامدي: "هذا العام، تطلق التعاونية حملة الجار للجار، والتي نسعى فيها إلى تعزيز أواصر العلاقات الاجتماعية، لاسيما في الأحياء السكنية المحيطة بالمركز الرئيسي والإدارات الإقليمية للشركة، حيث تعد هذه الخطوة تجسيداً لقيم التعاونية المستمدة من المجتمع، والتي تنسجم مع طبيعة شهر رمضان المبارك، إضافة إلى إن هذه الخطوة تعكس التزام التعاونية باستراتيجيتها للمسؤولية الاجتماعية التي تهدف إلى دعم المجتمع صحياً واجتماعياً وثقافياً ".

كما ثمّن الغامدي جهود متطوعي التعاونية في دعم برامج المسؤولية الاجتماعية، وعمل حراك مميز في هذا الجانب من خلال مبادرة "الجار للجار" تحت شعار #حقكم_علينا والتي تأتي بمناسبة شهر رمضان المبارك واستناداً للآيات الكريمة والأحاديث النبوية الشريفة التي توصي بصلة الجار والإحسان إليه.

يذكر أن التعاونية قد صممت آلية دقيقة لتقييم برامج المسؤولية الاجتماعية، نتج عن تطبيقها تغييراً شاملاً في منهجية الشركة لاختيار البرامج وتفعيلها، وذلك بالتنسيق مع المؤسسات الاجتماعية، حيث ترتكز الاستراتيجية الجديدة على الصحة، الآمان، الانتاجية، البيئة.، التي تهدف إلى دعم المجتمع على عدة مستويات، صحياً واجتماعياً وثقافياً، إضافة إلى حرصها في مشاركة أجمل الأوقات مع المجتمع، في حين تأتي هذه المبادرة استكمالاً للعديد من الحملات والأنشطة، ذات الصلة بالمسؤولية الاجتماعية، لاسيما تلك التي تطلقها التعاونية في شهر رمضان المبارك في كل عام، فضلاً عن الدعم الذي قدمه برنامج تعاونية الخير للمسؤولية الاجتماعية والتبرع بمبلغ مليون ريال عبر منصة "إحسان" لعام 2021.

انتهى -

Send us your press releases to pressrelease.zawya@refinitiv.com

© Press Release 2021

إخلاء المسؤوليّة حول محتوى البيانات الصحفية
إن محتوى هذه البيانات الصحفية يتم تقديمه من قِبل مزود خارجي. ونحن لا نتحمل أي مسؤولية أو نمتلك الإذن للتحكم بمثل محتوى. ويتم تقديم هذا المحتوى على أساس ’على حاله‘ و’حسب توافره‘، ولا يتم تحريره بأي شكلٍ من الأشكال. ولن نكون نحن، ولا الشركات التابعة لنا، مسؤولين عن ضمان دقة أو تأييد أو اكتمال الآراء أو وجهات النظر أو المعلومات أو المواد الواردة في هذا المحتوى.
ويتم توفير البيانات الصحفية لأغراض إعلامية حصراً؛ ولا يقترح المحتوى أي استشارات بخصوص جوانب قانونية أو استثمارية أو ضريبية أو أي آراء بشأن ملاءمة أو قيمة أو ربحية أي استراتيجية معيّنة تتعلق بالمحافِظ أو الاستثمارات. ولن نكون نحن، أو الشركات التابعة لنا، مسؤولين عن حدوث أي أخطاء أو عدم دقة في المحتوى، أو أي إجراءات تقومون باتخاذها استناداً إلى ذلك المحتوى. وأنت توافق وتقرّ صراحة بتحمّل كامل المسؤولية عن استخدام المعلومات الواردة في هذه البيانات الصحفية.
وبموجب الحد الذي يسمح به القانون المعمول به، لن تتحمّل ’ ريفينيتيف ‘، وشركتها الأم والشركات الفرعية والشركات التابعة والمساهمون المعنيون والمدراء والمسؤولون والموظفون والوكلاء والمعلنون ومزوّدو المحتوى والمرخّصون (المشُار إليهم مُجتمعين بـ ’أطراف ريفينيتيف ‘) أي مسؤولية (سواءً مجتمعين أو منفردين) تجاهك عن أية أضــرار مباشــرة أو غيــر مباشــرة أو تبعيــّة أو خاصــة أو عرضيّة أو تأديبية أو تحذيريّة؛ وذلك بما يشمل على سـبيل المثـال لا الحصـر: خسـائر الأرباح أو خسارة الوفورات أو الإيرادات، سـواء كان ذلك بسبب الإهمال أو الضـرر أو العقـد أو نظريـات المسـؤولية الأخرى، حتـى لـو تـم إخطـار أطـراف ’ ريفينيتيف ‘ بإمكانيـة حـدوث أيٍ مـن هـذه الأضرار والخسـائر أو كانـوا قـد توقعـوا فعلياً حدوثهـا.

المزيد من البيانات الصحفية