وتوقع تقرير حديث لجدوى للاستثمار استمرار تحسن السيولة في النظام المصرفي بسبب زيادة التدفقات الواردة من المستثمرين الأجانب خلال النصف الثاني من العام 2019م، إضافة إلى المزيد من التدفقات الخارجية نتيجة لاستثمارات دولية ضخمة من طرف صندوق الاستثمارات العامة ومؤسسات حكومية.