إعلانات
|13 مارس, 2019

الأسهم السعودية ترتفع بدعم الشركات القيادية

افتتح المؤشر العام عند 8426 نقطة، وتداول بين الارتفاع والانخفاض، وكانت أعلى نقطة عند 8446 نقطة رابحا 0.23 في المائة، بينما أدنى نقطة عند 8412 نقطة فاقدا 0.17 في المائة

130522

130522

REUTERS/Faisal Al Nasser

المصدر: أحمد الرشيد، من صحيفة الإقتصادية السعودية

كسرت الأسهم السعودية أطول سلسلة تراجعات منذ كانون الأول (ديسمبر) 2018 بعدما أنهت جلسة أمس عند 8446 نقطة بمكاسب 19 نقطة بنسبة 0.23 في المائة. وارتفعت القيمة السوقية ستة مليارات ريال لتستعيد السوق مستوى تريليوني ريال.

وارتفع مؤشر "إم تي 30" بنسبة 0.4 في المائة كاسبا خمس نقاط ليغلق عند 1245 نقطة، ليظهر تفوق الشركات الكبرى وقيادتها للارتفاع. وبعد إغلاق الجلسة أعلنت "تداول" موعد الانضمام الفعلي للسوق لمؤشري فوتسي راسل و"إس آند بي داو جونز"، الذي سيكون الإثنين المقبل. الخبر غير مفاجئ للسوق، نظرا لإعلانه في وقت سابق خاصة في ظل التغطية الإعلامية والاهتمام بالموضوع، إلا أنه قد يلعب دورا في تحريك شهية المخاطرة، خاصة مع تراجع السوق لعدة جلسات سابقا، في المقابل معظم الشركات لم تعلن بعد نتائجها المالية، ما قد تلعب دورا في الحد من شهية المخاطرة، نظرا لمخاوف حدوث مفاجآت غير سارة في النتائج مع تأخرها. وتبقى مستويات 8500 نقطة الأهم في تجاوزها والاستقرار أعلى منها لتعزيز الثقة بالسوق.

إعلانات

الأداء العام للسوق
افتتح المؤشر العام عند 8426 نقطة، وتداول بين الارتفاع والانخفاض، وكانت أعلى نقطة عند 8446 نقطة رابحا 0.23 في المائة، بينما أدنى نقطة عند 8412 نقطة فاقدا 0.17 في المائة، في نهاية الجلسة أغلق المؤشر العام عند 8446 نقطة رابحا 19 نقطة بنسبة 0.23 في المائة. وارتفعت السيولة 20 في المائة بنحو 387 مليون ريال لتصل إلى 2.7 مليار ريال، وبلغ معدل قيمة الصفقة الواحدة 27 ألف ريال. بينما زادت الأسهم المتداولة 2 في المائة بنحو مليوني سهم لتصل إلى 115 مليون سهم متداول، وبلغ معدل التدوير 0.21 في المائة. أما الصفقات تراجعت 9 في المائة بنحو تسعة آلاف صفقة لتصل إلى 100 ألف صفقة.

أداء القطاعات
تراجعت تسعة قطاعات مقابل ارتفاع البقية. وتصدر المرتفعة "الاتصالات" بنسبة 1.3 في المائة، يليه "الإعلام والترفيه" بنسبة 0.76 في المائة، وحل ثالثا "المرافق العامة" بنسبة 0.7 في المائة. بينما تصدر المتراجعة "الصناديق العقارية المتداولة" بنسبة 0.88 في المائة، يليه "السلع طويلة الأجل" بنسبة 0.48 في المائة، وحل ثالثا "الرعاية الصحية" بنسبة 0.35 في المائة. وكان الأعلى تداولا "المواد الأساسية" بنسبة 27 في المائة بقيمة 727 مليون ريال، يليه "المصارف" بنسبة 20 في المائة بقيمة 547 مليون ريال، وحل ثالثا "السلع الرأسمالية" بنسبة 8 في المائة بقيمة 227 مليون ريال.

أداء الأسهم
تصدر الأسهم المرتفعة "ميدجلف للتأمين" بنسبة 6 في المائة ليغلق عند 16.32 ريال، يليه "البابطين" بنسبة 5.7 في المائة ليغلق عند 23.40 ريال، وحل ثالثا "اليمامة للحديد" بنسبة 5.3 في المائة ليغلق عند 19.80 ريال. وفي المقابل تصدر المتراجعة "مجموعة الحكير" بنسبة 8 في المائة ليغلق عند 17 ريالا، يليه "ميفك ريت" بنسبة 6 في المائة ليغلق عند 9.72 ريال، وحل ثالثا "بنيان ريت" بنسبة 4.7 في المائة ليغلق عند 8.83 ريال. وكان الأعلى تداولا "الراجحي" بقيمة 301 مليون ريال، يليه "سابك" بقيمة 181 مليون ريال، وحل ثالثا "جرير" بقيمة 163 مليون ريال.

Copyright © Saudi Research and Publishing Co. All rights reserved. Provided by SyndiGate Media Inc

(Syndigate.info)

Disclaimer: The content of this article is syndicated or provided to this website from an external third party provider. We are not responsible for, and do not control, such external websites, entities, applications or media publishers. The body of the text is provided on an “as is” and “as available” basis and has not been edited in any way. Neither we nor our affiliates guarantee the accuracy of or endorse the views or opinions expressed in this article. Read our full disclaimer policy here

المزيد من الأخبار من الأسواق