سلالة كورونا جديدة أصابت العالم بالذعر: ماذا نعرف عنها؟

أطلقت عليها منظمة الصحة العالمية أوميكرون

  
سيدة في أحد شوارع مدينة مومباي بالهند، 12 أكتوبر 2021- رويترز

سيدة في أحد شوارع مدينة مومباي بالهند، 12 أكتوبر 2021- رويترز

REUTERS/Francis Mascarenhas

انتابت العالم حالة من الهلع من جديد بشأن فيروس كورونا، بعدما تواترت الأنباء خلال الأيام الماضية عن اكتشاف متحور جديد للفيروس أطلقت عليه منظمة الصحة العالمية اسم "أوميكرون"، مثيرًا التخوفات من أن يصيب العالم بالشلل مرة أخرى جديد معرقلا التعافي الاقتصادي من تداعيات الجائحة التي بدأت نهاية 2019.

ودفعت الأخبار عن المتحور الجديد، الذي يُعتقد أنه ظهر لأول مرة في جنوب قارة أفريقيا، الولايات المتحدة وأوروبا ومختلف دول العالم إلى العودة لفرض قيود على السفر خاصة من وإلي جنوب أفريقيا، خشية من انتقال المتحور إلى أراضيها.

يأتي هذا فيما هوت الأسواق العالمية يوم الجمعة، إذ شهد مؤشر ستاندرد آند بورز 500، لأكبر 500 شركة أمريكية أسوأ يوم له منذ فبراير الماضي متراجعا 2.3%، فيما هبطت البورصات الأوروبية بين 3% إلى 5%.

ووصنفت منظمة الصحة العالمية أوميكرون بأنه "متحور مثير للقلق" ما يعني أنه قد ينطوي على طفرات قد تجعله أكثر عدوى أو أكثر ضراوة، أو أقل تأثرا باللقاحات.

وهذا ما نعرفه عن متحور أوميكرون

(بحسب تقارير إعلامية)

- أبلغت جنوب أفريقيا منظمة الصحة العالمية لأول مرة عن متحور أوميكرون في 24 نوفمبر الجاري، وعُرف بالأساس باسم "بي.1.1.529".

- تعرّف العلماء على 50 طفرة في جينوم (الحمض النووي للفيروس) أوميكرون حتى الآن والتي تفرقه عن المتحورات الأخرى، وهذا العدد يتخطى بكثير من الطفرات المكتشفة في أي من المتحورات الأخرى.

- وينبع قلق العلماء من هذا المتحور من أن عدد طفراته الكثيرة وغالبيتها في شوكته قد تعني أن اللقاحات المتاحة حاليًا قد لا تقي من الإصابة به. وتعمل الأجسام المضادة التي ينتجها الجهاز المناعي لمقاومة الفيروس -سواء كانت ناتجة عن العدوى أو التطعيم- عن طريق التعرف على شوكة الفيروس واستهدافها.

- وظهر متحور أوميكرون في عدة دول حتى الآن منها بريطانيا وألمانيا وبلجيكا واستراليا وإيطاليا وإسرائيل، وهونغ كونغ وبوتسوانا منها حالات لمسافرين قادمين من جنوب أفريقيا.

- وفي حين تقول منظمة الصحة العالمة إنها تحتاج لأسابيع لمعرفة مستوى الخطر الذي يشكله المتحور الجديد، قال أطباء ومسؤولون في جنوب أفريقيا إن أعراض المصابين ليست خطيرة وتتمثل في إرهاق وتعب من دون حاجة لنقلهم إلى المستشفى، على الرغم من الارتفاع الكبير الذي تشهده البلد في أعداد الإصابات اليومية.

(إعداد: مريم عبد الغني، وقد عملت مريم سابقا في عدة مؤسسات إعلامية من بينها موقع أصوات مصرية التابع لمؤسسة تومسون رويترز وتلفزيون الغد العربي)

(تحرير أحمد فتيحة، للتواصل: ahmed.feteha@refinitiv.com)

سجل الآن ليصلك تقريرنا اليومي الذي يتضمن مجموعة من أهم الأخبار لتبدأ بها يومك كل صباح

© ZAWYA 2021

#تحليلسريع

بيان إخلاء مسؤولية منصة زاوية
يتم توفير مقالات منصة زاوية لأغراض إعلاميةٍ حصراً؛ ولا يقدم المحتوى أي نصائح قانونية أو استثمارية أو ضريبية أو أي آراء تتعلق بملاءمة أو قيمة ربحية أو استراتيجية ‏سواء كانت استثمارية أو متعلقة بمحفظة الأعمال . للشروط والأحكام