مصر وإسرائيل تعدلان اتفاقية بشأن أمن الحدود

بحسب متحدث إسرائيلي

  
جندي مصري عند معبر رفح البري بين مصر وقطاع غزة، نوفمبر 2014- رويترز

جندي مصري عند معبر رفح البري بين مصر وقطاع غزة، نوفمبر 2014- رويترز

REUTERS/Ibraheem Abu Mustafa

قال المتحدث باسم الجيش الإسرائيلي أفيخاي أدرعي، يوم الاثنين، إن مصر وإسرائيل عدلتا خلال اجتماع لجيشي البلدين الأحد اتفاقية تتعلق بأعداد قوات حرس الحدود في مدينة رفح الحدودية قرب قطاع غزة.

وقال المتحدث، في سلسلة تغريدات على تويتر، "خلال اجتماع اللجنة تم التوقيع على تعديل للاتفاقية ينظم وجود قوات حرس في منطقة رفح لصالح تعزيز تواجد الجيش المصري الأمني في هذه المنطقة".

وأضاف: "لقد تمت المصادقة على هذا التعديل من قبل المستوى السياسي".

وتلزم معاهدة السلام الموقعة بين البلدين عام 1979 بوجود عدد محدود من قوات حرس الحدود المصرية وبالمثل تقيد الاتفاقية أعداد القوات الإسرائيلية على الجانب الإسرائيلي من الحدود.

غير أنه في أغسطس 2011، بعد أعمال عنف في سيناء تسببت في خلاف دبلوماسي بين مصر وإسرائيل وبعد شكوى مصر من تقييد معاهدة 1979 لها، اتفق البلدان على زيادة عدد القوات المصرية في المنطقة الحدودية في شبه جزيرة سيناء.

(إعداد: مريم عبد الغني، وقد عملت مريم سابقا في عدة مؤسسات إعلامية من بينها موقع أصوات مصرية التابع لمؤسسة تومسون رويترز وتلفزيون الغد العربي)

(تحرير: ياسمين صالح، للتواصل:yasmine.saleh@refinitiv.com)

 

© ZAWYA 2021

#أخبارسياسية

بيان إخلاء مسؤولية منصة زاوية
يتم توفير مقالات منصة زاوية لأغراض إعلاميةٍ حصراً؛ ولا يقدم المحتوى أي نصائح قانونية أو استثمارية أو ضريبية أو أي آراء تتعلق بملاءمة أو قيمة ربحية أو استراتيجية ‏سواء كانت استثمارية أو متعلقة بمحفظة الأعمال . للشروط والأحكام