تونس تحقق في تلقي أحزاب بينها حركة النهضة تمويل أجنبي

لتمويل حملاتها الانتخابية

  
راشد الغنوشي زعيم حركة النهضة التونسية- رويترز

راشد الغنوشي زعيم حركة النهضة التونسية- رويترز

REUTERS/Zoubeir Souissi

بدأت تونس التحقيق في تلقي ثلاثة أحزاب سياسية تمويل خارجي لتمويل حملاتهم الانتخابية عام 2019، بحسب ما أوردته وكالة رويترز يوم الأربعاء.

والثلاث أحزاب هم "حركة النهضة" الإسلامي و"قلب تونس"، وهما أكبر حزبين في البرلمان و من أبرز القوى السياسية التي رفضت قرارات الرئيس التونسي الأخيرة، بالإضافة إلى حزب جمعية "عيش تونسي".

وأكدت وكالة الأنباء التونسية الرسمية يوم الأربعاء فتح تحقيقات مالية تخص الأحزاب الثلاثة دون الكشف عن المزيد من التفاصيل.

نقلت رويترز عن مصدر قضائي أن التحقيق بدأ في 14 يوليو الجاري، أي قبل حزمة القرارات التي اتخذها الرئيس التونسي قيس سعيد في أعقاب خروج مظاهرات يوم الأحد الماضي، وسط تفشي فيروس كورونا في البلاد وسوء الأحوال الاقتصادية.

وكان سعيد قد أعلن يوم الأحد إقالة رئيس الوزراء هشام المشيشي ووزراء الدفاع والداخلية والعدل، وتعليق عمل البرلمان لمدة 30 يوم، وتوليه قيادة السلطة التنفيذية والنيابة العامة.

وأصدر الرئيس التونسي يوم الثلاثاء 6 قرارات إضافية تضمنت إنهاء مهام مدير ديوان رئيس الحكومة، والأمين العام للحكومة وعدد من المسؤولين والمستشارين للحكومة والمكلفين بمأموريات لدى الحكومة، بحسب وكالة الأنباء التونسية الرسمية.

وكان الاتحاد العام التونسي للشغل، الذي يحظى بنفوذ قوي بين التونسيين، قد طالب يوم الثلاثاء لجنة التحاليل المالية بالبنك المركزي بالكشف عن التحويلات المالية للأحزاب والجمعيات وعرضها على القضاء.

(إعداد: مريم عبد الغني، وقد عملت مريم سابقا في عدة مؤسسات إعلامية من بينها موقع أصوات مصرية التابع لمؤسسة تومسون رويترز وتلفزيون الغد العربي) 

(تحرير: شريف طارق، للتواصل: ahmed.feteha@refinitiv.com)

سجل الآن ليصلك تقريرنا اليومي الذي يتضمن مجموعة من أهم الأخبار لتبدأ بها يومك كل صباح

© ZAWYA 2021

بيان إخلاء مسؤولية منصة زاوية
يتم توفير مقالات منصة زاوية لأغراض إعلاميةٍ حصراً؛ ولا يقدم المحتوى أي نصائح قانونية أو استثمارية أو ضريبية أو أي آراء تتعلق بملاءمة أو قيمة ربحية أو استراتيجية ‏سواء كانت استثمارية أو متعلقة بمحفظة الأعمال . للشروط والأحكام