تغريم أجيليتي الكويتية 5 ملايين دولار لصالح العراق ... فما التفاصيل؟ 

القضية تعود لعام 2011

  
شاحنات تابعة لشركة أجيليتي في أيرلندا- صورة من الشركة

شاحنات تابعة لشركة أجيليتي في أيرلندا- صورة من الشركة

أصدرت هيئة التحكيم لدى المركز الدولي لتسوية منازعات الاستثمار التابع للبنك الدولي ومقرها واشنطن، يوم الاثنين، قرار برفض دعوى أقامتها شركة أجيليتي الكويتية عام 2017 ضد الحكومة العراقية مطالبة بتعويض بملايين الدولارات في منازعة حول شراكة في مجال الاتصالات، وألزمت الهيئة الشركة بدفع نحو 5 مليون دولار للعراق، بحسب بيان للشركة وبيان آخر لهيئة الإعلام والاتصالات الحكومية العراقية. 

وتتعلق القضية بعقد شراكة عام 2011 استحوذت بموجبها أجيليتي وفرانس تليكوم الفرنسية (أورنج حاليا) على حصة 44 % في شركة "كورك تيليكوم"،  العراقية لتشغيل اتصالات الهاتف المحمول. وكانت حصة أجيليتي تبلغ 24%. 

وتمتلك أجيليتي وأورنج الحصة عبر مشروعهما المشترك تيليكوم العراق. واستثمرت الشركتان معا نحو 810 مليون دولار.

ما تفاصيل القضية؟ 

(بحسب البيانات وتقارير إعلامية) 

رفعت أجيليتي الدعوى عام 2017 بعدما استحوذت الحكومة العراقية على استثمارات لأجيليتي بقيمة 380 مليون دولار في قطاع الاتصالات العراقي،

وذلك بعدما أصدرت هيئة الإعلام والاتصالات في العراق في أغسطس 2014 قرار ببطلان الموافقة التي منحتها لأجيليتي وأورنج لإبرام الشراكة مع كورك. 

وجاء قرار الهيئة بناء على طلب تقدمت به كورك لبطلان الشراكة. وأرجعت الهيئة قرارها إلى عدم التزام الشركتين المستثمرتين ببنود الشراكة المتمثلة في زيادة رأسمال الشركة بما يوازي مبلغ 800 مليون دولار واكتفتا بإقراض مبالغ مالية لشركة كورك.

وكذلك لأنهما لم  تقوما بتقديم المساعدة الفنية اللازمة لتحسين الخدمات وشمولها كل أنحاء العراق أو تأمين التمويل اللازم لتمكين شركة كورك من الالتزام بتسديد المستحقات المترتبة بذمتها.

وفي مارس 2019، قامت الهيئة بتحويل ملكية أجيليتي في كورك  إلى مساهمين عراقيين. 

وتقول أجيليتي إن الحكومة العراقية استحوذت على استثمارات بقيمة 800 مليون دولار لها ولشركة أورنج.

ماذا بعد؟

قالت شركة أجيليتي، في بيانها اليوم، إنها تدرس كافة الخيارات لطلب إبطال قرار التحكيم، وإنه لا يمكن تحديد الأثر المالي للأمر لأنها تقيم احتمالية استرداد قيمة الاستثمار. 

وأضافت أنها تتخذ خطوات للمطالبة بما يفوق الـ 700 مليون دولار في إجراءات تحكيم منفصلة قائمةضد شركة كورك ورجل الأعمال الكردي العراقي البارز سيروان بارزاني والذي كان أحد المستثمرين المحليين الذي نقلت إليهم حصة أجيليتي وأورنج في كورك. 

نبذة عن الشركة 

تأسست أجيليتي عام 1979 وهي مدرجة في البورصة الكويتية وسوق دبي المالي، وتعمل في مجال تجهيز، وإقامة، وإدارة، وتأجير المخازن بجميع أشكالها، وتخزين البضائع داخل المناطق الجمركية أو خارجها إلى جانب عمليات الشحن ونقل البضائع. وتعمل الشركة في 100 دولة في مختلف أنحاء العالم وهي واحدة من أكبر مزودي الخدمات اللوجستية في العالم، بحسب موقعها الإلكتروني وبورصة دبي. 

(إعداد: مريم عبد الغني، وقد عملت مريم سابقا في عدة مؤسسات إعلامية من بينها موقع أصوات مصرية التابع لمؤسسة تومسون رويترز وتلفزيون الغد العربي) 

(تحرير ياسمين صالح، للتواصل: yasmine.saleh@refinitiv.com) 

سجل الآن ليصلك تقريرنا اليومي الذي يتضمن مجموعة من أهم الأخبار لتبدأ بها يومك كل صباح

© ZAWYA 2021

بيان إخلاء مسؤولية منصة زاوية
يتم توفير مقالات منصة زاوية لأغراض إعلاميةٍ حصراً؛ ولا يقدم المحتوى أي نصائح قانونية أو استثمارية أو ضريبية أو أي آراء تتعلق بملاءمة أو قيمة ربحية أو استراتيجية ‏سواء كانت استثمارية أو متعلقة بمحفظة الأعمال . للشروط والأحكام

المزيد من العالم