|11 يونيو, 2019

وزير الكهرباء العراقي لموقع زاوية عربي: الحكومة العراقية وضعت خطة لإضافة طاقة إنتاجية تصل إلى 11 ألف ميغاواط

القصة التالية هي الجزء الثاني من لقاءنا مع الوزير

130522

130522

REUTERS/Saad Shalash

من سنان صلاح الدين محمود، الصحفي بموقع زاوية عربي

قد قال وزير الكهرباء العراقي لؤي الخطيب في مقابلة مع موقع زاوية عربي في الجزء الأول من اللقاء أن قطاع الكهرباء المتهالك من جراء عقود من الحروب وسوء الإدارة والفساد المالي يحتاج إلى تخصيصات مالية بين 10 إلى 20 مليار دولار تصرف على مدى خمس سنوات لكي يعاد إعماره بالشكل الصحيح. لقراءة المزيد يرجى الضغط على: الجزء الأول

القصة التالية هي الجزء الثاني من لقاءنا مع الوزير.

حال منظومة الكهرباء الوطنية والتحديات التي تواجهها

عانت الحكومات العراقية المتعاقبة منذ عام 2003 من صعوبة سد الفجوة بين الإنتاج الفعلي والطلب على الكهرباء المتزايد.  وقدر الوزير لؤي الخطيب نسبة نمو الطلب السنوي بحدود 7% والذي يزداد خاصة في وقت ذروة الصيف في يونيو ويوليو وأغسطس.

وقال الخطيب أن إنتاج منظومة الكهرباء الوطنية وصل منتصف الشهر الماضي إلى أعلى مستوياته في تاريخ العراق وهو 17 ألف ميغاواط بعد تحقيق زيادة قدرها 3,500 ميغاواط.

هذه الزيادة أتت بعد تنفيذ خطة تشمل أعمال صيانة للمحطات وتغيرات إدارية. ومن هذه السعات الجديدة: 1,200 ميغاواط من الطاقة الكهرومائية بفضل وفرة الأمطار في فصل الشتاء والتي ملئت السدود.

ما هي الطاقة الكهرومائية؟

هي الطاقة المتولدة من المياه الجارية في السدود وتعتمد على ضغط الماء الكبير الذي يحدث بسبب الفرق في الارتفاع بين سطح المياه ومصبها وكلما زاد الارتفاع ازداد ضغط المياه. وتعتمد معظم محطات الطاقة الكهرومائية على سد يحبس المياه وينتج عن هذا خزان مياه ضخماً أو بحيرة.

وأضاف الخطيب أن إجمالي الطاقة الكهربائية ستزداد في شهر يونيو مع إدخال سعات توليدية جديدة لتتجاوز 18 ألف ميغاواط. وحسب وزارة الكهرباء فأن حجم الطلب الفعلي الحالي هو 24 ألف ميغاواط.

وماذا أيضا قال لنا الوزير؟

وأوضح الوزير أن معدل التجهيز للكهرباء في أغلب مناطق العراق حوالي 20 ساعة يومياً باستثناء بعض المناطق المتضررة من الحروب والتي عادة ما تكون أقل.

وقال الوزير أن ضمن هدف طموح للنهوض بالبنية التحتية، وضعت الحكومة العراقية خطة يمتد تنفيذها على مدة  4 سنوات وبقيمة تقديرية تصل إلى 14,650 مليار يورو لإضافة طاقة إنتاجية تصل إلى 11 ألف ميغاواط.

خلفية:

قد وقعت الحكومة العراقية يوم 30 أبريل الماضي في ألمانيا اتفاقا مع شركة سيمنز الألمانية لتنفيذ جزء من هذه الرؤية على ثلاث مراحل وأول مرحلة ستنفذ بعد عام بتكلفة 700 مليون يورو حيث ستضيف هذه المرحلة 750ميغاواط الى المنظومة من خلال تجهيز 13 محطة تحويلية وتطوير البنية التحتية القائمة وانشاء بنية تحتية جديدة.

الوزير تحدث أيضا عن فرص الاستثمار في قطاع الطاقة المتجددة والإمدادات الإيرانية وكل هذا سينشر في الاجزاء القادمة من اللقاء الصحفي، فانتظرونا!

(قام بعمل اللقاء الصحفي مع الوزير وكتابة المقال سنان صلاح الدين محمود. وقد عمل سنان سابقا مراسلا لوكالة الأنباء الأمريكية AP في بغداد)

(تحرير: ياسمين صالحyasmine.saleh@refinitiv.com)

 

 

© ZAWYA 2019

إخلاء المسؤوليّة حول المحتوى الأصلي
تم كتابة محتوى هذه المقالات وتحريره من قِبل ’ ريفينيتيف ميدل ايست منطقة حرة – ذ.م.م. ‘ (المُشار إليها بـ ’نحن‘ أو ’لنا‘ (ضمير المتكلم) أو ’ ريفينيتيف ‘)، وذلك انسجاماً مع مبادئ الثقة التي تعتمدها ’ ريفينيتيف ‘.
ويتم توفير المقالات لأغراض إعلاميةٍ حصراً؛ ولا يقترح المحتوى أي استشارات بخصوص جوانب قانونية أو استثمارية أو ضريبية أو أي آراء بشأن ملاءمة أو قيمة أو ربحية أي استراتيجية معيّنة تتعلق بالاستراتيجية الأمنية أو المحافِظ أو الاستثمار.
وبموجب الحد الذي يسمح به القانون المعمول به، لن تتحمّل ’ ريفينيتيف ‘، وشركتها الأم والشركات الفرعية والشركات التابعة والمساهمون المعنيون والمدراء والمسؤولون والموظفون والوكلاء والمٌعلنون ومزوّدو المحتوى والمرخّصون (المشُار إليهم مُجتمعين بـ ’أطراف ريفينيتيف ‘) أي مسؤولية (سواءً مجتمعين أو منفردين) تجاهك عن أية أضــرار مباشــرة أو غيــر مباشــرة أو تبعيــّة أو خاصــة أو عرضيّة أو تأديبية أو تحذيريّة؛ وذلك بما يشمل على سـبيل المثـال لا الحصـر: خسـائر الأرباح أو خسارة الوفورات أو الإيرادات، سـواء كان ذلك بسبب الإهمال أو الضـرر أو العقـد أو نظريـات المسـؤولية الأخرى، حتـى لـو تـم إخطـار أطـراف ’ ريفينيتيف ‘ بإمكانيـة حـدوث أيٍ مـن هـذه الأضرار والخسـائر أو كانـوا قـد توقعـوا فعلياً حدوثهـا.

المزيد من الأخبار من اقتصاد